arablifestyle
آخر تحديث GMT 22:05:11
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 22:05:11
لايف ستايل

الرئيسية

أوضحت أنَّ الدهون تُلحاق الضرر بـ "الدماغ"

دراسة حديثة تكشف علاقة جسم "التفاحة" بـ "الخرف"

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة حديثة تكشف علاقة جسم "التفاحة" بـ "الخرف"

"مقابض الحب" تهدد أصحابها بالخرف
لندن _ لايف ستايل

كشفت دراسة حديثة أنَّ الذين يعانون من "مقابض الحب"، أو الذين لديهم بطن كبير بسبب شرب الجعة، قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالخرف.

ووجدت الدراسة ذاتها أنَّه إذا كان شخص ما يعاني من السمنة، أو لديه جسم "التفاحة"، حيث يحمل وزنًا أكبر على مستوى البطن وفي منطقة الحوض أكثر من منطقة الوركين، فإن لديه دماغًا أصغر حجمًا.

واكتشف الباحثون البريطانيون مادة رمادية أقل في هؤلاء الناس، ما يوحي بأن أدمغتهم تتقلص، وهذا الانكماش يزيد من خطر فقدان الذاكرة والخرف في سن أكبر .

ونظر الباحثون بقيادة جامعة لوبورو في أكثر من 9600 مشاركًا تتراوح أعمارهم بين 40 و69 عامًا، لقياس محيط الخصر والوركين وكذلك مؤشر كتلة الجسم (BMI).

ووجدت الدراسة أنَّ الذين لديهم نسبة عالية من الدهون في الخصر أكثر من الوركين، لديهم أدمغة أضغر حجمًا بنسبة 1.5% من أولئك الذين يمتلكون وزنًا صحيًا.

ويعتقد الباحثون أنَّ الدهون يمكن أن تحفز الجهاز المناعي على رد الفعل المبالغ فيه وإلحاق الضرر بالدماغ، ما يؤدي إلى تقلصه وزيادة احتمالات الإصابة بالسمنة.

وقال الباحثون "إنَّ "مقابض الحب" "Love handles"، وهو مصطلح يصف الدهون الزائدة المتراكمة في منطقة البطن والخاصرة والأفخاذ، أو الذين لديهم بطن كبير والذين لديهم جسم على شكل "تفاحة"، قد تكون علامة تحذير على أن أصحاب هذا النوع من الجسم ربما يواجهون خطر فقدان الذاكرة، وربما تكون أدمغتهم قد تقلصت بالفعل بعد فقدان المادة الرمادية في مناطق الدماغ التي تساعد على التحكم في الشهية والشعور بالتماسك الكامل.

وقال الدكتور مارك هامر الذي قاد الدراسة من جامعة لوبورو"بحثت دراستنا في مجموعة كبيرة من الناس ووجدنا أن السمنة، بخاصة حول الخصر، قد تكون مرتبطة بانكماش المخ".

وأضاف هامر قائلًا "هذا سيحتاج لمزيد من البحث ولكن، قد يساعد قياس مؤشر كتلة الجسم ونسبة الدهون في الخصر والوركين، بشكل منتظم، في تحديد صحة الدماغ".

وتابع هامر قوله "إنَ الدراسة تضيف إلى الأدلة الموجودة التي تسلط الضوء على وجود صلة بين الوزن الصحي والدماغ السليم، لكن الباحثين لم ينظروا في ما إذا كان المشاركون قد بدأوا في تطوير أمراض مثل مرض ألزهايمر، وهذا سوف يحتاج إلى المزيد من الأبحاث المستقبلية لاستكشافه".

قد يهمك أيضاً :

السمنة تعتبر "التدخين الجديد" في التسبب بإصابة النساء بالسرطان

تعرف على مراحل معاناة أثقل رجل في العالم مع السمنة

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تكشف علاقة جسم التفاحة بـ الخرف دراسة حديثة تكشف علاقة جسم التفاحة بـ الخرف



GMT 18:07 2020 الإثنين ,24 شباط / فبراير

أجمل الإطلالات من صيحة الريش من وحي النجمات
لايف ستايلأجمل الإطلالات من صيحة الريش من وحي النجمات

GMT 18:49 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

مشروب و6 أطعمة ينصح بها قبل يوم الزفاف
لايف ستايلمشروب و6 أطعمة ينصح بها قبل يوم الزفاف
لايف ستايلعدسات الأجانب توثق زيارتهم للأقصر بحضور «العناني»

GMT 20:08 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

عروس تتوفى بعد ساعات من حفل زفافها لهذا السبب
لايف ستايلعروس تتوفى بعد ساعات من حفل زفافها لهذا السبب

GMT 20:58 2020 الخميس ,20 شباط / فبراير

شنط هيفاء وهبي من أفخر الماركات العالمية
لايف ستايلشنط هيفاء وهبي من أفخر الماركات العالمية

GMT 10:43 2018 الثلاثاء ,06 شباط / فبراير

مي عز الدين وأختها تخوضان تجربة عمرية مثيرة

GMT 14:07 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

تاريخ كامل يقبع وراء جواهر تاج الملكة إليزابيث

GMT 11:49 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

عرض منزل لاعب وست هام آندي كارول في إسكس للبيع

GMT 04:28 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

كايلي جينر بإطلالة جريئة خلال الاحتفال برأس السّنة

GMT 03:35 2018 الأحد ,23 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي علي طريقة إعداد وتحضيركوكيز قولدن براون

GMT 14:22 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

حنان شوقي في الجزء الثاني من "الأب الروحي" بعد التوقيع رسميًا

GMT 13:08 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

عمرو أديب يتغزل في الفنانة أمينة خليل خلال برنامج "الحكاية"

GMT 09:38 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

أجمل ديكورات "جلسات خارجية" مناسبة لشهر رمضان

GMT 06:58 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

المؤلف الأميركي يطرح كتابًا جديدًا عن مارلين مونرو

GMT 20:07 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية اعداد الرز الاسمر

GMT 03:39 2019 الجمعة ,21 حزيران / يونيو

ريم مصطفى تظهر كضيفة شرف في "ولاد رزق 2"

GMT 13:30 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

  هايلي أتويل في مأزق بعد تسريب صورها العارية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle