arablifestyle
آخر تحديث GMT 04:49:08
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 04:49:08
لايف ستايل

الرئيسية

أُدرجت آشلي غراهام ضمن قائمة Forbes كأعلى النماذج أجرّا

عارضات الأزياء البدينات يُسيطرّن على منصات العروض بقوة منذ 2017

لايف ستايل

لايف ستايلعارضات الأزياء البدينات يُسيطرّن على منصات العروض بقوة منذ 2017

عروض الأزياء بعد ظهور البدينات
 لندن ـ ماريا طبراني

يعرف الكثير منا من المهتمين بصناعة الأزياء أنه كان هناك جدلًا واسعًا منذ عقود بشأن أحجام عارضات الأزياء، واعتماد الجسم النحيف إلا أن هذه القاعدة تم كسرها في السنوات الأخيرة مع ظهور عدد كبير من العارضات البدينات.

وكانت آشلي غراهام، ضمن عارضات الأزياء التي كسرت القاعدة وغيّرت العرف السائد لاختيار العارضة ذات الجسم النحيف وتم إدراجها ضمن قائمة Forbes لعام 2017 كأعلى النماذج أجرًا في العالم، بالإضافة إلى جانب عارضة الأزياء تيس هوليداي التي ظهرت على غلاف Cosmopolitan مؤخرًا، وأشتهرت بوزنها الزائد.

تظهر كلمات عند وصف هوليداي مثل "بدينة" ، "مملة"، ولكن عندما يتعلق الأمر بكيفية عرض الأزياء، فإن هناك بعض الأفكار الأكثر إثارة أو غير عادية بشكل كبير من كونها امرأة غير "عادية" تقف وسط عارضات الأزياء النحيفات على المنصة.

ويبدو أنه ربما لأن الموضة لا تظهر تقليديًا في الحياة الطبيعية، وتفضل الاستفزاز والظواهر ، أو العكس، إلا أن مجرد ظهور عارضة أزياء بحجم "كبير" يبدو وكأنه مفهوم جديد سيحصل على مكانة كبيرة في تلك الصناعة.

تقول مايا كيسي، ، نائب رئيس شركة IMG  من أكبر وكالات عروض الأزياء في العالم "لقد قابلت الكثير من النساء طوال فترة عملهن، وخلال تلك الفترة أدركت أن الشكل المتعارف عليه لأجساد عارضات الأزياء بدأ في التغير, أنا شغوفة بالموضة التي تلاحق ذلك"،

وتكون بصفتها رئيسة مجلس إدارة المرأة ، مسؤولة عن وضع إستراتيجيات بشأن مهن الأسماء الكبيرة مثل ميراندا كير و كارلي كلوس و ليلى ألدريدج، لقد أصبحت أكثر إدراكًا للجدل الواسع بشأن جسم عارضات الأزياء وحجمه منذ أن بدأت الوكالة في تشغيل الفتيات ذوات الجسم المتوسط قبل خمس سنوات، وبدأت تعمل على تشجيع المصممين على اختيار عارضات أزياء بمختلف الأحجام.

وتعد قضية تم التركيز عليها بشكل كبير في الآونة الأخيرة ، حيث بدأت  مسيرة عارضة الأزياء الاسترالية غيما وارد، والتي أشادت بها "كيت موس" ، عندما ظهرت لأول مرة في عرض برادا في عام 2003.

تقول وارد "لقد كنت في الخامسة عشرة من العمر فتاة عادية عندما بدأت عملي في النمذجة، واعتقدت أنني كنت رائعة، وخلال أحد عروضي الأولى في مدينة بيرث الأسترالية، أحسست للمرة الأولى بخجلي من جسمي. كان العرض مليئًا بالمصممين وعارضات الأزياء البارزين. تم تعيين كل نموذج لكل مصمم. وعندما تم تعييني لدى مصممة نظرت إليّ باشمئزاز وقالت إنها لا تقبل ذوات الحجم الكببير، وعدت بعد أسبوعين من الحمية لإنقاص الوزن ما جعلني نحيفة للغاية وحتى هذا اليوم لا يزال هذا الأمر يؤلمني ".

عانت وارد في العام 2009 من الخزي تحت عنوان "Roll Model" الذي تم نشره مع صورة لها بملابس السباحة بعد وفاة صديقها الممثل الشهير هيث ليدجر، على الرغم من كونها واحدة من الوجوه الأكثر طلبا في العالم ، والتي اشتهرت في عصرها ،

 وكان هناك انتقادات واسعة لها، على الرغم من أنها الآن تبدو مثل أي امرأة أخرى قد تصادفها على الشاطئ.

دخلت وارد مؤخرًا في عروض بروينزا شولر و ألكسندر مككوين. ويعد ماكوين واحدًا من بين الأسماء الفاخرة الكبيرة والنادرة الذي يحتض مجموعة متنوعة من أشكال الجسم في عرضه ازيائه، فنجد سار لارا ستون وجيل كورتلف جنبًا إلى جنب مع وارد في عرض ربيع / صيف 2019.

تقول وارد: "أعتقد أن النظرة السائدة للأحجام المختلفة في عروض الأزياء تغيرت الآن ، وهو أمر مهم للغاية. لا أريد أن أرى فتيات أو أولاد يشعرون بالخوف من أي شيء آخر أو الشعور بالخزي من شكل أجسامهم ووضع إجراءات متطرفة للوصول إلى الحجم الذي يقال انه المثالي. ولا يعني هذا الحجم أنك بصحة جيدة أو جميل أو مثير. "

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عارضات الأزياء البدينات يُسيطرّن على منصات العروض بقوة منذ 2017 عارضات الأزياء البدينات يُسيطرّن على منصات العروض بقوة منذ 2017



لايف ستايلحقيقة فرض رسوم تأشيرة على السائحين القادمين لمصر

GMT 05:42 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

تعرف على أسرار جمال الأميرة ديانا
لايف ستايلتعرف على أسرار جمال الأميرة ديانا

GMT 12:46 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 09:53 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 10:11 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 12:19 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 09:45 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 10:41 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 10:03 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 09:35 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 16:02 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

اترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 14:29 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

"أظافر" مايا دياب تشعل مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 06:30 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

أفكار متنوعة لتصميم حديقة منزل مميزة

GMT 15:47 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 20:28 2019 الأحد ,19 أيار / مايو

تصميمات غير تقليدية لـ"تسريحات" غرف النوم

GMT 19:30 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكّد أن مواقد الخشب تُشكل خطرًا حقيقيًا على الصحة
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle