arablifestyle
آخر تحديث GMT 08:52:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 08:52:45
لايف ستايل

الرئيسية

يكتسب مكانة مقدسة عند المصريين القدماء بالإضافة لفائدته الطبية

الكُحل موروث فرعوني أهملته الفتيات وتمسكت به المرأة الأسوانية

لايف ستايل

لايف ستايلالكُحل موروث فرعوني أهملته الفتيات وتمسكت به المرأة الأسوانية

الكحل موروث فرعوني
اسوان-اسراء عبيدة

يعد الكُحل من أهم أدوات التجميل الأساسية عند المرأة لأهمية مظهر العين عند الجميع ولكن للكحل مكانة مقدسة عند المرأة الأسوانية خصوصا، حيث أن أدوات التجميل عند السيدات في محافظة أسوان تتلخص في كحل المِروِد، كما يعد عادة موروثة عن المصريين القدماء، حيث اصبح مكونًا أساسيًا في حياتها اليومية للتزيين والتجميل وباتت المرأة الأسوانية هي الدالة على المرأة الفرعونية في رسم العيون واستخدام المواد التجميلية لإضفاء السحر على العيون لاتصال محافظة أسوان بالكثير من العادات الفرعونية التي استمرت إلى يومنا هذا، وترى المرأة الأسوانية أن الكحل الأسود يبرز جمال العين ويحددها ويضفي عليها اتساعاً ولمعة وجاذبية وتمنح العين نظرة أكثر جرأة.

أما عن الفراعنة فلقد اشتهرت الملكة نفرتيتي والملكة كليوباترا ‏‏ بجمال عيونهما التي أثارت غيرة بنات جنسهما من خلال استخدام الكحل وظلال العين كما اشتهر به الفراعنة لما كانت له خصائص طبية لحماية العين من الأمراض، حيث علّمت حواء الفرعونية نساء العالم كيف تكحل عينيها وتنسق رموشها بالكحل الأسود والرماد الأزرق المستخرجين من مناجم سيناء واللذين لا يزال خبراء التجميل يعتبرونهما من العناصر الأساسية في صناعة الكحل،

فلا يزال سر جمال المرأة الأسوانية في عيونها وتكحيلهما. وله الدور الأساسي في هذا الجمال وطرق العناية بالجفون والعيون، إلا أن عنوان جمال عيون المرأة هو هذا الكحل الذي لا يخلو منه أي منزل أسواني وبخاصة الكحل الذي يستخدم بالمِروِد.

الكحل الفرعوني

هو من أقدم مواد التجميل في آثار الحضارات القديمة ويستخدم لتحديد العين أو تلوين الرموش ويسمى باللغة العربية كحل، حيث اخترع القدماء المصريين الكحل في3500 – 4000 قبل الميلاد وظهرت بالآثار المصرية عيون الآلهة رع محددة بشكل مذهل كما استخدم لتزيين عيون الفراعنة

صنع الكحل عند الفراعنة

يتم ذلك بخلط السخام مع معدن يسمى غالينا ينتج عنه معجون أسود وظهرت عيون بعض الفراعنة مزينة بالكحل الأخضر وهو نتيجة خلط المرمر (واعتقدت نساء الفراعنة أن المرمر قدم لهم من الإلهة حتحور إلهة الحب ) مع الغالينا، ويحوي أيضاً أكسيد النحاس والسيليكون والتلك وبودرة قشور اللوز ودهون بعض الحيوانات مثل البقر.  وقد قام العلماء بإجراء العديد من التحاليل على الكحل الموجود بعيون الجثث المحنطة بالمتاحف كشف وجود كميات رصاص وهو مركب غير موجود بطبيعة أرض مصر لذا فهو ناتج عن عملية كيميائية بخلط الملح الصخري مع الماء والنيترو وهو مركب يستخدم في التحنيط وهذا أكبر دليل على براعة الفراعنة في فنون الكيمياء.

مكانة الكحل عند الفراعنة

كان للكحل مكانة مرموقة فى الحضارة الفرعونية القديمة وجذب الآخرين بالعيون المُكحلة وظلال العين الذي كانت تتميز بها المرأة الفرعونية حيث كانت تستخدمها المرأة لجعل عيونها واسعة وجميلة وجذابة ولكن الفتيات أصبحن الآن يترددن فى وضع الكحل داخل العين خوفا من ضيق العين بجانب الآثار السلبية التي تظهر نتيجة وضع الكحل بالعين لعدم صلاحية بعضها واهتمام البعض بالشكل فقط وعدم الاهتمام بعيون المرأة التي تستخدم هذه الانواع من الكحل حيث كان الكحل فى زمن الفراعنة له خصائص طبية لحماية العين من الـمراض واستخدامه بالطريقة الصحيحة، كما أن الخلطة التي استخدمها الفراعنة من أربعة آلاف عامًا لتزيين العيون تقي العيون من الأمراض وتنشط الدفاعات في جهاز المناعة في الجسم لمهاجمة البكتريا المسببة للالتهابات.

فؤائد الكحل عند الفراعنة

وكان المصريون القدماء يصرون على وضع الكحل السميك لأنه يحتوي على نسبة من الرصاص بها "نيتريك أكسيد" والذي يقتل البكتيريا ويعكس أشعة الشمس، ويمنع الإصابة بالدمامل والخواريج، وهو العلاج البديل عن نظارات الشمس الآن، حيث كانت الشمس وقتها صاخبة، نظراً لأن أغلب المباني كانت منخفضة الارتفاع. وكان وضع الكحل هو أيضا لتوفير الحماية من الأرواح الشريرة والأعداء والشمس ومع استمرار الاستخدام اكتشفوا ان بعض امراض العين شفيت بسبب الكحل.

وقد كان الكحل يزين العين بواسطة عود صغير من الخشب أو العظم أو العاج وذلك بوضع طرفه في مادة دهنية ثم غمسه في مسحوق الكحل والتكحل بكامل العين مع سحب خط لأعلى العين، ولاتزال المرأة الأسوانية محتفظة بهذه العادة الفرعونية القديمة التي تميزها حتي يومنا هذا مما يجعل المرأة الأسوانية قريبة من الفرعونية لحفاظها على سر جمالها ووضع الكحل في مكانة مميزة وكبيرة..

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكُحل موروث فرعوني أهملته الفتيات وتمسكت به المرأة الأسوانية الكُحل موروث فرعوني أهملته الفتيات وتمسكت به المرأة الأسوانية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكُحل موروث فرعوني أهملته الفتيات وتمسكت به المرأة الأسوانية الكُحل موروث فرعوني أهملته الفتيات وتمسكت به المرأة الأسوانية



GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيثان ماكرنان تشعر بمسؤوليتها عن مقتل صديقتها الديبلوماسية

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي