arablifestyle
آخر تحديث GMT 12:21:39
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 12:21:39
لايف ستايل

الرئيسية

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو

لايف ستايل

لايف ستايلشهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو

برج الدلو
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر تشرين الثاني/ نوفمبر2016:

مسؤوليات مضاعفة

يتحدث الفلك هذا الشهر عن ضغوط ومسؤوليات مهمة تكشف نقاط ضعفك في حقل اختصاصك. تتسلط الأضواء على أعباء تثير تحفظك أو استياءك أيها الدلو لذلك كن صبورًا ومثابرًا. ستختلف ظروف هذا الشهر عن تلك للأشهر السابقة وتشعر بثقلها منذ اليوم الأول. لكن يجب أن تعلم أن الأجواء وبالرغم من ثقلها ستكون مهمة وواعدة بتقدّم وانفراج على مختلف المستويات سواء كانت مهنيّة أو اجتماعية. يتحدث الفلك عن فرص عمل جديدة أو عن فرصة للتلاقي لكن النجاح مرتبط بالجهود المناسبة والحثيثة. كما تحتاج الى حسن إدارة وتنظيم مسبق للأعمال والنشاطات. إن وجود الشمس في برج العقرب حتى تاريخ 22 سيف ذو حدين. فمن جهة يضعك امام امتحان صعب ومن جهة أخرى يعدك بتقدم ونجاح. قد تستفزك الأفلاك وتشعر بالغضب والتحدي والاستياء. لكنك لن تتأثر سلبًا إذا كنت على اطلاع ومعرفة مسبقة بالعمل المطلوب. أما النصيحة فهي في اعتماد الهدوء التام وعدم توجيه أي كلام جارح. تجنّب استفزاز الآخرين وإعمل على إيجاد حلول مرنة تحميك من معاكسة الآخرين وغضبهم. قد تصطدم بمسؤول أو بأحد الوالدين أو ربّما بشخص غريب يربك موقفك ويكون متطلبًا غير آبه على الإطلاق بمتطلباتك الخاصة. حاذر من إهمال الواجبات ولا تخالف القوانين.

مهنيًا: إن وجود الشمس في برج العقرب أي في بيت العمل والشهرة بالنسبة الى برجك يتحدّث عن مسؤوليات كبيرة ومتطلبات عمل إضافيّة. هذا لا يعني أن الجو سلبي بل قد يكون بالعكس تمامًا، لكن من الضروري التحضير جيدًا لعملك وبشكل يومي. قد يقدّم إليك الحظ فرصة لا تفوّت بالرغم من القلق الذي تشعر به. أجل، قد تكون الظروف ضاغطة لكنها واعدة بتقدّم وازدهار. من جهة أخرى حاذر من الفشل والأزمات أو حتى العقاب إذا كنت مهملًا وغير مكترث. إن هذا الشهر هو بمثابة امتحان لكفاءتك وعند الامتحان "يُكرم المرء أو يُهان".

عاطفيًا: حاذر هذا الشهر من الالتباسات والخلافات والتي قد تؤدي إلى الجفاء وربّما القطيعة. لا يجوز الاستخفاف بمشاعر الحبيب فهو يعكس حاليًا نفسيتك وطباعك. تشعر ببعض القلق والاستياء منه أحيانًا لكن لا توجه إليه كلامًا جارحًا ولا تختبىء وراء الانشغالات العائلية كي تتجاهله. سوف تكون الظروف اكثر رومانسية في الأسبوع الأخير والتي ستسمح لك بتصحيح الأخطاء. أظهر افضل ما لديك من نوايا ومشاعر. إنها فترة تعارف وتلاقي وانسجام ومصالحة.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر تشرين الثاني/نوفمبر2016:
1-مهنيًا: يناسبك هذا اليوم ويجعلك مرتاحًا للاجواء إذ قد يؤدي أحد الزملاء دورًا في سير الأمور.
عاطفيًا: تفاءل بالخير تجده، لا تستعجل أمورًا قد ترتد سلبيًا عليك، وهذا لن يكون في مصلحة العلاقة بالشريك.
صحيًا: لا مانع من الحصول على دروس في الرقص مع شريكك أو أصدقائك، لأنك ستشعر بالمرح والتجديد.

2- مهنيًا: يسهل لك هذا اليوم التعاطي مع الزملاء ويعزز مكانتك لديهم، وتنجح في ترتيب بعض الأمور.
عاطفيًا: لقاءات مهمة ومصيرية مع الشريك في غضون أيام ، ونتائجها تحدّد توجهك المقبل في الاتجاه المناسب.
صحيًا: قد يثير أعصابك بعض التطورات وتعبّر عن نفسك بغضب كبير ثم تهدأ فجأة.

3-مهنيًا: الوضع المضطرب يحرّك بعض العداوات ويجعلك مشمئزًّا من بعض التصرّفات.
عاطفيًا: التعبير عن حقيقة مشاعرك تجاه الشريك لن تكون نقطة ضعف يستغلها لمصلحته، فهو يفهمك جيدًا.
صحيًا: التوتر الذي تعيش فيه قد ينعكس سلبًا على وضعك الصحي بعض الوقت ثم تتخلص منه.

4-مهنيًا: يشكل كوكب فينوس مثلثًا مع أوارنوس وهو كوكبك الأساسي، وفي الوقت نفسه يشكل فينوس مربعًا مع نبتون، ما يعني ربحًا تحققه ربما لم تتوقعه.
عاطفيًا: حافظ على أسرارك وعلاقاتك، والمعاملة الخاصة التي يميّزك بها الشريك خلافًا للآخرين.
صحيًا: لا تكن عنيدًا ومتشبثًا بآرائك حيال بعض الأمور الصحية، وإلا لماذا تستشير طبيبك أو أصحاب الاختصاص؟.

5-مهنيًا: تتطلّع الى تغيير مناسب وترتاح للأجواء، وتتبدّل بعض المعطيات والظروف الشخصية.
عاطفيًا: تطوّرات كبيرة وبارزة في حياتك العاطفية، ومحطات مهمة تساعدك على خلق فرص جديدة للعلاقة.
صحيًا: لا تضغط على نفسك أكثر من طاقتها، فالنتائج السلبية قد تظهر سريعًا.

6-مهنيًا: يعيد إليك هذا اليوم الثقة بالنفس في المرحلة المقبلة، قياسًا بالخطوات التي تقوم بها لتحسين وضعك المادي.
عاطفيًا: رومانسية الشريك قد تفاجئك في بعض الأحيان، لكنّها ضرورية للراحة النفسية والذهنية بينكما.
صحيًا: ثابر على ممارسة الرياضة كلما استطعت إلى ذلك سبيلًا، فأنت الرابح.

7-مهنيًا: تفرح لانفراج مسألة، تتسارع الأحداث وتتلاحق، تتحقق أمنيتك أو تتلقى نتيجة كنت تسعى لها منذ مدة.
عاطفيًا: لا تعامل الشريك بجفاء، فالتطورات كثيرة في العلاقة بينكما وخصوصًا بعد الأجواء الإيجابية السائدة حاليًا.
صحيًا: كن معتدلًا في وجباتك، أكثر من شرب المياه والفواكه المساعدة على التهضيم، ولا سيما بعد الوجبات الدسمة.

8-مهنيًا: عناوين مهمة وكبيرة للمرحلة المقبلة، لكنّ الإنجازات قد تتطلب بعض الوقت، فلا تتسرّع حتى لا تدفع الثمن.
عاطفيًا: الوضع العاطفي يشهد جدالًا وخلافًا، لا يلبث أن يزول، حيث تكون الأجواء أكثر إيجابية معك وتحمل إليك المفاجآت.
صحيًا: حيويتك ونشاطك يمنعانك من ملازمة البيت، ويحثانك على القيام بالحركة الدائمة.

9-مهنيًا: حاول أن تبحث عن الأسباب الحقيقية لتأجيل التسويات، ولا تورط نفسك في مشاريع قد تكون مخيبة للآمال.
عاطفيًا: قد تثير الحساسيات مع الشريك أو تتهمه بالبرودة وعدم التعاطف والتعاضد مع قضيّتك.
صحيًا: لا تحاول أن تتناول الأطعمة الممنوعة عليك بالخفاء، فأنت تؤذي نفسك وتخون من يحبونك.

10-مهنيًا: تكثر الأحلام وتتعلم جديدًا أو تتعرّف إلى من ينال إعجابك ويثير حماستك واندفاعك للمضي في ما أنت عازم عليه.
عاطفيًا: تبدي انفتاحًا على الشريك، بانتظارك نجاح وإشراق، وتتمتع بحظوظ كبيرة ويجب الاستفادة من الوقت.
صحيًا: من منّا لا يسعى ليكون بصحة جيدة، لتحقيق ذلك لا بد من الاهتمام بها كما يلزم.

11-مهنيًا: الحظوظ تحالفك والوقت يستعجلك حتى لا تضيّعه سدى، وتعدك بحصاد مثمر جدًا وتغمرك بالتفاؤل والإقدام والاندفاع.
عاطفيًا: ينزعج الشريك من انشغالك عنه لأسباب مهنية أو لأسفار طارئة تفرض عليك الابتعاد عنه باستمرار.
صحيًا: سارع إلى زيارة أخصائي التغذية أو الطبيب المعالج ليضعا حدًا لشهيتك المفرطة.

12-مهنيًا: تنجذب إلى زميل ناضج تعدّه مرجعًا لك، وتثير علاقتك به بعض الحساسيات وتضطر إلى الحسم.
عاطفيًا: ينتقل فينوس إلى برج الجدي، ويخفف من الوهج ويجعلك تضاعف الجهود للحصول على استحسان من تحب.
صحيًا: لا تتهاون في الاهتمام بصحتك، حتى في أبسط الأمور، ولا سيما أنك حساس جدًا.

13-مهنيًا: تحول ظروف خارجة عن إرادتك دون لقاء بعض الأشخاص أو الجماعات التي تسعى إليها، لكن لا تيأس.
عاطفيًا: حاول أن تبتعد عن الجدال العقيم، لأنّه سيؤثر سلبًا في نوعية علاقتك، وهذا لن يكون في مصلحتك.
صحيًا: ممارسة بعض أنواع الرياضة الجماعية مفيدة، حاول أن تشرك فيها جميع أفراد العائلة.

14-مهنيًا: القمر المكتمل في برج الثور ينذر بإرباكات غير متوقعة، تجنب الانخراط في نقاشات لا تؤدي إلى أي نتيجة.
عاطفيًا: يحمل هذا اليوم قصة رومانسية تلاحقها أو ارتباطًا مهمًا تخفيه عن الآخرين أو يهتف قلبك لإنسان.
صحيًا: تبدو بكامل لياقتك ورشاقتك، وأنت لم تتوصل إلى ما أنت عليه اليوم إلا بعد حمية قاسية.

15-مهنيًا: تنفتح أمامك أبواب المساعدة، وقد تتلقى دعمًا غير متوقع، لا تبق وحيدًا بل شارك في الأنشطة.
عاطفيًا: الشريك يفرحك باقتراحاته، فيطمئن بالك ويساعدك على تجاوز الأمور التي كنت تخشى مجرّد ذكرها.
صحيًا: حاول ان تتجنب الإرهاق وكثرة الجهود غير المبرّرة، لأنك قد تواجه بعض التعب في الأيام المقبلة.

16-مهنيًا: تنشط كثيرًا هذا اليوم على مستوى الاتصالات وتبادل المعلومات، وتقوم بعمل مشترك ومثمر مع أحد الزملاء.
عاطفيًا: يحمل إليك هذا اليوم وضعًا عاطفيًا مرضيًا، فتسيطر على انفعالاتك وتبدو واثقًا بنفسك.
صحيًا: بدأت تدرك أهمية الانتباه إلى نوعية أكلك، وهذا ما انعكس إيجابًا على صحتك.

17-مهنيًا: تتجمّد العقود والمشاريع المطروحة وتتعثّر في الدقيقة الأخيرة، لا تحزن ولا تتشاءم، بل هدّئ من روعك لأن الأمور ستعود إلى طبيعتها.
عاطفيًا: الأجواء الجيدة ضرورية، ذلك يساهم في إنجاز الأعمال المطلوبة منك بجدارة ونجاح وملاقاة الحبيب بنفسية مرتاحة.
صحيًا: إذا كنت تعاني وضعًا صحيًا ما، فقد يتفاقم الأمر أو يستدعي علاجًا سريعًا، لن يطول الأمر، فكل شيء يعود إلى طبيعته.

18-مهنيًا: تنكّب على أعمالك واثقًا بالحظ والدعم، وتناقش شوؤنًا مهنية حساسة تخرج في نهايتها رافعًا راية النصر.
عاطفيًا: يبتسم الحب وتشرق الشمس في قلبك، تشعر برغبة قوية لبناء مستقبل حافل، لكن ثمة عقبات تعيق تنفيذ خططتك، إلا أنها لن تدوم طويلًا.
صحيًا: قد تتخّذ قرارات تتعلق بنظامك الغذائي أو بصحتك، وهذا أمر مهم.

19-مهنيًا: بعد النجاح الذي حققته أخيرًا في العمل، باتت معنوياتك مرتفعة وتعزّز موقعك بين الزملاء.
عاطفيًا: توقّع ابتداءً من اليوم لقاءً حارًّا أو خبرًا مناسبًا على الصعيد العاطفي، ولا تغلق بابك.
صحيًا: أوضاعك الصحية تكون جيدة وأنصحك باتباع نظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بالإضافة إلى الراحة والاسترخاء.

20-مهنيًا: تناقش قضية قد يكون لها علاقة بمهنتك، تجّنب النزاعات التي قد تكون شديدة جدًا هذا اليوم وتتطوّر إلى الأسوأ.
عاطفيًا: يوم من التجاذب مع الشريك لتحقيق مكاسب محدّدة، لكن بعض التنازلات يحدّد أفق العلاقة بينكما لاحقًا.
صحيًا: من الناحية الصحية، يجب توخي الحذر من حدوث بعض المشاكل الصحية بالإضافة إلى الحذر من حادث بسيط.

21-مهنيًا: تزداد الحظوظ الإيجابية، لكن عليك أن تكون حذرًا جدًا، ولا تعقّد حياتك، بل عالج الأمور الطارئة بهدوء وبصبر طويل.
عاطفيًا: تتحسّن الأوضاع مع الشريك على الصعد كافة، ذلك بعد سوء التفاهم الذي ساد بينكما أخيرًا.
صحيًا: قد تواجه بعض الأمراض التي تتعلق بالجهاز الهضمي والعصبي، لذلك عليك توخي الحذر.

22-مهنيًا: يفرض عليك هذا اليوم الابتعاد عن صغائر الأمور، وهذا يؤدّي حتمًا إلى تعزيز موقعك العملي سريعًا.
عاطفيًا: الابتعاد المتكرّر عن الشريك يرسم علامات استفهام، فسارع إلى إيجاد الردود المناسبة لتخطّي ذلك.
صحيًا: قد تمر ببعض الأزمات البسيطة كاضطراب المعدة والهضم، ولكنها لا تؤثر في وضعك الصحي عمومًا.

23-مهنيًا: تسنح لك الظروف لتتقدم بمشروع جديد أو لتباشر خطة مهمة آملًا انجازها سريعًا.
عاطفيًا: لا تقسُ على الشريك وكن أكثر مرونة، تطورات كثيرة في العلاقة تكون في مصلحتكما.
صحيًا: تواجه بعض الأمراض نتيجة شعورك بالإرهاق والتعب كآلام الظهر والمفاصل، حاول أن تستريح.

24-مهنيًا: تحقّق ربحًا، تبدأ جديدًا، وتهتم بآفاق واسعة وواعدةـ قد يعرّفك صديق بشخص يثير حماستك.
عاطفيًا: العبرة الأساسية في العلاقة بالشريك تتمثل بعامل الثقة الذي يجمع بينكما، وكل ما عدا ذلك يبقى تفاصيل.
صحيًا: أوضاعك الصحية مستقرة، ابتعد عن الأعمال المرهقة وحاول الاسترخاء والراحة بين وقت وآخر.    

25-مهنيًا: في الجو فقدان للصبر وتوتر وعدائية، لا تتهرب من تحمّل المسؤولية، يثقل عليك العمل وتشعر بضغوط إضافية.
عاطفيًا: العلاقات العابرة لا تدوم عمومًا، لذا، من الأفضل أن تبحث عن الشخص الملائم لتكمل حياتك معه.
صحيًا: تكون محظوظًا من الناحية الصحية، ويرافقك هذا الأمر مدة لا بأس بها.

26-مهنيًا: تمتلك عددًا من المواهب، لكنك تحتاج إلى الأسلوب الأنسب لإطلاقها وتوظيفها في الزمان والمكان المناسبين.
عاطفيًا: مهما حاولت إقناع الشريك بوجهة نظرك، فإن ذلك لن يلقى أصداء إيجابية وخصوصًا أنه مقتنع بما يراه مناسبًا.
صحيًا: إذا كنت تعاني مشاكل تتعلق بعسر الهضم والقرحة، انتبه إلى نوعية أكلك.

27-مهنيًا: يضيء لك هذا اليوم الحظ حياتك المهنية ويثير قضايا مهمة، ويحمل اليك القوة والخيارات الصائبة.
عاطفيًا: قد تساعدك آراء الشريك في بعض الأمور العالقة، لكنّ عنادك قد يؤدي إلى فشل كل الجهود التي بذلتها منذ مدّة.
صحيًا: أوضاعك الصحية على أفضل ما يرام وأولئك الذين يسعون إلى انقاص وزنهم، ينجحون بشكل مؤكد.

28-مهنيًا: قد تُثار مشكلات في العمل، أو يطرأ ما يزعجك ويثير التساؤلات، لا تترك أحدًا يستغلك ولا تقم بمناورات.
عاطفيًا: خفف من التشنّج والغيرة وحاول أن تجد الحلول بهدوء، قد تشكك في بعضهم أو تعيش خيبة تتعلق بعلاقة ناشئة.
صحيًا: أوضاعك الصحية تكون جيدة ولكن كن حذرًا من أمراض الصدر والزكام.

29-مهنيًا: الحذر والاحتياط واجبان، وخصوصًا أنّ الأيّام المقبلة قد تكون قاسية وغير محسوبة النتائج وتحمل مفاجآت غير سارّة.
عاطفيًا: موضوعات مثيرة للجدل تناقشها مع الشريك، وهي تكون في معظمها مادّة دسمة لتزكية الخلاف المتفاقم بينكما.
صحيًا: يوم مطمئن من الناحية الصحية ولكن يجب توخي الحذر كي لا تتعرض لمتاعب ناتجة من الإرهاق بالعمل.

30-مهنيًا: تشعر بأنّ النمط يتسارع وأن المشكلات السابقة بدأت تجد حلحلة لها، كذلك قد تسوّى بعض المشكلات المالية.
عاطفيًا: غيوم عابرة لن تؤثر في العلاقة بالشريك، ويلي ذلك سعادة غير مسبوقة تعيد إليكما البسمة المفقودة.
صحيًا: قد تواجه وعكة صحية تتعلق بآلام المفاصل والظهر والتهابات الحنجرة والأنف.

 

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو شهر أعباء وضغوط ومسؤوليات تكشف نقاط ضعف الدلو



لايف ستايلعريس يفقد وعيه قبل لحظة قبوله بالزواج من عروسه

GMT 13:27 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

دوقة ساسكس ميغان ماركل بإطلالة أنيقة من جيفنشي
لايف ستايلدوقة ساسكس ميغان ماركل بإطلالة أنيقة من جيفنشي

GMT 06:39 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

حلاوة متصابي في "البرنسيسة بيسة"
لايف ستايلحلاوة  متصابي في "البرنسيسة بيسة"

GMT 15:08 2019 الجمعة ,08 شباط / فبراير

هذه الأدوية تسبب الضعف الجنسي احذر استخدامها
لايف ستايلهذه الأدوية تسبب الضعف الجنسي احذر استخدامها

GMT 09:53 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

ريهام محسن تؤكّد ازدهار السياحة اليابانية

GMT 02:20 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

وفاء عامر فتاة بسيطة تبيع الكبدة في " السر"

GMT 11:34 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

تأجيل النطق بالحكم في قضية محمد فؤاد وتامر عبد المنعم

GMT 00:16 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

محمد الشرنوبي ينضم لفريق عمل مسلسل "كأنه امبارح"

GMT 18:58 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على الفنانين الذين رزقوا بمولود جديد في عام 2018