arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

لا يوجد دواء للمرض والوحيد المُعتمد هو منشط البلازمينوجين النسيجي

اكتشاف جديد يؤكّد أن عمليات نقل الدم تحمي الدماغ من أضرار السكتة الدماغية

لايف ستايل

لايف ستايلاكتشاف جديد يؤكّد أن عمليات نقل الدم تحمي الدماغ من أضرار السكتة الدماغية

السكتة الدماغية
واشنطن - لايف ستايل

وجد علماء الأعصاب بجامعة ويست في فيرجينيا أن العلاج ببدائل الدم ينقذ أدمغة الفئران من التلف الإقفاري، وهو اختراق محتمل في علاج السكتة الدماغية.وبحسب موقع "ساينس ديلي"، في الدراسة التي قادها صوفي رين، أستاذ مساعد باحث في قسم علم الأعصاب، وجد الفريق أن العلاج ببدائل الدم ينقذ أدمغة الفئران من التلف الإقفاري.

وقال رين "ما تمكنا من إثباته هو أنه إذا قمت بإزالة جزء من الدم من شخص يعاني من سكتة دماغية، واستبدلت ذلك الدم من شخص لم يصاب بسكتة دماغية، فإن نتائج تلك السكتة الدماغية تتحسن بشكل كبير".

تحدث معظم السكتات الدماغية (الإقفارية) عندما ينقطع إمداد الدماغ بالدم، وتكون عادةً بسبب انسداد الشرايين المؤدية إلى الدماغ.

في حين أنه لا يوجد دواء واحد معروف للسكتة الدماغية، فإن العلاج الوحيد المعتمد من إدارة الغذاء والدواء للسكتات الدماغية هو منشط البلازمينوجين النسيجي، الذي يذيب الجلطة ويحسن تدفق الدم، لكن يجب  إعطاء منشط البلازمينوجين النسيجي في غضون ثلاث ساعات من السكتة الدماغية.

وتشير أبحاث الدكتور رين إلى أن عمليات نقل الدم يمكن أن تتم بعد السكتة حتى بعد سبع ساعات ويبقى لها تأثير إيجابي.

 وقال الدكتور سيمبكنز: "الفكرة هي تغيير الاستجابة المناعية التي تحدث بعد السكتة الدماغية".

وأوضح الباحثون أنه بعد السكتة الدماغية، يتغير تكوين دم المريض، مما يتسبب في حدوث اضطرابات في الدماغ وكيفية استجابة الجسم.

وتلعب العدلات، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء التي تساعد في قيادة استجابة الجهاز المناعي، دورا في زيادة مستويات إنزيم يسمى "MMP-9"، والذي يمكن أن يؤدي إلى تسرب حاجز الدم في الدماغ وتآكل أنسجة المخ.

خلصت الدراسة إلى أن العلاج ببدائل الدم يزيل الخلايا الالتهابية ويقلل من العدلات ومستويات "MMP-9" بعد السكتة الدماغية.

وأشار الباحثون إلى أن العلاجات القائمة على الدم تظهر حاليا كعلاجات لمكافحة الشيخوخة ومكافحة الأمراض التنكسية العصبية.

وقال رين إن العلاج ببدائل الدم هو استراتيجية مجربة تستهدف الاستجابات الجهازية المرضية للسكتة الدماغية، ويمكن أن تقلل من الوفيات.

قد يهمك أيضا:

دراسة تؤكد أن فيروس كورونا يتسبب فى الإصابة بالسكتة الدماغية

دراسة تؤكد أن نقص الماغنسيوم يتسبب فى ارتفاع ضغط الدم

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف جديد يؤكّد أن عمليات نقل الدم تحمي الدماغ من أضرار السكتة الدماغية اكتشاف جديد يؤكّد أن عمليات نقل الدم تحمي الدماغ من أضرار السكتة الدماغية



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:28 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 13:35 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 14:11 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 16:13 2020 الإثنين ,15 حزيران / يونيو

طريقة تطبيق لوك مكياج ناعم لكل يوم وللمناسبات

GMT 12:47 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أميرة بهاء تُؤكّد أنّ الألوان المُبهجة تُسيطر على الخريف

GMT 12:13 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

ملفات في الدماغ

GMT 06:56 2020 الأحد ,09 شباط / فبراير

عبايه كتف مطرزة من وحي مدونات انستقرام

GMT 20:31 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

خيال حبيبي لا يفارق مخيلتي

GMT 05:51 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رانيا محمود تؤكد تمنّيها تجسيد السيدة نفيسة

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

معتز هشام يكشف اسم الفنان الذي علمه مشاهد الأكشن