arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

العلماء ينفون ادعاءات أن تحرير الجينات يحمل آثارًا جانبية غير مرغوب فيها

دراسة حديثة تثبت أن الأطفال المعدلين جينيًا لن يعانوا من مضاعفات خطيرة

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة حديثة تثبت أن الأطفال المعدلين جينيًا لن يعانوا من مضاعفات خطيرة

الحمض النووي
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت دراسة حديثة أن الأطفال المصممين جينيًا والذين تم إنشاؤهم من خلال تقنية تحرير الجينات "كريسبر" ليسوا معرضين لمضاعفات خطيرة. ويدعي الاستنتاج السابق بأن التكنولوجيا ستقدم المئات من الطفرات التي يحتمل أن تكون خطرة في الحمض النووي للأطفال الرضع.

وينتقد الباحثون دراسة سابقة لربط الطفرات الضارة بالفئران بالتكنولوجيا عندما كانوا حاضرين قبل بدء تحرير الجينات. وقد أُشيد بتقنية "كريسبر" سابقا باعتبارها الحل المحتمل للسرطان والعمى والعقم. واستخدمت هذه التكنولوجيا في الصين لأنشاء الأجنة البشرية دون الجين المسؤول عن اضطراب الدم المحتمل. ولا يزال يجري اختبارها إلى حد كبير على الفئران، ومن غير الواضح متى قد تكون "كريسبر" متاحة للبشر في الولايات المتحدة أو المملكة المتحدة.

وقال باحثون من جامعة "أيوا" الأميركية في مايو/أيار الماضي، إن اثنين من الفئران التي تم تغيير الجينات عن طريق تكنولوجيا تحرير الجينات كريسبر-Cas9 عانا مئات الآثار الجانبية بعد العلاج.

ومع ذلك، في الدراسة الحالية، يدعي علماء جامعة "هارفارد" ومعهد "ماساتشوستس للتكنولوجيا" أن الفئران كانت أكثر ارتباطًا ببعضها البعض مما كانت عليه من دون المعالجة. ويشير الباحثون أيضًا إلى أن موقع الطفرات في جينات الفئران لا تتفق مع الكريسبر. وأشاروا إلى مخاوفهم في الأرشيف البيولوجي.

وأشار مؤلفو الدراسة الأحدث الى أنه "نظرًا لهذه القضايا الجوهرية، فإننا نحث المؤلفين على مراجعة أو إعادة صياغة الاستنتاجات الأصلية، وذلك لتجنب تفادي البيانات المضللة وغير المدعومة". وقال غايتان بورغيو، وهو عالم وراثة من الجامعة الوطنية الأسترالية، في حديثه عن الدراسة الأصلية: "هذه دراسة رهيبة. وهذا هو اتجاه مثير للقلق".

وتغير تكنولوجيا "كريسبر" على وجه التحديد أجزاء صغيرة من الشيفرة الوراثية. وخلافا لغيرها من الأدوات المماثلة، توقف "كريسبر" الجينات على مستوى الحمض النووي إيقافا نهائيا". وبهذه الطريقة، يمكن للباحثين أن يحولوا على وجه التحديد جينات محددة.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تثبت أن الأطفال المعدلين جينيًا لن يعانوا من مضاعفات خطيرة دراسة حديثة تثبت أن الأطفال المعدلين جينيًا لن يعانوا من مضاعفات خطيرة



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 09:58 2019 الإثنين ,03 حزيران / يونيو

خطورة السجائر الإلكترونية أثناء الحمل على الجنين

GMT 17:22 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

ليلى علوي تدعم الطيار الموقوف بسبب محمد رمضان‏

GMT 04:57 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

صفاء مصطفى تكشف طريقة تصميمها ديكور الكريسماس

GMT 01:12 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أفكار جديدة لتسريحة شعر أنيقة في وقت قليل

GMT 09:21 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

"جزيرة الشيطان"يجمع الزعيم مع المخرج نادر جلال

GMT 14:37 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

هبة مجدي تتابع تصوير أدوارها في دراما "عائلة الحاج نعمان"

GMT 03:53 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

أنغام تظهر في إطلالة رائعة في حفلة "أراب أيدول"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle