arablifestyle
آخر تحديث GMT 18:16:30
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 18:16:30
لايف ستايل

الرئيسية

هاجمت أمينة ماء العينين حزبها الذي رفض الخوض في تفاصيل القضية

قريبة خليفة القرضاوي تُحرج التيار الإسلامي في المغرب بعد ازدواجية مواقفه

لايف ستايل

لايف ستايلقريبة خليفة القرضاوي تُحرج التيار الإسلامي في المغرب بعد ازدواجية مواقفه

هاجر الريسوني
الرباط - لايف ستايل

سبّبت قضية الصحافية هاجر الريسوني، قريبة خليفة يوسف القرضاوي، أحمد الريسوني، الذي نُصب مؤخراً رئيساً للاتحاد القطري العالمي لعلماء المسلمين، المعتقلة بتهمة الإجهاض وإقامة علاقة جنسية خارج أطر الزواج، حرجاً بالغاً للتيار الإسلامي في المغرب، ممثلا في حزب "العدالة والتنمية" الذي يقود الحكومة، بعد اندلاع سجال ونقاش داخله، بشأن عدم وضوح تصوراته وازدواجية مواقفه بشأن ملف الحريات الفردية في المغرب.


وكانت النيابة العامة وجهت، الاثنين الماضي، اتهامات للريسوني بالإجهاض بشكل إرادي، وهو أمر يجرمه القانون المغربي، في قضية أثارت جدلاً واسعاً لدى الرأي العام في المغرب، وأحيت نقاشاً داخلياً بشأن وضعية الحريات الفردية للمغاربة.

اقرا ايضاً:

منع آلاف الفتيات من الإجهاض بعد التعرض للاغتصاب في الأرجنتين


وتسببت قضية الريسوني في انقسام داخل صفوف التيار الإسلامي بالمغرب، وحتى تناقض وازدواجية في الخطاب، ظهرت في تصريحات خليفة القرضاوي، عمّها أحمد الريسوني، الذي دافع فيها عن حمل ابنة شقيقه من خطيبها السوداني قبل الزواج وحقها في الإجهاض، وهو موقف يتعارض مع تصريحات سابقة له، انتقد فيها المجتمعات التي فتحت أبوابها للعلاقات الجنسية الرضائية، وهاجم فيها دعاة تقنين وشرعنة الإجهاض في بلاده.
وفي هذا السياق، هاجمت القيادية في حزب "العدالة والتنمية" أمينة ماء العينين حزبها، الذي رفض الخوض في قضية الريسوني والاتهامات الموجهة لها بالإجهاض، ودعت قياداته إلى التحلي بالشجاعة وفتح نقاش داخلي هادئ ومؤطر يتعلق بقوانين حماية الحياة الخاصة بعيداً عن الاتهامات الجاهزة والضعيفة من حيث الحجة من قبيل مناقضة الشريعة الإسلامية أو التشجيع على إشاعة الانحلال في المجتمع أو الابتعاد عن مرجعية الحزب.
وأكدت ماء العينين، في تدوينة على صفحتها بموقع "فيسبوك"، أن العديد من القوانين صارت في حاجة إلى تغيير جذري، لأن حماية الحريات الجماعية تمر بالضرورة بحماية الحريات الفردية رغم حساسية هذا المفهوم لدى "الإسلاميين" الذين ما إن يسمعوا نقاشاً بخصوصه حتى يسارعوا إلى التصنيف بين من هم أكثر تشبثاً بالمرجعية أو الذين صاروا "ضحية" العلمانية والحداثة دون أن يشعروا بذلك.   في المقابل، اعتبر عدد من قياديي "العدالة والتنمية" أن موضوع الحريات الفردية غير مطروح للنقاش داخل هياكل الحزب، وأن الأمر لا يحتاج إلى كل هذه الزوبعة، ومن بينهم سليمان العمراني نائب الأمين العام للحزب، الذي أكد أن مطالبة البرلمانية ماء العينين حزبها بمراجعة مواقفه من الحريات "لم يطرح في الحزب"، مشيراً إلى أنه "ليس كل ما كتب هو مطروح للنقاش داخل الحزب"، في مؤشر على انقسام داخلي يشهده الحزب، بين تيار يؤيد إلغاء القوانين التي تهدد الحريات الخاصة، وآخر يرفض الاقتراب منها أو طرحها للنقاش، نظراً لمرجعيتها الإسلامية.

قد يهمك ايضاً:

آلاف الفتيات في الأرجنتين يُمنعن من إجهاض حملهن بعد تعرّضهن للاغتصاب 

علماء يؤكدون أن زيت السمك يحمي الحوامل من الإجهاض

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قريبة خليفة القرضاوي تُحرج التيار الإسلامي في المغرب بعد ازدواجية مواقفه قريبة خليفة القرضاوي تُحرج التيار الإسلامي في المغرب بعد ازدواجية مواقفه



GMT 09:51 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

إطلالات عصرية للعيد من وحي ليلى عبد الله
لايف ستايلإطلالات عصرية للعيد من وحي ليلى عبد الله
لايف ستايلاليونان تفتح أكثر من 500 شاطئ بسبب موجة الحر

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 10:59 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 09:08 2020 السبت ,02 أيار / مايو

تثق بنفسك وتشرق بجاذبية شديدة

GMT 20:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 14:37 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 23:41 2020 السبت ,09 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:11 2020 السبت ,02 أيار / مايو

انتبه لمصالحك المهنية جيداً

GMT 10:51 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

التصرف بطريقة عشوائية لن يكون سهلاً

GMT 11:57 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تواجهك أمور صعبة في العمل

GMT 12:53 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 13:21 2019 الأربعاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

المخرج مصطفى فكري يكشف تفاصيل مسلسله مع ياسمين عبدالعزيز

GMT 18:03 2019 الأحد ,21 إبريل / نيسان

أفكار ديكور جلسات خارجية مميزة وراقية

GMT 06:44 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

صابرين تؤكّد سعادتها بالتحكيم في مهرجان المركز الكاثوليكي
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle