arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

تناول الماء والحليب خطوة مهمة في مساعدتهم على التنعم بحياة خالية من البدانة

تضاعف عدد الأطفال المصابين بداء السكري في منطقة الشرق الأوسط منذ 2000

لايف ستايل

لايف ستايلتضاعف عدد الأطفال المصابين بداء السكري في منطقة الشرق الأوسط منذ 2000

الأطفال المصابون بداء السكري
القاهرة - لايف ستايل

تضاعف عدد الأطفال المصابين بداء السكري في الشرق الأوسط، منذ عام 2000، والذي ينقسم إلى نمطين رئيسيين، الأول والثاني، حيث يصيب داء السكري من النمط الأول، والذي يعرف أيضاً بالداء السكري المعتمد على الأنسولين أو الداء السكري البادئ في مرحلة الطفولة، فئة الأشخاص تحت سن 20 عامًا أكثر من غيرهم. أما الثاني، فيعرف بالداء الذي يظهر في مرحلة الكهولة، وهو مرتبط بالبدانة والخمول. ولسوء الحظ، فإن زيادة معدل انتشار البدانة قد يضاعف أحياناً من صعوبة معرفة ما إذا كان السكري الذي يعاني منه الشاب أو الشابة هو من النمط الأول أو الثاني.

ولا يزال العامل المسبب للإصابة بالداء السكري من النمط الأول غير معروف بدقة حتى الآن، حيث تشير فرضيات إلى احتمال كونه ناجماً عن الإصابة بالإنتانات الفيروسية خلال الحمل أو الطفولة المبكرة، فيما تشمل العوامل المحتملة الأخرى التعرض للملوثات البيئية أو الغذائية، إضافة إلى وجود عوامل جينية وعرقية تزيد من خطر الإصابة بكلا النمطين. وفي الإمارات، تتوفر الكثير من الدراسات التي توثق المعدل المرتفع لانتشار داء السكري من النمط الثاني، الأمر الناجم بشكل رئيسي عن عوامل متعلقة بنمط الحياة كالبدانة وقلة النشاط البدني.
وتُعد المشروبات السكرية أحد المتهمين الرئيسيين في التسبب بالبدانة وداء السكري لدى الأطفال، علماً أن المشروبات الغازية ليست النوع الوحيد من المشروبات الذي يحوي كميات مرتفعة من السكر،حيث يعد السكر أحد المكونات الداخلة في تركيب مشروبات الطاقة وعصائر الفواكه والمشروبات الرياضية والشاي المثلج والقهوة المعلبة.

وأعربت الاختصاصية في طب الأطفال في كوك تشلدرنز،  د. كيم مانجام، عن قلقها بشأن انتشار البدانة في أوساط الشباب في يومنا هذا، حيث تشكل مكافحة البدانة أحد الجوانب التي تنال قسطاً كبيراً من جهودها، وتقول إن السكر هو عامل «مهم للغاية» في إصابة الأطفال بالبدانة، موضحة أنّ "السكر يؤثر على مراكز اللذة في الدماغ، بطريقة تشبه كثيراً طريقة تأثير بقية المواد التي تسبب الإدمان، ولهذا أنصح الأهالي بعدم تقديم المشروبات والأطعمة المعالجة الغنية بالسكر والملح المضاف، لأن الأطفال سيفضلون هذا النوع من الأطعمة على الفواكه والخضراوات الطبيعية الصحية"، ومشيرة إلى أن الاستغناء عن المشروبات السكرية في المنزل من شأنه أن يقلل من زيادة الوزن لدى الأطفال، كما أن التركيز على تناول الماء والحليب يشكل خطوة أولى ومهمة في مساعدة الأطفال على التنعم بحياة خالية من البدانة وما تسببه من أعباء صحية عديدة.

ووفقاً لأطلس داء السكري الصادر عن الاتحاد الدولي لمكافحة داء السكري، فإن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تضم أكثر من 60.700 طفل بأعمار بين 0 و14 عاماً يعانون من الداء السكري من النمط الأول، كما أن المنطقة ذاتها تشهد تشخيص إصابة 10.200 طفل جديد بالمرض كل سنة.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تضاعف عدد الأطفال المصابين بداء السكري في منطقة الشرق الأوسط منذ 2000 تضاعف عدد الأطفال المصابين بداء السكري في منطقة الشرق الأوسط منذ 2000



GMT 09:03 2020 السبت ,02 أيار / مايو

تستعيد حماستك وتتمتع بسرعة بديهة

GMT 10:03 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 20:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 10:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 13:27 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 15:56 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 08:51 2020 السبت ,02 أيار / مايو

لا رغبة لك في مضايقة الآخرين

GMT 16:16 2023 الجمعة ,07 تموز / يوليو

تامر حسني يُحارب التنمر في فيلمه تاج

GMT 10:41 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 15:45 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

4 امور تقضي على رغبة الرجل في الفراش!

GMT 10:02 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

العدس عبارة عن غذاء ودواء تعرف على فوائده

GMT 09:47 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

تأجيل حفل محمد منير في الأوبرا

GMT 18:37 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تنتظرك تغييرات مهمة خلال هذا الأسبوع

GMT 07:31 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

"يسرا سعيدة باختيارها ضيفة شرف "مراكش

GMT 23:52 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لتحسين مزاجك في الصباح

GMT 12:35 2023 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

شريف منير يحذف منشور إعلان طلاقه لزوجته

GMT 23:28 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

مصطفى قمر يحتفل بعيد ميلاد ابنته جودى

GMT 12:51 2020 السبت ,04 إبريل / نيسان

10 خطوات ضرورية لحماية الأم والطفل من كورونا

GMT 13:37 2020 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

أمينة تنتهي من تسجيل "ادعيلي يامّا"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle