arablifestyle
آخر تحديث GMT 19:07:40
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 19:07:40
لايف ستايل

الرئيسية

منظومة الرعاية الصحية الأولية تستعد لإطلاق برامج ومراكز جديدة في عام 2017

لايف ستايل

لايف ستايلمنظومة الرعاية الصحية الأولية تستعد لإطلاق برامج ومراكز جديدة في عام 2017

وزارة الصحة
القاهرة - لايف ستايل

تستعد منظومة الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة لإطلاق برامج وافتتاح مراكز جديدة مع بداية عام 2017 أبرزها مراكز الرعاية المتكاملة للطفل وبرامج لحمايته من مخلفات الأزمة ومراكز صديقة للمراهقين فضلا عن توسيع برنامج الترصد التغذوي ليشمل الكبار.

وتضع مديرية الرعاية على جدول أعمالها للعام القادم أيضا حسب مديرها الدكتور فادي قسيس هدفين أساسيين أولهما استكمال إعادة تأهيل وترميم المراكز الصحية التي دمرها الإرهاب والثاني إعادة تأهيل الكوادر البشرية بعد تسرب عدد كبير من الكوادر المؤهلة والمدربة جراء الظروف الراهنة.

وتولي المديرية في خطتها الإعلام أهمية كبرى وفق تأكيد الدكتور قسيس في حديث خاص لنشرة سانا الصحية عبر حملة مكثفة بمختلف الوسائل المرئية والمسموعة والمكتوبة لاطلاع المواطنين على برامجها والخدمات التي توفرها وسبل الوصول لها.

ويوضح الدكتور قسيس أن العام القادم سيشهد دخول “برنامجين مهمين” الأول برنامج حماية الطفل من مخلفات الأزمة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف” حيث تم تدريب فرق مركزية بالمحافظات ستوزع مع بداية العام بروشورات وألعابا توضيحية تشرح للطفل ضرورة الابتعاد عن أي جسم غريب ومشبوه عند عودته مع أسرته إلى منطقة أعاد لها الجيش الأمن والاستقرار.

وعن البرنامج الثاني ذكر الدكتور قسيس أنه سيتم افتتاح مراكز توفر خدمات متكاملة للطفل من فحص شامل ولقاح وترصد تغذوي لتكون مريحة للأهالي وميسرة مبينا أن البداية ستكون مع مركزين في كل من ريف دمشق وطرطوس وحماة لتعمم في حال نجاحها على كل المحافظات.

أما بخصوص المراهقين فلفت مدير الرعاية إلى وجود دائرة تهتم بصحتهم الجسدية والنفسية لكن الجديد هو التخطيط لإحداث “3 مراكز صديقة لهم” توفر كل أنواع المشورة الاجتماعية والنفسية متوقعا أن ترى المراكز النور خلال الربع الأول من العام القادم.

وفيما يخص برنامج الترصد التغذوي بين الدكتور قسيس أن توسيعه مدرج ضمن خطة عام 2017 ليشمل الكبار مع بروتوكول علاجي خاص بهم عازيا السبب إلى اكتشاف حالات كثيرة في المناطق المحاصرة من قبل التنظيمات الإرهابية خاصة أن الأهل يميلون لإعطاء طفلهم ما يتوفر من طعام والبقاء دونه فترات طويلة.

وتعكر خطة العام القادم بعض المخاوف أبرزها على حد تعبير الدكتور قسيس وجود أطفال لم يتلقوا أي نوع من أنواع اللقاحات في مناطق وجود الإرهابيين وهو ما اكتشف في الأحياء الشرقية لمدينة حلب مبينا أن هؤلاء الأطفال هم “قنابل موقوتة كونهم غير محصنين من أمراض خطيرة كما قد ينقلونها لأطفال آخرين”.

وقال الدكتور قسيس: “إن المديرية ترسل لكل منطقة يعيد لها الجيش الأمن والاستقرار فريقين الأول يعزز الحالة التلقيحية للأطفال والثاني يقوم بالترصد التغذوي لاكتشاف أي حالات سوء تغذية ومعالجتها فورا”.

وتواجه منظومة الرعاية الصحية تحديات أخرى تتمثل بخروج نحو 30 بالمئة من مراكزها الصحية عن الخدمة نتيجة الاستهداف الإرهابي لها إضافة إلى خسارة عناصر مدربة ومؤهلة وصعوبة الوصول إلى جميع المناطق والإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية والتي تسبب صعوبة في تأمين بعض أنواع اللقاحات.

وأضاف قسيس: إن “برامج الرعاية الصحية الأولى تهتم بالشخص منذ المرحلة الجنينية وحتى الكهولة عبر برنامج الصحة الإنجابية الذي يتابع النساء بسن الإنجاب ويهتم بالحالة التغذوية لهن مع التحري عن سرطان الثدي وعنق الرحم إضافة إلى برنامج إنعاش الوليد ويعنى بتدريب الأطباء في المشافي على كيفية استقبال الطفل وضمان سلامة الإجراءات في الدقائق الأولى لولادته”.

ويشير مدير الرعاية إلى وجود برنامج أيضا لرعاية الوليد عبر مجموعة عيادات تقوم بمسوحات لاكتشاف نقص السمع والإعاقات والاختلاطات بشكل مبكر مع وجود خطة لتطبيق إجراء مسح قصور الدرق إضافة إلى البرنامج الأهم في المنظومة وهو التلقيح الوطني الذي يبدأ مع الطفل منذ ولادته ليحميه من نحو 11 مرضا من أمراض الطفولة الخطرة.

وأشار الدكتور قسيس إلى وجود برنامج يهتم بصحة المسنين عبر عيادات خاصة بهم في المراكز الصحية توفر خدمات طبية لهم ومشورة لأسرهم حول كيفية التعامل معهم وتأمين كل الأدوية التي يحتاجونها.

ومن البرامج التي كان لها دور فعال في السنوات الماضية يوضح الدكتور قسيس آلية عمل دائرة التغذية التي ترصد حالات سوء التغذية عبر نحو 22 عيادة ضمن المشافي حيث يتم تشخيصها وتحديد شدة حالاتها وطرق العلاج.

أما عن جديد برنامج مكافحة التدخين فكشف مدير الرعاية أن التوجه سيصبح اليوم لغير المدخنين عبر مبادرات مدارس ومنازل نظيفة من التدخين.

تجدر الإشارة إلى أن برامج الرعاية الصحية الأولية في سورية بدأت عام 1988 حيث شملت مجالات عديدة منها رعاية الطفل والأم والتلقيح وتنظيم الأسرة بالإضافة إلى إصحاح البيئة ومكافحة الأمراض السارية وصحة الفم والأسنان والتثقيف الصحي.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منظومة الرعاية الصحية الأولية تستعد لإطلاق برامج ومراكز جديدة في عام 2017 منظومة الرعاية الصحية الأولية تستعد لإطلاق برامج ومراكز جديدة في عام 2017



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منظومة الرعاية الصحية الأولية تستعد لإطلاق برامج ومراكز جديدة في عام 2017 منظومة الرعاية الصحية الأولية تستعد لإطلاق برامج ومراكز جديدة في عام 2017



GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس
لايف ستايلالفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس

GMT 17:45 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

اتهامات السرقة تلاحق ياسمين صبري
لايف ستايلاتهامات السرقة تلاحق ياسمين صبري

GMT 12:58 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات خاطئة عن العلاقة الحميمية تعرفي عليها
لايف ستايلمعلومات خاطئة عن العلاقة الحميمية تعرفي عليها

GMT 10:40 2016 الثلاثاء ,19 تموز / يوليو

منى أحمد تكشف توقعات الأبراج لفناني مواليد شباط

GMT 12:40 2016 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الطلاب البريطانيون يعانون من مشكلات نفسية كثيرة

GMT 02:46 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

زوجتي تراني سخيفاً

GMT 21:15 2016 الأربعاء ,14 أيلول / سبتمبر

أحب فتاة وأريد الزواج منها ولكنها تتهرب مني

GMT 12:16 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

أهلي يرفضوه بسبب شهادته ولكني أحبه

GMT 10:57 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

حماتي حولت حياتي الي جحيم

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 11:40 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

الرجل البخيل وإمكانية الزواج منه

GMT 12:24 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

والدة زوجي تدمر حياتي الزوجية