arablifestyle
آخر تحديث GMT 18:02:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 18:02:13
لايف ستايل

الرئيسية

يمكن الحدُّ من مخاطر الإصابة بالسرطان عن طريق استخدام "الميكروويف"

طهي الطعام ليصبح أصفر اللون وليس بنيًا أو أسود يمنع تشكل مادة "الأكريلاميد" السامة

لايف ستايل

لايف ستايلطهي الطعام ليصبح أصفر اللون وليس بنيًا أو أسود يمنع تشكل مادة "الأكريلاميد" السامة

مادة "الأكريلاميد" السامة
لندن - كاتيا حداد

كان نفق سكك حديدية، السبب وراء معرفتنا بالأخطار المحتملة لمادة "الأكريلاميد" السامة.  فمنذ ما يقرب من 20 عاماً كان العمال يقومون ببناء نفق يمرُّ خلال سلسلة تلال "هلاندسوس" في شبه جزيرة "بيارا" في جنوب السويد.

وظهرت على الأبقار المتواجدة بالقرب من موقع البناء أعراض غريبة وفي بعض الحالات كانت تموت. هذا الأمر دفع لإجراء تحقيق والذي أظهر أن الأبقار شربت مياهًا ملوثة وأن المادة الملوثة السامة كانت "الأكريلاميد".

كان عمال البناء يستخدمون "البوليمر" أو "البولي أكريلاميد"، كمادة مانعة للتشققات حيث كان يٌعتقد أنه آمن، ولكن تشكل البوليمر لم يكن كاملاً لذلك كان بعض الأكريلاميد غير المتفاعل لايزال موجوداً. وتم اجراء تحاليل للعمال من أجل معرفة ما إذا كان لديهم أيضا مستويات غير آمنة من مادة الأكريلاميد في دمائهم، بالاضافة الى مجموعة ثانية من الناس الذين لم يتعرضوا لمادة الأكريلاميد. ومع ذلك، فقد تبين أن المجموعة الثانية لديها أيضاً كميات عالية من مادة الأكريلاميد في دمائهم.

في البداية كان يُعتقد أن البرغر قد يكون المصدر، ولكن تم العثور على مستويات عالية من مادة الأكريلاميد في البطاطس المقلية والقهوة. ولذلك ارتبط الأكريلاميد بالأطعمة الغنية بالكربوهيدرات بدلاً من تلك الغنية بالبروتين، بالاضاقة لارتباطها بالأطعمة التي يتم تسخينها في درجة حرارة تصل لأكثر من 120 درجة مئوية (250 درجة فهرنهايت)، وهذا هو الطعام الذي يكون مقلياً، متفحماً أو مخبوزاً .

وتتشكل مادة الأكريلاميد في التفاعلات بين حمض "الأسباراجين الأميني" الطبيعي وبعض الكربوهيدرات، ولذلك لا تتواجد مادة الأكريلاميد في الطعام غير المطبوخ أو المسلوق. فالألبان واللحوم والأسماك هي أقل المنتجات التي من المحتمل أن تحتوي على مادة الأكريلاميد.

تتشكل مادة الأكريلاميد أيضاً عند تدخين التبغ.

وتقترح "القاعدة الذهبية"، طهي الطعام حتى يصبح لونه أصفر وليس بنيا أو أسود فهذا يمنع تشكل مادة الأكريلاميد، فحتى اذا تم الطهي باستخدام درجة حرارة منخفضة، فذلك لن يساعد على قتل البكتيريا مما قد يزيد من خطر التسمم الغذائي. في حين أن العلماء قد قاموا بتحديد مصدر مادة الأكريلاميد، لم يقوموا بالتأكيد على كونها مادة مسرطنة للبشرعند تناول الطعام المطهي الذي يحتوي على تلك المادة.

وكانت دراسة صدرت في 2015 افادت أن البيانات تشير الى أن الأكريلاميد لا علاقة له بخطر الإصابة بمعظم أنواع السرطان، ولكنها تضيف أن المادة لديها ارتباط بسيط بالإصابة بسرطانات الكلى، بطانة الرحم والمبيض للاشخاص الذين لم يدخنوا قط.

اما بالنسبة للحوم، فيظهر بعض الدراسات أن اللحوم المتفحمة، المقلية أو المشوية ترتبط مع إمكانية الإصابة ببعض أنواع السرطان، ولكن هذا الارتباط من الصعب إثباته. ويمكن الحد من مخاطر امكانية الإصابة بالسرطان عن طريق الطهي في الميكروويف بدلاً من اللهب المكشوف، بالاضافة الى تناول كميات أقل من اللحوم أو استبدال اللحوم بالخضروات.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طهي الطعام ليصبح أصفر اللون وليس بنيًا أو أسود يمنع تشكل مادة الأكريلاميد السامة طهي الطعام ليصبح أصفر اللون وليس بنيًا أو أسود يمنع تشكل مادة الأكريلاميد السامة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طهي الطعام ليصبح أصفر اللون وليس بنيًا أو أسود يمنع تشكل مادة الأكريلاميد السامة طهي الطعام ليصبح أصفر اللون وليس بنيًا أو أسود يمنع تشكل مادة الأكريلاميد السامة



GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس
لايف ستايلالفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس

GMT 17:57 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

نصائح لتصحيح الأفكار الخاطئة عن الجنس بين الزوجين
لايف ستايلنصائح لتصحيح الأفكار الخاطئة عن الجنس بين الزوجين

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 07:29 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الحمل والولادة يؤثران على أداء المرأة في ممارسة الجنس

GMT 07:26 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أربع نصائح مدروسة لمنع كشف الخيانة الزوجية من قبل الشريك

GMT 14:03 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث الفلكية للأبراج هذا الأسبوع

GMT 11:25 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

طفلي يحتاجني لكني لا أستطيع التواصل معه

GMT 11:54 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

اغتصب زوجتى وانا نائم

GMT 06:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

العادة السرية مشكلة خطيرة في مرحلة المراهقة

GMT 11:09 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

سيدة تشكو رفض خطيبها لدعوة صديقتها غير الجذّابة

GMT 03:40 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

عبث طفولي

GMT 03:39 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

ضائعة في هويتي الجنسية

GMT 08:39 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

أعاني من صغر حجم الثدي

GMT 11:36 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

قولي لا