arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

تتميز بروعة معالمها الرئيسية وشواطئها الخلابة ومنتجعات التزلج الفخمة

فرنسا تعتبر من أفضل الأماكن التي يتجه إليها السياح للتعرف على الإرث الثقافي والفني

لايف ستايل

لايف ستايلفرنسا تعتبر من أفضل الأماكن التي يتجه إليها السياح للتعرف على الإرث الثقافي والفني

أنغلز سور لانجلين- بواتو (غرب وسط فرنسا)
باريس ـ مارينا منصف

تعدّ فرنسا دولة سياحية بامتياز إذ يقصدها ملايين السيّاح من حول العالم سنويًا، بغية التعرّف على تاريخها العريق والإرث الفنيّ والثقافي والأدبي الذي تزخر به، أو بهدف التسوّق وتمضية أوقات مسليّة مليئة بالإثارة. وقد لا يكون من المبالغة الإقرار بأن فرنسا تقدّم كلّ ما يرغب به السائحون من مختلف الأعمار والخلفيات، بدءاً بروعة معالمها الرئيسية، مروراً بالشواطئ الفرنسية الخلّابة ووصولاً إلى منتجعات التزلج الفخمة. ولا ننسى بالطبع المطبخ الفرنسي الذي يجتذب المتذوقين وعشاق التجارب الجديدة. وإذ ينال عددٌ من المدن الشهيرة الحصة الأكبر من الإقبال السياحيّ، تبقى بلداتٌ وقرى خارج بقعة الضوء والشهرة على الرغم من روعتها وغناها.

وعليه، تستعرض صحيفة "التايمز" الأميركية خمس وجهات مقسمّة بين المدن الرئيسية والسياحية والبلدات الصغيرة المثيرة للاهتمام في فرنسا:

- أنغلز سور لانجلين- بواتو (غرب وسط فرنسا):

على الرغم أنها من الناحية الفنية لا تقع داخل وادي لوار، لكننا أدرجنا هذه القرية الجميلة التي يسهل الوصول إليها من جنوب تورين، وأيضا لأن هناك بعض المرشدين الرسميين لهذه المنطقة. وتقع القرية شرق بواتييه، و في موسم الذروة، قد يكون لديك مساحة كبيرة لنفسك، وهو أمر جيد، لأنها من بين الراحة المذهلة والمبهجة، تتخللها لحظات من العظمة. والقرية نفسها هي قرية رائعة بشكل مثير للاعجاب وقد تكون أيضا مرتبطة بالحصول على انتعاش حقيقيا - حيث زواياها المرتفعة جانب النهر، مع الحجر والزهور والفخذين المختلطة.

صنفت رسميا باعتبارها واحدة من أجمل القرى في فرنسا، "أنغلز-سور" هي واحدة من أبرز المناطق المحيطة بواتييه ولا ينبغي تفويتها. وتقع أطلال شاتو غويتشارد وقرية أنغلز سور التي تعود للقرون الوسطى في التلال الصخرية، وتطل على صخور النهر الجميلة وتحيط بها الغابات والحقول الصغيرة.فرنسا تعتبر من أفضل الأماكن التي يتجه إليها السياح للتعرف على الإرث الثقافي والفني

وتحيط الشوارع الضيقة في القرية بالمنازل الجذابة، تعود للقرون الوسطى التي تؤدي إلى القصر، وأيضا إلى الكنيسة على الطراز الروماني. وعلى طول الطريق، تجد مجموعة من حجارة "روك-أوكس-سورسيرز" التي تتكون من أكبر إفريز مجدلياني منحوت في العالم من عصور ما قبل التاريخ، والذي يشمل  منحوتات للحيوانات الوحشية والنساء العاريات.

 يضم فندق "تشوفيغني" كنيسة يعود تاريخها إلى القرن الثاني عشر مع قصور حمراء وبيضاء مذهلة، بالإضافة إلى خمسة قلاع. وفي مكان قريب، توجد كنيسة سانت سافين التي تحتوي على لوحات جدارية رومانية لا مثيل لها في أي مكان.

- غيثاري (باسكو، جيتاريا)

تقع جنوب غرب فرنسا في مقاطعة باسكو، وتعد منتجع صغير الحجم غير معروف على الإطلاق. ميناء الحيتان السابق، فقد كان ملجأ على شاطئ البحر لشعب فرنسي أكثر ذكاء لقرن من الزمان، فقد طغت على ساحل المحيط الأطلسي من قبل بلدة بياريتز وسانت جان دي لوز، "غيثاري" غير معروفة من قبل الشعوب الأخرى.

ويتمتع سكان غيثاري  لديهم بثقافتهم الخاصة - لعبة "الباسك" والبيوت البيضاء مع خشب أوكسبلود، لعبة كرة القدرة "الروكبي"،القبعات- لذلك يبقى المكان ثقافيا، حتى لو كانت الطبيعة المجهرية للميناء تضغى على ذلك. ومن الشواطئ التي تجري تحت دون الغابات والمنحدرات الصغيرة، "بارليمنتيا" وهي أفضل اختيار للاستحمام وركوب الأمواج. وهناك مزيج من الصخور تحت الماء ستجدها.

وتريد المشي؟ يمكنك المشي على الكورنيش الممتدد 15 ميلًا إلى هنداي، على الحدود الإسبانية. أو 25 دقيقة بالسيارة من جبال البرانس إلى سير، هناك متعة لا حصر لها من التنقل ذهابا وإيابا من إسبانيا إلى فرنسا، وشراء الخمور الرخيصة. 

- كولمار، الزاس

مدينة "كولمار"  ثالث أكبر مدينه في منطقة الألزاس في شمال شرقي فرنسا  إحدى مدن فرنسا التي قد لا يعرفها الكثير.  وتعد من أجمل مدن أوروبا بقنواتها ومبانيها القديمة الملونة. هي مدينة صغيرة تشتهر بالحفاظ على المعالم المعمارية القديمة  ، والمتاحف بشكل جيد .. كولمار جذابة بشكل مذهل. 

إن القنوات المتعرجة المحاطة بالمباني ذات الأشجار ذات السيقان العالية تدفع تحية غير مألوفة إلى الماضي المائي لصيد الأسماك والدباغة. اذا كنت في حاجة الى منزل مفعم باللون الأزرق أو الأصفر أو البنفسجي؟ هذا هو مكانك، حيث يوجد نباتات الريسلينغ و الجيورزترامينر في الساحات العشبية، وعلى الساحات تنتشر الكثير من الزهور لذلك فهي تعد متنزه في حد ذاته، "ألزاس" تدمج اللذة الفرنسية والاجتهاد الألماني لتشكيل ملجأ يقتحم العالمان اللاتيني والجرماني بعضهما البعض، كما يفعلان منذ آلاف السنين. 

ومن أشهر ما يميز كولمار تلك الشبكة الكبيرة من الجسور والقنوات التي تعبر فوق نهر "اللاش"، لذلك اطلقوا عليها اسم "فينيسيا الصغيرة" أو     "la Petite Venise" بالفرنسية، نظرا للشبه الكبير بينها وبين مدينة البندقية أو فينيسيا الإيطالية، كما تنتشر في كولمار العديد من الأبنية التاريخية من كنائس ومتاحف ونوافير. 

ومن أهم الأماكن السياحية الجميلة التي تستحق الزيارة في كولمار: مدينة كولمار القديمة: يمكن أن نلخص ما توصف به بأنها "جميلة ومذهلة"؛ فلا تزال تحتفظ برونقها وجمالها كمدينة كلاسيكية قديمة، ويكفي أن تتجول في شوارعها القديمة وبين المحلات التجارية والمطاعم التي تقدم أطباق مطبخ منطقة الإلزاس، وستكتشف أن عامل الزمن لم يؤثر فيها، بل على العكس زادها قيمة وجمالا، وكنيسة القديس مارتن ، والتي بنيت بين عامي 1235 – 1365 م طولها حوالي 78 متر وعرضها 34 متر وارتفاعها 71 متر وهي كنيسة كاثولكية رومانية وجمالها مستمد من أحجارها الوردية ..وبنائها على النمط القوطي المتميز.

بالإضافة إلى متحف انثرليندين، وهو متحف مثير للاهتمام ويعود تاريخ بنائه للقرون الوسطى ويعرض المتحف الأثاثات واللوحات بما فيها لوحات لأشهر الرسامين مثل هولباين الأكبر  وبيكاسو، ويعرض كذلك أدوات فضية رائعة الشكل والكثير من التحف الفنية القديمة والثمينة في حال رغبت بالذهاب إليه فرسم دخوله هو 7 يوروهات.فرنسا تعتبر من أفضل الأماكن التي يتجه إليها السياح للتعرف على الإرث الثقافي والفني

- مدينة أورسيفال

تقع مدينة أورسيفال – Orcival جنوب غربي مدينة كليرمونت فيراند بين جبلي "دوميز" و "دوريه"، ويعتقد أن البلدة الصغيرة نمت حول كاتدرائية "نوتر دام" الشهيرة, وقد تم العثور على كنيسة نوتردام أورسيفال بواسطة كهنة كنيسة "عرش الرب" في القرن الثاني عشر الميلادي وقد تم إعادة بنائها و تجديدها بشكل جزئي في القرنين الخامس عشر و التاسع عشر .

من المعالم السياحية التي تستحق الزيارة "قصر الحبليات"، الذي يرجع تاريخ بنائه إلى القرن الخامس عشر الميلادي. وأشهر ما في القصر غرفة الطعام المبنية من الأحجار البركانية والمكسوة بالنسيج المزخرف. ويمكنك المشي على الأراضي الزراعية والغابات والقرى المعزولة إلى بحيرة "ايدات"، أكبر بحيرة طبيعية في المنطقة. يوفر وادي تشودفور الزهور الجبلية. في كثير من الأحيان، تنحدر المنحدرات البرية إلى مدن المنتجعات الصحية - مونت-دوري، لا بوربول - الذي يتناقض مع العفة الحميمة بشكل جيد مع المتانة الريفية.

- دينيو ليه ، بروفانس:

هناك نسبة من المجد يمكنك الحصول علىها هناك. حيث يمكنك الهبوط في مطار نيس، وأخذ الحافلة 99 إلى محطة السكة الحديدية "نيس فيل"، والقفز والمشي 10 دقائق أو ركوب الترام إلى (ديس تشيمينس دي فر) دي بروفانس. هناك يمكنك القفز على قطار ديس بيغنز. انها شيء أكثر من ثلاث ساعات من التحرر وسط الشعور بالجمود. وشوارع دينيو مليئة بالسكان المحليين والأطفال على الدراجات. حتى الكاتدرائية، تحتفظ بالمركز التاريخي بباتينا حياة بروفنسال، وصخب يومي ومحلات جزارين لبيع أفضل الحلوى السوداء خارج لانكشاير.

وبشأن دائرة المدينة الجبال المناسبة. تبدأ في متحف بروميناد، الرائع من الداخل والخارج بوضعه في حديقة برية مدمجة بالفن والثقافة والجيولوجيا و 139 نوعا من الفراشات. ولقضاء وقتا ممتعا يمكنكم تناول الطعام في فندق "لا أوليفير" ودفع 22 جنيه استرليني والبقاء في فيلا غايا، منزل مانور صغير يعود للقرن التاسع عشر خارج المدينة.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فرنسا تعتبر من أفضل الأماكن التي يتجه إليها السياح للتعرف على الإرث الثقافي والفني فرنسا تعتبر من أفضل الأماكن التي يتجه إليها السياح للتعرف على الإرث الثقافي والفني



GMT 09:03 2020 السبت ,02 أيار / مايو

تستعيد حماستك وتتمتع بسرعة بديهة

GMT 10:03 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 20:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 10:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 13:27 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 15:56 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 08:51 2020 السبت ,02 أيار / مايو

لا رغبة لك في مضايقة الآخرين

GMT 16:16 2023 الجمعة ,07 تموز / يوليو

تامر حسني يُحارب التنمر في فيلمه تاج

GMT 10:41 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 15:45 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

4 امور تقضي على رغبة الرجل في الفراش!

GMT 10:02 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

العدس عبارة عن غذاء ودواء تعرف على فوائده

GMT 09:47 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

تأجيل حفل محمد منير في الأوبرا

GMT 18:37 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تنتظرك تغييرات مهمة خلال هذا الأسبوع

GMT 07:31 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

"يسرا سعيدة باختيارها ضيفة شرف "مراكش

GMT 23:52 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لتحسين مزاجك في الصباح

GMT 12:35 2023 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

شريف منير يحذف منشور إعلان طلاقه لزوجته

GMT 23:28 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

مصطفى قمر يحتفل بعيد ميلاد ابنته جودى

GMT 12:51 2020 السبت ,04 إبريل / نيسان

10 خطوات ضرورية لحماية الأم والطفل من كورونا

GMT 13:37 2020 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

أمينة تنتهي من تسجيل "ادعيلي يامّا"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle