arablifestyle
آخر تحديث GMT 23:31:30
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 23:31:30
لايف ستايل

الرئيسية

أوضحت أنه الأحجار الكريمة القوية جدًا

لبنى أحمد تبيّن دور" الأمونايت " في التخلص من الطاقة السلبية

لايف ستايل

لايف ستايللبنى أحمد  تبيّن  دور" الأمونايت " في التخلص من الطاقة السلبية

المدربة لبنى أحمد
القاهرة _ لايف ستايل

كشفت لبنى أحمد، استشاري العلاج بالطاقة الحيوية والكريستال، عن أهمية حجر "الأمونايت" وتأثيره على طاقة المكان.

وقالت لبنى أحمد، خلال تصريح خاص لها إلى "لايف ستايل": "يعدّ الأمونايت من الأحجار الصدفية الجميلة جدا ويشبه إلى حد كبير حجر الأوبال بانعكاساته اللونية، وهو من الأصداف البحرية معروف شعبيا (بحجر العطف)، وهو من الأحجار المناسبة جدا لوضعها داخل المكاتب والمراكز والبيوت، فتأثيره يغطي مساحة كبيرة لذا كلما كبر حجمه كان أفضل".

وتابعت: "الأمونايت مخصص لضبط وتنظيف الأماكن وسحب أي طاقة سلبية وإعطاء الأماكن طاقة كونية كبيرة، إذ يحتوى على عنصر الماء  لأنه حجر صدفي يستخرج من الماء، لذا فهو يحتفظ بطاقة البحار والمد والجزر، كما أنه في الأصل مخلوق حيوي بحري ويعيش به طاقة الحياة وقد تحور عبر آلاف السنين، وتحول إلى الأحجار الكريمة بسبب الضغط والقدم والتركيب الكيميائي عبر آلاف السنين".

وأضافت لبنى أحمد: "لذلك فهذا النوع من الأحجار الكريمة يكون قويا جدا لسحب الطاقات السلبية الكونية والصادرة عن أشخاص مثل السحر والعين والمس وتسحبها بقوه بداخلها، لذا فهو مناسب لتنظيف طاقة المكان في العمل والمراكز والمحال والشركات، وكذلك أيضا المنازل، وبما أنه يسحب الطاقات السلبية بداخله فمن الضروري تنظيفه دوريا بالماء والملح وتبخيره بالبخور ويفضل بخور الصندل".

قد يهمك ايضًا:

- لبنى أحمد تُبرز أهم طرق تعلم ضبط طاقة المطبخ

- لبنى أحمد تكشف عددًا مِن النصائح المتعلقة بعِلم طاقة الجسم

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لبنى أحمد  تبيّن  دور الأمونايت  في التخلص من الطاقة السلبية لبنى أحمد  تبيّن  دور الأمونايت  في التخلص من الطاقة السلبية



لايف ستايلأزياء نور الغندور رحلة بين الأنوثة والترف والعصرية

GMT 07:28 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

جيني إسبر تحتفل بعيد ميلاد ابنتها ساندي
لايف ستايلجيني إسبر تحتفل بعيد ميلاد ابنتها ساندي

GMT 15:43 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

تعرف على فوائد الزنجبيل للصحة الجنسية للرجل
لايف ستايلتعرف على فوائد الزنجبيل للصحة الجنسية للرجل

GMT 14:28 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 20:00 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 08:05 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الخيبات والارتباك وحافظ على رباطة جأشك

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 14:33 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 15:47 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 20:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 15:56 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 05:53 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

وجهات خلابة للتمتع بلون أزرق مهدئ للأعصاب

GMT 10:22 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

حسين بظاظا يطرح مجموعته لصيف 2019 وملهمته "إيلين"

GMT 18:24 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بشهر عسل رومانسي وهادئ في جزر المالديف

GMT 14:49 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

افضل زيت لتنعيم شعر الاطفال والرضع

GMT 16:19 2018 الثلاثاء ,11 أيلول / سبتمبر

أشياء تفكر فيها كل الزوجات خلال وضع الفارسة

GMT 09:40 2018 الثلاثاء ,12 حزيران / يونيو

"بولغري" تطلق حقائب وإكسسوارات لخريف وشتاء عام 2018
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle