arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:54:05
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:54:05
لايف ستايل

الرئيسية

على الرغم من أن الانقطاع عن المنبهات يعمل على زيادة التحفيز السلبي للمخ

إدراك الهدف من الصيام يساعد على التخلص من العصبية والانفعال

لايف ستايل

لايف ستايلإدراك الهدف من الصيام يساعد على التخلص من العصبية والانفعال

العصبية والتوتر خلال نهار رمضان
بيروت - غنوة دريان

يعمل نقص الماء في الجسم على زيادة العصبية والتوتر يتكون، ويعرض الجسم للانفعالات، والانقطاع عن المنبهات مثل الشاي والقهوة، يعمل على زيادة التحفيز السلبي للمخ، مما يزيد من معدل العصبية والانفعال وتقلب المزاج، وكذلك التدخين فالانقطاع عن التدخين، خلال نهار رمضان يزيد من العصبية الشديدة، بسبب الانقطاع عن النيكوتين، الذي يكون بمثابة أعراض انسحاب مثل التي تصيب المُدمن.

وللتخلص من العصبية والتوتر أثناء الصيام يجب إتباع تلك الخطوات، وتطبيقها كاملة حتى تنعم بفترة صيام هادئة، وتحقق الهدف المرجو من تلك الفريضة، وهي "الخطوة الأولى للتغلب على العصبية في نهار رمضان هي إدراك الهدف من الصيام، وأننا نصوم تقرباً إلى الله، فالغاية الكبرى من الصيام هي التحكم وترويض النفس من خلال الامتناع عن الطعام لفترة محددة، وذلك ما يؤدي إلى تقوية الإنسان وجعلة أفضل، لذلك في كل مرة نشعر أننا بدأنا في فقدان السيطرة على انفعالاتنا أثناء الصيام، يجب تذكر كيف تكون أقوى من العصبية والانفعال.

والنظام الغذائي خلال رمضان يلعب دورًا مهمًا في تقليل العصبية والانفعال خلال الصيام فيجب شرب كمية كبيرة من المياه خلال الفترة من الإفطار للسحور، والحرص على تناول الفاكهة و الخضروات و تقليل المنبهات و السجائر، كذلك ننصح بتناول الموز، فهو يساعد على عدم الشعور بالعطش كذلك فالموز غني بالبوتاسيوم، الذي يساعد في ضبط ضغط الدم الذي يزيد مع التوتر و أيضاُ يحتوي على الأحماض الأمينية، التي تزيد من هرمون الميلاتونين الذي يعمل على تهدئة الأعصاب ، كذلك البرتقال والليمون اللذان يحتويان على فيتامين سي الذي يسيطر على الانفعالات خلال نهار رمضان.

لا يستطيع الكثيرون ممارسة التمارين الرياضية بشكل كبير خلال فترة الصيام، لذلك ننصح بالمشي قليلاً أو ممارسة تمارين بسيطة أو وضعيات اليوغا فالحركة، تعمل على تقليل العصبية و التوتر بشكل كبير خلال الصيام. ومن أسوأ العادات التي نقوم بها خلال رمضان السهر لفترات متأخرة وعدم أخذ القسط الكافي من النوم، وهذا يعمل على زيادة التوتر والعصبية لدينا، لذلك يجب الحرص على النوم لفترة كافية ليلاً ، والحصول على قيلولة مدتها 20 دقيقة فقط خلال النهار أو قبل الإفطار.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدراك الهدف من الصيام يساعد على التخلص من العصبية والانفعال إدراك الهدف من الصيام يساعد على التخلص من العصبية والانفعال



GMT 13:36 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

ميرهان حسين تظهر بإطلالة "مثيرة" على إنستغرام
لايف ستايلميرهان حسين تظهر بإطلالة "مثيرة" على إنستغرام

GMT 04:37 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

خلافات بين ندى كامل وأحمد الفيشاوي
لايف ستايلخلافات بين ندى كامل وأحمد الفيشاوي

GMT 13:13 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

5 إضافات بسيطة تجعل فستان زفافك يبدو باهظ الثمن
لايف ستايل5 إضافات بسيطة تجعل فستان زفافك يبدو باهظ الثمن

GMT 12:43 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

لقاء الخميسي "جريئة" في أحدث إطلالة لها
لايف ستايللقاء الخميسي "جريئة" في أحدث إطلالة لها

GMT 04:36 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أيتن عامر سعيدة بنجاح "طلقة حظ"
لايف ستايلأيتن عامر سعيدة بنجاح "طلقة حظ"

GMT 15:44 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

تعرفوا على المذيعة رضوى الشربيني "عدوة الرجل"

GMT 12:48 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شامبو بزيت الأرغان من ناشي مفيد للشعر الهش الضعيف

GMT 20:47 2019 الأحد ,23 حزيران / يونيو

طُرق تطبيق الديكور البوهيمي في غرف النوم

GMT 17:28 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مصمم الأزياء إيلي صعب يُطلق فساتين زفاف detachable 2019""

GMT 18:25 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

ماغي بوغصن ترد على السخرية من ابنة نانسي عجرم

GMT 23:12 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أهم قواعد الديكور لتخصيص ركن للقهوة في منزلك

GMT 13:49 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

جزر هاواي تتمتع بطبيعة خلابة مناسبة لقضاء شهر العسل

GMT 18:34 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

تمتعي بإطلالة مميزة بأحدث صيحات صبغات الشعر الجريئة

GMT 10:11 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

تعرّف على إتيكيت تناول المحّار بطرقه المختلفة