arablifestyle
آخر تحديث GMT 20:51:01
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 20:51:01
لايف ستايل

الرئيسية

بتغييرات رخيصة تكلفت نحو 500 ألف استرليني

زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن

لايف ستايل

لايف ستايلزوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن

زوجان يحولان منزل فيكتوري مهجور إلى تحفة فنية باهظة الثمن
لندن ـ كاتيا حداد

في قصة لا تراها إلا في الأفلام الرومانسية، صنعها على أرض الواقع زوجان يعملان في التصميم، جميمة داير غرايمز،  46 عامًا، المصممة الداخلية في شركة الهندسة المعمارية، والتي تتخصص في تصميم المنازل الحديثة ذات المواصفات العالية في لندن والجنوب الشرقي وكذلك الترميم الحساس للمنازل القديمة، وزوجها جون، الآن 49 عامًا، يعمل في تصميم الديكور أيضًا.

زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن

بدأت القصة في عام 2006، بعد سبع منازل قاما بتجديدها، مع دولوريس، ابنتهما الرابعة من خمسة أطفال، شعرا أنه قد حان الوقت للعثور على منزل دائم للعائلة الكبيرة، وقادهما الطريق إلى منزل في بوتني، لم يلاحظاه من قبل، وهو منزل فيكتوري مستقل مكون من ثلاثة طوابق مهجور ومغطى باللبلاب الصغيرة مع يافطة مكتوب عليها للبيع، وخلال أسابيع كان ملكهما.

زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن

وكان المنزل من الطوب على مساحة 3000 قدم ذو حديقة كبيرة، متضخمة تمامًا بالأشجار، بما في ذلك البلوط البالغ من العمر 250 عامًا، ويحتوي المنزل من الداخل على ثروة من التفاصيل الأصلية، بما في ذلك الباركيه، والقوالب، وأجراس الموظفين القديمة، وتجهيزات الغاز، ومدفأة من الرخام في كل غرفة، مع الصر الأصلي، ذات المدافئ الكهربائية على قمته. المطبخ المشترك مع حجرة غسل الأطباق.

وقام جون ببعض الرسومات وقدر التكاليف، ولكن كانت ضعف ما يمكن أن يتحملاه، حتى قالت جميمة، التي هي عملية وصريحة، أنه عليه أن يكون هو المقاول والبناء، ولأن البيت في منطقة محمية، ذهب جون إلى مخطط اندسوورث لإجراء مناقشات أولية، وكانت خطته الأساسية اتخاذ ملحق صغير من الجزء الخلفي واستبداله بنافذة رأسية واضحة، تنعكس على بركة الحديقة، وقامت الجرافات بمسح حديقة، مع الحفاظ على الشجرة القديمة، وهدما الجدران في الدور الأرضي لتصبح غرفة مشرقة واحدة مع الأبواب الزجاجية المنزلقة وتؤدي إلى حديقة منحوتة مؤطرة مع أشجار جديدة.

زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن

المنزل الطوبي الجميل، هو مزيج من الجولت المزجج الأبيض، تم تنظيفه بكل بمحبة وإعادة تكوينه. ويقول جون "لقد كانت فكرة عبقرية لأن نستبدل الجدار القديم بين المطبخ وغرفة العشاء وغرفة الجلوس الأمامية بجدار زجاجي متوسط الطول. وأصبحت الغرفة الأمامية آمنة للعب الأطفال في حين يطهو الأبوان".

هناك ضوء في كل مكان، عن طريق الأفاريز، والنوافذ التي تصل من الأرض إلى السقف، ولمزيد من الضوء تأتي أسطح العمل الصلبة على مجموعة لامعة من أرفف المطبخ البيضاء، إلى جانب البلاط المصقول، وقامت جميمة بتصميم جميع الديكورات الداخلية وبعض الأثاث، وذلك باستخدام لوحة أنيقة في الجدران البيضاء والأرضيات الخشبية الداكنة، بلاط السيراميك الخشبي في المطبخ والحمامات. والمرايا العملاقة، وخزانة الأحذية المفصلة في القاعة، لخزائن الحمام العاكسة.

واشترى الزوجان المنزل بـ1.6 مليون جنيه استرليني في عام 2006، وأنفقا على ترميمه وتجديده بالكامل 500 ألف جنيه استرليني، ويبلغ سعره الآن في الأسواق نحو 3.95 مليون جنيه استرليني.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن زوجان يحولان منزل فيكتوري قديم إلى تحفة فنية باهظة الثمن



GMT 08:03 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

تامر حبيب يكشف تفاصيل "أهل العيب"
لايف ستايلتامر حبيب يكشف تفاصيل  "أهل العيب"

GMT 17:22 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

البوت الطويل يسيطر على عروض أزياء موضة 2019
لايف ستايلالبوت الطويل يسيطر على عروض أزياء موضة 2019

GMT 17:02 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تسخر من ياسمين الخطيب وتشبهها بـ"عطيات"

GMT 09:25 2016 الأربعاء ,28 كانون الأول / ديسمبر

صديق جورج مايكل يكشف معاناة نجم البوب مع ميوله الجنسية

GMT 04:55 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

صناعة الفخار إبداع الإنسان العماني وفخر تتوارثه الأجيال

GMT 08:20 2018 الأربعاء ,21 آذار/ مارس

الفنانة دوللي شاهين تصور " ياحبيبتي يا امي "