arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

في وقت يتزيد فيه الاهتمام بالصحة العقلية

بكتيريا الأمعاء تلعب دورًا رئيسيًا في الشعور بالقلق

لايف ستايل

لايف ستايلبكتيريا الأمعاء تلعب دورًا رئيسيًا في الشعور بالقلق

وجود علاقة بين صحة الأمعاء والقلق
لندن - كاتيا حداد

أشار تقرير جديد نشرته "الديلي ميل" البريطاني، إلى أنه على الرغم من أن الناس الذين يعانون من القلق قد يتناولون مضادات الاكتئاب أو دواء آخر لعلاج أدمغتهم، فإن دراسة جديدة كشفت أن بكتيريا الأمعاء تلعب دورًا رئيسيًا في الشعور بالقلق، حيث  اكتشف فريق من العلماء أن بعض الجينات في الدماغ – تسمى ميكرورناس - تلعب دورًا رئيسيًا في تعزيز ذلك الشعور، لافتين إلى أن تلك البكتيريا تتأثر بمستويات البكتيريا في القناة الهضمية. 
 
وتعتبر تلك الدراسة، التي قامت بها جامعة كورك، واحدة في مجموعة متزايدة من الدراسات عن بكتيريا الأمعاء وعلاقتها بالصحة البدنية والعقلية، وفي تجارب معملية وجد الباحثون أن الميكرورناس تغيرت في أدمغة الفئران بسبب الميكروبات الذين قاموا بتربيتها في فقاعة خالية من الجراثيم، حيث أظهرت تلك الفئران أصابتها بالقلق  بشكل غير طبيعي، كما أظهرت بعض السلوكيات مثل الاكتئاب. 
 
وكشف البحث وتلك التجارب أن الميكروبات الهضمية تؤثر على ميرناس في جزأين محددين من الدماغ – وهم اللوزة، التي ترتبط عادة بالمشاعر عند الإنسان، وقشرة الفص الجبهي، التي تلعب دورًا في سلوكيات الشخصية.
 
وقال الدكتور غيرارد كلارك، واحد من المؤلفين للدراسة، إن هذا أمر مهم لأن ميرناس قد تؤثر على العمليات الفسيولوجية التي تعتبر أساسية لأداء الجهاز العصبي المركزي في مناطق الدماغ، وتعتبر ميرناس سلسلة قصيرة من النيوكليوتيدات - التي هي لبنات بناء الحمض النووي الذي يتحكم في كيفية التعبير عن الجينات، مضيفًا "إذا حدث خلل في تلك الميرناس فإنه يسهم بشكل كبير في الاضطرابات النفسية المرتبطة بالإجهاد، وأمراض الأعصاب والتشوهات العصبية".
 
وأكد الدكتور كلارك أن الدراسة الجديدة تشير إلى إمكانية تعديل الميرناس في الدماغ، وذلك لعلاج الاضطرابات النفسية، ولكن الأبحاث في هذا المجال واجهت العديد من التحديات، على سبيل المثال، العثور على مركبات آمنة ومستقرة بيولوجيا،  متابعًا  "تشير دراستنا إلى أن بعض العقبات التي تقف في طريق استغلال الإمكانات العلاجية للميرناس يمكن تخطيها".
  
ونظر فريق من العلماء في التفاعل بين بكتيريا الأمعاء ومستوى الميرناس في اللوزة وقشرة الفص الجبهي لمجموعة مكونة من 12 فأرًا، على وجه التحديد بحثوا في 103 ميرناس في اللوزة و31 في قشرة الفص الجبهي، التي تم تربيتها في "فقاعة"، وتمت مقارنة مستويات تلك البكتيريا مع ميرناس في مجموعة من الفئران نشأت بشكل تقليديًا.. 
 
ووجد الباحثون أن استنفاد الكائنات الحية الدقيقة في الفئران المضادات الحيوية في كلتا المجموعتين أثرت على الميرناس، مما يشير إلى أنه حتى لو كان هناك بكتيريا صحية موجودة في الأفراد  خلال مرحلة البلوغ يمكن أن تسبب القلق، وتشير النتائج إلى أن التوازن الصحي لبكتيريا الأمعاء ضروري لتنظيم الميرناس، والتي وقد أظهرت الأبحاث السابقة أن بعض التلاعب في توازن البكتيريا في القناة الهضمية يمكن أن تؤثر على السلوك وتسبب القلق.
 
وتعد تلك الدراسة هي الأولى التي تربط هذا التوازن بالميرناس الموجود في اللوزة وقشرة الفص الجبهي، وكشف المؤلفون أن الآلية الدقيقة التي من خلالها البكتيريا المجهرية تكون قادرة على التأثير على الميرناس في الدماغ لا تزال غير واضحة، وهناك حاجة إلى مزيد من البحث في العلاقة المحتملة بين البكتيريا الأمعاء.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بكتيريا الأمعاء تلعب دورًا رئيسيًا في الشعور بالقلق بكتيريا الأمعاء تلعب دورًا رئيسيًا في الشعور بالقلق



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 06:55 2020 الثلاثاء ,21 تموز / يوليو

رش9 ألوان استثنائية ستكون موضة في خريف 2020
لايف ستايلرش9 ألوان استثنائية ستكون موضة في خريف 2020

GMT 07:35 2020 الثلاثاء ,21 تموز / يوليو

وصفات طبيعية لتصغير المسام فى أسرع وقت
لايف ستايلوصفات طبيعية لتصغير المسام فى أسرع وقت

GMT 18:31 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

فهرية أفجان قبل عمليات التجميل واتهامات بتغيير لون عينيها

GMT 08:46 2020 السبت ,02 أيار / مايو

تملك أفكاراً قوية وقدرة جيدة على الإقناع

GMT 15:35 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

حلم السفر والدراسة يسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 11:30 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

تعرفى على 10 نصائح للعناية بشعرك خلال فصل الشتاء

GMT 11:23 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

تركي آل الشيخ ينشر صورة من داخل المستشفى

GMT 18:54 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

حولي حديقة منزلك لأجواء النادي في غرفة معيشة خارجية

GMT 11:46 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

أهم فوائد الفواكه الزرقاء والبنفسجية

GMT 07:18 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

معلومات لا تعرفها عن الفنانة الراحلة معالي زايد