arablifestyle
آخر تحديث GMT 08:30:18
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 08:30:18
لايف ستايل

الرئيسية

يفيد وظائف الشرايين التاجية التي تغذى القلب نفسه

مجدي بدران يكشف أهمية الصيام في تعزيز نمو الأوعية الدموية

لايف ستايل

لايف ستايلمجدي بدران يكشف أهمية الصيام في تعزيز نمو الأوعية الدموية

الدكتور مجدي بدران
القاهرة - شيماء مكاوي

كشف عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، الدكتور مجدي بدران، أن الصيام يعزّز تكوين الأوعية الدموية، ويساعد في إفراز هرمون "الجريلين"، الذي يحتوي على العديد من الوظائف الوقائية والأوعية الدموية، كما أنه مضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات، ويساعد على تحفيز نمو الأوعية الدموية.

وأضاف لـ"لايف ستايل" أن هرمون الجريلين يعزز نمو الأوعية الدموية الوظيفية، لتوفير شبكة أوعية دموية جانبية توفر إمدادات الدم للأنسجة المحرومة منه أو المهددة بالموت، وتعزيز وظائف الشرايين التاجية التي تغذى القلب نفسه، وتثبيط تطور تصلب الشرايين التاجية، وتثبيط تطور تصلب الشرايين بشكل عام، وقمع التهاب الأوعية الدموية".

وتابع أن "تكوين أوعية دموية جديدة عملية هامة لتكوين أوعية دموية جديدة من الأوعية الدموية الموجودة من قبل في جسد الإنسان، وتحدث بصورة طبيعية خلال التئام الجروح، ونمو الجنين، والتكاثر، مع كل تشكيل نسيج جديد في جسد الإنسان، لا بد من إمداده الدائم بالدم بكميات كافية لنموه وسلامته والقيام بوظائفه بكفاءة، فيما تنمو الشعيرات الدموية أو يتراجع نمو ها في الأنسجة السليمة وفقا لاحتياجات هذه الأنسجة لتظل حية, وتحدث طوال الحياة، كما أن توفير دورة بديلة جانبية حول شريان أو وريد المسدود عبر مسار آخر، عند أي إصابة بنسيج ما تحد من تغذيته بالدم أو تهتكه، وعن طريق تكرار الوعائي الموجود مسبقا بالتفرع منه أو عن طريق فروع جديدة تتشكل بين الأوعية الدموية المجاورة، وعملية تجميل ترتق الأنسجة لإصلاح الخلل".

وواصل "تكوين الأوعية الدموية بالتبرعم هي امتداد طولي للوعاء الدموي، وتحدث هذه العملية عن طريق ثقب الغشاء القاعدي للوعاء الدموي بواسطة إنزيمات خاصة تحلليه، وانتقال الخلايا الطلائية التي تبطن الأوعية الدموية من الداخل عن طريق الثقب إلى خارج الوعاء الدموي، وتكاثرها بسرعة لتكون نسيجا ثلاثي الأبعاد والهجرة إلى أماكن جديدة موجهه، وتكوين أنبوب للوعاء الدموي المقترح وتقليم الأوعية الدموية وانحسارها وتقليم الوعاء الدموي وعملية متميزة لتقليم ( لتشطيب ) الأوعية الدموية، وعملية التقليم ذاتها مجال غامض مجهول يحتاج المزيد من البحوث والدراسات الجديدة لكشف أسراره في الصحة والمرض".

وأشار إلى أن "168 بحثا فقط، منها خمسة بحوث سنة 2017، وانحسار الشعيرات الدموية الزائدة، و23 بحثا في عملية تقليم الأوعية الدموية وانحسارها منذ سنة 1996 وحتى سنة 2016، وتهدف للتخلص من شبكات الشعيرات الدموية الزائدة من خلال الحمل تجرى عملية تكوين أوعية جديدة في الرحم لتكوين المشيمة وفي الجنين وثدي الأم، ولكن يتم التخلص من شبكات الشعيرات الدموية الزائدة أولا بأول، وبعد إنتهاء فترة الرضاعة تختفي شبكات الشعيرات الدموية الزائدة من ثدي الأم، وتثبيت الوعاء في النسيج الجديد، وتكوين الأوعية الدموية بالانقسام، والنوع الثاني من طرق تكوين الأوعية الدموية، ويتم فيه تقسيم الأوعية الدموية وإنشاء الأوعية الدموية الجديدة عن طريق تقسيم الأوعية الدموية الموجودة".

 

وقال بدران "تتكون الأوعية الدموية من نوعين من الخلايا والخلايا البطانية التي تشكل البطانة الداخلية للجدار للوعاء الدموي، والخلايا المحيطة بالأوعية الدموية تتكون من نوعين : خلايا العضلات الملساء الوعائية، والخلايا الجدارية الخارجية التي تغلف سطح الأوعية الدموية من الخارج، وهي مهمة وظيفيا لتغليف الوعاء الدموي الجديد من الخارج، وعند غيابها تنزف الشعيرات الدموية وتخرج السوائل منها مسببة الإرتشاح ( تجمع ماء في الأنسجة ) وتورم الأنسجة" .

والعوامل التي تتحكم في عملية تكوين الأوعية الدموية، وحاجة النسيج للأوكسجين، وعوامل نمو لخلايا بطانة الأوعية الدموية : نحو20 عامل، ومستقبلات عوامل النمو يتطلب تشكيل الأوعية الدموية ارتباط وثيق بين جزيئات العوامل المشجعة لنمو الأوعية الدموية مع مستقبلات خاصة لها تتواجد على سطح الخلايا الطلائية المبطنة للأوعية الدموية، ترحب بها وتنخدع بما يرسل إليها من إشارات كيمائية، فتفتح الباب لها للعمل، وهذا الارتباط بمثابة إتحاد بين المستقبلات وعوامل نمو الأوعية الدموية الجديدة، وفي حالات السرطان، يصبح هذا الارتباط غبي، أشبة بالنيران الصديقة، أو الخيانة، التي تعزز نمو وبقاء الأوعية الدموية الجديدة مما يضر بسلامة الإنسان، ويهدد حياته !

ومنظومة من الإشارات الكيمائية التي تحفز إصلاح الأوعية الدموية التالفة وتشكيل الأوعية الدموية الجديدة، وعوامل مثبطة لتشكيل الأوعية الدموية ونحو30 عامل داخل الجسد تعوق وتمنع نشأة أوعية دموية جديدة، وتم اكتشاف أكثر من 300 مثبط لتكوين الأوعية حتى الآن، ومثبطات لتشكيل الأوعية الدموية هي مضادات تمنع عمل العوامل المحفزة لنشأة أوعية دموية.

وعادة هناك توازن دقيق بين العوامل المحفزة والعوامل المثبطة، ولا يتم تشكيل أوعية دموية جديدة إلا إذا اقتضت مصلحة الأنسجة ذلك، كما أن ممارسة الرياضة بانتظام تحفز نمو الأوعية الدموية في العضلات والهيكل العظمي والقلب، وعدم ممارسة الرياضة يؤدي إلى تراجع هذه العملية ونقصان شبكة الشعيرات الدموية في جسد الإنسان.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجدي بدران يكشف أهمية الصيام في تعزيز نمو الأوعية الدموية مجدي بدران يكشف أهمية الصيام في تعزيز نمو الأوعية الدموية



GMT 18:07 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على بعض الأطعمة التي تحسن الصحة الجنسية
لايف ستايلتعرفي على بعض الأطعمة التي تحسن الصحة الجنسية

GMT 11:13 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

شرم الشيخ تستضيف المؤتمر العاشر للسياحة و الضيافة
لايف ستايلشرم الشيخ تستضيف المؤتمر العاشر للسياحة و الضيافة

GMT 06:43 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تكتشف إصابتها بـ الإيدز أثناء فحوصات ما قبل الزواج
لايف ستايلفتاة تكتشف إصابتها بـ الإيدز أثناء فحوصات ما قبل الزواج

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

نوال الزغبي تستعرض أنوثتها بإطلالة جريئة ولوك جديد
لايف ستايلنوال الزغبي تستعرض أنوثتها بإطلالة جريئة ولوك جديد

GMT 17:54 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على العوامل التي تؤثر على الصحة الجنسية
لايف ستايلتعرفي على العوامل التي تؤثر على الصحة الجنسية

GMT 21:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

غرفة الغوص تعلن عن مشاركتها في معرض "جو ديفيج" في إنجلترا
لايف ستايلغرفة الغوص تعلن عن مشاركتها في معرض "جو ديفيج" في إنجلترا

GMT 20:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 19:32 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 19:20 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 22:43 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 19:52 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 20:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 16:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 18:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

سهيل خان يكشف تفاصيل فيلم سلمان خان المقبل

GMT 18:34 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

صبا مبارك بطلة "أميرة" إنتاج معز مسعود ومحمد حفظي

GMT 18:33 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

مدحت العدل يكشف ملامح شخصية يسرا في رمضان 2020

GMT 11:21 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

عجرم تنشر صورة تنكرية مع بناتها

GMT 11:24 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

نصار يكشف تعلمه من أخطاء السابقين في "الممر"

GMT 11:32 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة اللبنانية مايا دياب تثير الجدل في السعودية

GMT 13:38 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التركية توبا بيوكستون تقترب من فتاة النافذة

GMT 13:24 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أحمد جمال يحب فتاة يونانية ويغنى لها "قصاد عيوني"

GMT 13:54 2016 الإثنين ,26 أيلول / سبتمبر

خطوات بسيطة للحصول علي تسريحات تكسير في منزلكِ

GMT 16:04 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة ألتشين سانجو تظهر بلوك جديد

GMT 13:15 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

عامل إيه في حياتك لـ مريم عامر منيب تصل للمليون الرابعة

GMT 12:55 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

بدء عرض حشمت فى البيت الأبيض على watch IT اليوم الاربعاء

GMT 12:55 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 18:20 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

والد محمد الدرة ينعى صاحب "بكره إسرائيل"