arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

أكّدت أن هؤلاء الأطفال أكثر عرضه للإصابة بالتوحد

دراسة حديثة تعلن علاقة تفاعل بؤبؤ العين مع تغيرات الضوء

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة حديثة تعلن علاقة تفاعل بؤبؤ العين مع تغيرات الضوء

تفاعل بؤبؤ العين مع شدة الضوء
لندن ـ كاتيا حداد

أظهرت دراسة حديثة أن الأطفال الذين يتفاعل بؤبؤ أعينهم بقوة أكبر مع التغيرات المفاجئة في شدة الضوء، من المرجح أن يتم تشخيصهم في وقت لاحق بأنهم يعانون من اضطراب طيف التوحد (ASD). وقال باحثون من جامعة بيركبيك في لندن إن النتائج التي توصلوا إليها توفر الدعم للرأي القائل بأن المعالجة الحسية تلعب دورًا مهمًا في تطور هذا الاضطراب، ورأت الدراسة التي نشرت في دورية نيتشر كوميونيكيشنز أنها تحقق في وجود أذية في منعكس الضوء - وهي آلية أساسية تتحكم في كمية الضوء التي تصل إلى الشبكية والتي فيها يتقلص البؤبؤ عندما تتعرض العين إلى زيادات مفاجئة في السطوع.

أظهر الرضع استجابة أقوى لمعايير التوحد من غيرهم:
كان المشاركون، من بريطانيا والسويد، في عمر 10 أشهر عندما تم فحص ردود فعل حدقة العين للضوء مع تعقب العين الذي يقيس هذه التغيرات في حجم الحدقة، وتمت متابعتهم حتى بلغوا الثالثة من العمر، وعندها شاركوا في تقييم تشخيصي, وأظهر هؤلاء الرضع الذين استوفوا في نهاية المطاف معايير اضطراب طيف التوحد ASD استجابة حدقة أقوى من الرضع الذين لم يحققوا لاحقًا معايير اضطراب طيف التوحد ASD, كما ارتبط أيضًا مقدار انقباض البؤبؤ في مرحلة الطفولة بقوة أعراض التوحد عند عمر ثلاث سنوات.

  كان يتم التعرف على التوحد من قلة التفاعل والتواصل الاجتماعي فقط:
في كلتا الدولتين، نظرت الدراسة في 147 رضيعًا مع الأخوة الأكبر سنًا ذوي التوحد، ومن بين هؤلاء، استوفى 29 معيار اضطراب طيف التوحد في المتابعة، وشملت الدراسة أيضًا مجموعة ضابطة تضم 40 طفلاً يتطوّرون بشكل نموذجي، وقال الدكتور تيودورا غليغا، الباحث في مركز بيركبيك للدماغ والتنمية المعرفية، الذي قاد فرع الدراسة في بريطانيا "لفترة طويلة، تم التعرف على مرض التوحد من خلال التفاعل الاجتماعي غير التقليدي والتواصل، ومع ذلك، يتبنى الباحثون بشكل متزايد الرأي القائل بأن أقرب علامات للحالة قد تكمن في العمليات الأساسية لتطوير الدماغ.

الباحثون في حاجة لمزيد من الدراسات والعينات لتوثيق النتائج:
وأضاف "أن فهم الآليات التنموية الكامنة وراء مرض التوحد سيساعد في تحسين الكشف المبكر بالإضافة إلى تصميم التدخلات المبكرة، وهناك حاجة إلى عينة كبيرة للوصول إلى القوة الإحصائية التي يمكن أن تعطينا الثقة في النتائج"، ولقد تم إجراء هذا البحث بالتعاون مع جامعة Uppsala السويدية، وقال تيري فالك يتر، الأستاذ المشارك في قسم علم النفس، والباحث الرئيسي في الدراسة: "نعتقد أن هذه النتائج مهمة لأنها تشير إلى دلالة أساسية لم يتم دراستها من قبل في الرضع".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تعلن علاقة تفاعل بؤبؤ العين مع تغيرات الضوء دراسة حديثة تعلن علاقة تفاعل بؤبؤ العين مع تغيرات الضوء



GMT 10:11 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 18:53 2023 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مشروب الأناناس الساخن للرجيم

GMT 08:15 2023 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتنسيق حديقة المنزل استعدادًا لفصل الشتاء

GMT 06:09 2016 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"أحمد النحاس "صناعة الدراما في خطر

GMT 16:00 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

مها السباعي تكرّم المصممين الفائزين في مسابقة دبي للمجوهرات

GMT 15:33 2023 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وأعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 21:23 2020 الخميس ,09 كانون الثاني / يناير

تعرفي على طريقة إعداد وتحضير مكرونة اسباجيتي بالدجاج

GMT 07:41 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل التجارب السياحية في بحيرة توبا بإندونيسيا

GMT 19:17 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

10 أفكار مُدهشة لتنظيم عبوات التوابل في المطبخ

GMT 23:26 2016 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

اعتمدي لشعرك اللون البلاتيني كالنجمات

GMT 10:06 2016 الثلاثاء ,06 أيلول / سبتمبر

فؤائد البامية

GMT 05:21 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

افضل المنتجعات الصديقة للبيئة في البحر الكاريبي

GMT 10:53 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

انا ومديري والسجال المستمر

GMT 14:49 2023 الأحد ,10 أيلول / سبتمبر

هجوم ودفاع عن أداء داليا شوقي في "سفاح الجيزة"

GMT 19:31 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

تخلص من اسمرار البشرة بمكونات طبيعية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle