arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل

الرئيسية

عبر شوارعها الترابية والقصور ذات الجدران الباهتة

السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية

لايف ستايل

لايف ستايلالسياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية

مدينة فاس المغربية
فاس ـ عادل سلامه

من السهل أن تعرف لماذا تعتبر مدينة فاس المسورة (أقدم مدن أفريقيا)، من مواقع التراث على قائمة اليونيسكو العالمية، إنها تقع عند سفوح جبال الأطلس الوسطى الشهيرة، وهي تحتل المرتبة الأولى بين أفضل المدن المغربية المشمولة بالحماية، عبر شوارعها الترابية الكاملة، والقصور القديمة ذات الجدران الباهتة، وساحات الأفنية المضاءة بالشموع.السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية

يعيش ويعمل أكثر من ربع مليون شخص في هذا الجزء من المدينة، الذي تم بناؤه قبل نحو اثني عشر قرنا من الزمان، وليست هناك فنادق فخمة أو منتجعات كبيرة، وهي تعد أكبر منطقة حضرية خالية من السيارات في العالم حسب تقرير لصحيفة «الإندبندنت» البريطانية.

وكشفت يمكن لمدينة مراكش أن تحتل عددًا أكبر من صفحات المجلات العالمية المخصصة للموضة والأزياء، ولكن فاس، وهي ثاني أكبر مدينة في المغرب، تعتبر من الناحية التاريخية مركز التعلم في العالم العربي قاطبة، كما أنها تحتضن أقدم جامعات العالم.السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية

كما أنها تحظى بطابعها العصري كذلك، مع مزيد من المتاجر، والحانات، والمقاهي، والأسواق الحديثة التي باتت في انتشار متزايد في شارع التلة الكبيرة الذي بات يضاهي شارع الشانزليزيه الفرنسي الشهير. وهنا، يمتزج عشاق الموسيقات المغربية التقليدية مع أصحاب الحرف التقليدية في مزيج بارع.

ومع القليل من المعرفة المحلية، يمكنك أن تقابل العديد من المقاهي والحانات المحلية التي تتناثر عبر الأزقة التي لا أسماء لها، إلى جانب المطاعم المبتكرة التي تمزج ما بين القديم والحديث في براعة وأناقة جذابة. تمكنت صحافية الديكورات البريطانية تارا ستيفنز (التي تملك منزلا خاصا في المدينة) من تأسيس شركة «أناجام هوم» للأدوات والإكسسوارات المنزلية، للمساعدة في ازدهار الحرف المهنية المغربية من خلال دعم المهارات التقليدية في الأسواق الحديثة.

وتشتمل مجموعة المعروضات على بطانيات الصوف، والأغطية المصنوعة من القطن والكتان، والزجاج المصنع يدويا، والأعمال الفخارية الحديثة من فاس، والأعمال الخشبية اليدوية، والسجاد ذي التصاميم المعاصرة. ويمكن زيارة استوديو أناجام بميعاد مسبق فقط، وذلك للتأكد من الاتصال مسبقا قبل الزيارة.

يقع «كافيه كلوك»، الذي أسسه الشيف مايك ريتشاردسون، أحد خريجي كلية إيفي الأميركية المرموقة، في الجادة السابعة من درب المغانة، وهو يعتبر من مراكز الفنون متعددة للثقافات. ويضم هذا المنزل ذو الفناء الكبير، الذي يرجع تاريخ بنائه إلى 250 عاما ماضية، مقهى، ومكتبة، وحانة، ودارا للعرض السينمائي. ويعرض الموظفون هناك مختلف الحفلات والعروض الموسيقية للمساعدة في الحفاظ على التقاليد المغربية القديمة أو «الحكايات».السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية

تعتبر سوق الزفاف في المدينة هي المكان الذي يمكنك فيه اختيار النعال، والمطرزات، وأغطية الرأس، والحجاب، والأثواب، وأثاث الزفاف المزخرف. إنها تعتبر من أسواق أزياء الزفاف الرائدة من دون منازع في المغرب. وتجد هناك «قصر أماني» الذي تجده عبر جولاتك في شوارع المدينة ويوفر لك حفلة الحناء الرائعة.

وهناك بالقرب من حي لا أشابين يوجد بازار باسم «معرض علي للفنون». وهو أشبه ما يكون بآلة الزمن من حيث الأبعاد، وبمجرد عبورك الأبواب يمكنك الانتقال من طابق إلى آخر، ومن غرفة إلى أخرى، وكل منها مفعم بالكثير من الأعمال المبهرة من الفنون، والأثاث، والمجوهرات، والمرايا.

يأخذ المصور المغربي الشاب عمر شينافي السائحين في جولة جميلة عبر المدينة، من أجل التعرف على ثقافة الشارع المغربي والاستمتاع بجماليات أغلب الأجزاء القديمة من المدينة. ولقد ظهرت صور عمر شينافي على صفحات مجلة التايمز الأميركية، ولقد تم اختياره المصور الرئيسي في مهرجان الموسيقات المقدسة العالمية المرموق، الذي يعقد في 22 - 30 يونيو (حزيران) من كل عام.

وجرى تزيين مقهى الكربوش في جادة التلة الكبيرة برسوم جدارية جميلة وجريئة. وإلى جانب التبولة، والطاجن، والفطيرة المغربية التقليدية، والبسطيلة. يبيع المقهى أيضا الأقراط المصنوعة من إطارات السيارات المعاد تدويرها. وبعد وجبة الغذاء، يمكنك المكوث في الجوار لتناول القهوة في مقهى برشلونة القريب. كما يوجد على مسافة بضعة أبواب قليلة المطعم المكسيكي «ناشو ماما»، وهو أول مطعم مكسيكي في المدينة، وقد افتتحه الشيف السابق نجات كاناشي.السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية

ويقع فندق «قصر أماني»، وهو عبارة عن قصر مرمم على الطراز القديم، بجوار إحدى البوابات الرئيسية في مدينة فاس، وهو يوفر تجربة للتسوق تستمر قرابة ثلاث ساعات، بالإضافة إلى دورة في فنون الطهي. ويبدأ الصباح بجولة في سوق الطعام، وجمع مكونات الأكلات مع رئيس الطهاة. ثم العودة إلى الفندق لطهي الوجبة المغربية التقليدية المكونة من ثلاثة أطباق رئيسية.

وتعتبر مدينة فاس المغربية من المدن التي تستحوذ بحق على الحواس، ولكن إن رغبت في مزيد من الاسترخاء، عليك التوجه فورا إلى «حدائق جنان سبيل»، التي أنشئت في القرن الثامن عشر الميلادي بأمر من السلطان مولاي عبد الله. وهذه الحدائق، التي تسمى «واحة المدينة»، توفر الراحة النفسية والسلام الذاتي والمساحات الخضراء الخلابة عبر التصميمات الرائعة التي تم تجديدها مؤخرا.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية السياح الأجانب يحرصون على زيارة مدينة فاس المغربية



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

أكره مجالسة أهل زوجي وأقاربه

GMT 10:21 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إبرة الظهر أو الإيبيدورال لولادة بدون ألم

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 12:34 2019 الخميس ,14 آذار/ مارس

Daily Leo

GMT 11:46 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

ارتدي اللانجري المناسب والجذاب في ليلة حب

GMT 06:29 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

دنيا غانم تعرب عن سعادتها بتكريم حسن حسني

GMT 15:49 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

الإعلامية لجين عمران تلتقي مريم أوزرلي في دبي

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 12:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

كيت هدسون تلمع في فستان طويل غير مكشوف 

GMT 17:22 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

إتيكيت رفض الدعوات المقدَّمة إليك بكلّ تهذيب ولياقة

GMT 23:36 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة إلى كلّ زوجة... لا تنسي بأنكِ أنثى
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle