arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

اعتبرت الدراسة أنّ ثقافة الطعام الصينية تعزّز من فرص انتقاله

فريق بحثي دقّ ناقوس الخطر بشأن "كورونا" قبل 11 شهرًا ولم يسمعه أحد

لايف ستايل

لايف ستايلفريق بحثي دقّ ناقوس الخطر بشأن "كورونا" قبل 11 شهرًا ولم يسمعه أحد

فيروس كورونا
القاهرة - لايف ستايل

يبدو أن أزمة فيروس كورونا في الصين كانت لها جذور، قبل ما يقترب من عام من تفشي الوباء في ووهان، ومنه إلى مدن صينية أخرى ثم إلى العالم أجمع، فقد كشفت تقارير صحفية أن فريقا من الباحثين حذر من انتشار فيروس من سلالة كورونا "يشبه سارس"، في يناير 2019، أي قبل نحو 11 شهرا من موجة المرض التي ضربت ووهان، لكن تحذيره لم يلق استجابة من جانب السلطات.

 

وتحدثت "إم دي بي آي"، وهي مؤسسة أبحاث مقرها سويسرا، عن دراسة للباحثة الصينية شي زينغلي وفريقها في معهد ووهان لعلم الفيروسات، شددوا فيها على أهمية إجراء مزيد من التحقيقات حول فيروسات تحملها الخفافيش.

 

والمعهد المذكور الذي يتبع أكاديمية الصين للعلوم ويتمتع بميزانية تبلغ عشرات الملايين من الدولارات، أصبح محل جدل بعد تفشي وباء "كوفيد 19" حول العالم، مع تلميحات أميركية من الرئيس دونالد ترامب من أن الفيروس ربما يكون قد خرج منه، سواء بالخطأ أو عمدا.

 

وفي الورقة البحثية، سلط الفريق الضوء على احتمالية انتشار وباء فيروس تاجي آخر في الصين، من خلال دراسة وتحليل 3 تفشيات واسعة النطاق ناجمة عن متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد (سارس)، ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس) ومتلازمة الإسهال الحاد للخنازير (SADS).


 

وقالت شي إن مسببات الأمراض الثلاثة كانت فيروسات تاجية يمكن إرجاعها إلى الخفافيش، ونشأ اثنان منها في الصين.

 

وجاء في البحث أنه "من المحتمل جدا أن تحدث موجة تفش لفيروسات تاجية شبيهة بسارس أو ميرس في المستقبل من الخفافيش، وهناك احتمال متزايد بحدوث ذلك في الصين".

 

ودعت الورقة البحثية إلى "التحقيق في فيروسات الخفافيش التاجية"، ووصفتها بـ"القضية الملحة للكشف عن علامات الإنذار المبكر، التي تقلل بدورها من تأثير مثل هذه الموجات المستقبلية في الصين".

 

وأشار الفريق إلى أن حجم الصين وعدد سكانها الضخم وتنوعها البيولوجي، يمكن أن تكون أسبابا في التفشي المحتمل لوباء جديد، كما لمح إلى تفضيل الصينيين للحوم الحيوانات الطازجة.

 

وأضاف: "ثقافة الطعام الصينية تؤكد أن الحيوانات المذبوحة الحية تمثل الغذاء الأكثر انتشارا. هذا قد يعزز من فرص انتقال الفيروس".

 

وكانت ورقة سابقة للباحثة ذاتها، أشارت في وقت سابق من عام 2018 إلى أن الإنسان يمكن أن يلتقط عدوى الفيروسات التاجية بشكل مباشر من الخفافيش.

 

ويتخصص معهد ووهان لعلم الفيروسات، الذي يحتفظ بعينات لأكثر من 1500 سلالة من الجراثيم القاتلة، في البحث عن "أخطر مسببات الأمراض"، خاصة الفيروسات التي تحملها الخفافيش.

 

ورغم أن العلماء يعتقدون أن الفيروس انتقل إلى البشر من الحيوانات البرية التي تباع كغذاء في سوق يبعد حوالي 15 كيلومترا عن المختبر، فإن مروجي نظرية المؤامرة لديهم افتراضات مختلفة، مفادها أن الفيروس تم تحضيره ونشره عمدا من المعهد، وهو ما تنفيه السلطات الصينية بشدة.

قد يهمك أيضا:

الإصابات بفيروس كورونا في باكستان ترتفع إلى 7993 حالة

تعرف على أهم الأمراض مرتبطة بالجهاز المناعي تؤثر على أعضاء الجسم

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فريق بحثي دقّ ناقوس الخطر بشأن كورونا قبل 11 شهرًا ولم يسمعه أحد فريق بحثي دقّ ناقوس الخطر بشأن كورونا قبل 11 شهرًا ولم يسمعه أحد



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:28 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 13:35 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 14:11 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 16:13 2020 الإثنين ,15 حزيران / يونيو

طريقة تطبيق لوك مكياج ناعم لكل يوم وللمناسبات

GMT 12:47 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أميرة بهاء تُؤكّد أنّ الألوان المُبهجة تُسيطر على الخريف

GMT 12:13 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

ملفات في الدماغ

GMT 06:56 2020 الأحد ,09 شباط / فبراير

عبايه كتف مطرزة من وحي مدونات انستقرام

GMT 20:31 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

خيال حبيبي لا يفارق مخيلتي

GMT 05:51 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رانيا محمود تؤكد تمنّيها تجسيد السيدة نفيسة

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

معتز هشام يكشف اسم الفنان الذي علمه مشاهد الأكشن