arablifestyle
آخر تحديث GMT 18:41:39
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 18:41:39
لايف ستايل

الرئيسية

لم تتمكن من ارتداء ما أرادت من الملابس في فترة المراهقة

سينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن

لايف ستايل

لايف ستايلسينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن

مدونة الأزياء الكندية سينثيا رامزي نويل
أوتاوا - جاد منصور

استعادت مدونة الأزياء الكندية سينثيا رامزي نويل، 34 عامًا، أهم سنوات مراهقتها التي أمضتها مختبئة بعيدًا تبكي، بعد التغلب في نهاية المطاف على صراعها مع فقدان الشهية، حيث أحبّت نويل الموضة، إلا أنها كانت تشعر بأنها "غير طبيعية" عندما كانت أصغر سنًا، فهي تعوّض الآن الوقت الضائغ من مراهقتها حين لم تتمكن ارتداء ما أرادت من الملابس.

سينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن

وبدأت نويل ذات مقاس 26، التي تزن 308 باوندات مدونتها "رحلة الفتاة البدينة" في عام 2013 لإظهار كيف يمكن للنساء البدينات أن يكنّ جميلات، مشيرة إلى أنها منذ ذلك الحين نمت هوايتها بتأييد أكثر من 32 ألف متابع على "إنستغرام"، ومضيفة: "لقد نشأت فتاة زائد الوزن، وهو ما كان صعبًا لأنني أحب الملابس الجميلة، لقد أردتهم بشدة، ولكن كان هناك عدد قليل جدًا من الخيارات المتاحة لي بسبب وزني، مما جعلني أشعر بأنني لست طبيعية، لقد قضيت الكثير من سنوات المراهقة في البكاء والاختباء لأنني أردت فقط أن أرتدي ملابس مثل صديقاتي ولم أستطع، أعتقد أن الموضة أصبحت شغلي الشاغل الآن، بسبب كل تلك السنوات التي أضعتها".

سينثيا رامزي نويل، أم لأربعة أطفال، عليها تحقيق التوازن بين أناقتها وقضاء بعض الوقت الأسرة، ولكن لحسن حظها، إن عائلتها حريصة على مساعدتها بقدر الإمكان، ويعتبر زوجها جان "34 عامًا" من محبي الموضة وهو مصوّرها ويقدّم لها الاستشارات التي تلزمها، وأوضحت نويل: "إنه ينزعج من سعيي للكمال، ولكن بخلاف ذلك، إنه حقا يتمتع بكونه جزءًا مما أقوم به، إنه من السهل جدا تحقيق التوازن بين البحث عن الأناقة مع وجود أطفال. وأنا قد توقفت عن الركض خلف الأطفال الصغار، فطفلي الأصغر الآن 6 أعوام، وهذا يساعدني بالتأكيد، عندما بدأت لأول مرة المدونة الخاصة بها، أخذت سينثيا صورها الشخصية في المرآة لأنها كانت متوترة جدًا للحصول على جلسات تصوير في الخارج، ولكن عندما استعادت ثقتها في نفسها، قالت إنها بدأت ببطء تشعر بالسعادة لإلتقاط صور لها خارج المنزل، الآن على ثقة كاملة، أوضحت أنها سعيدة بالقيام بالتقاط صور لها في أي مكان، حتى في شوارع مانهاتن المزدحمة".

وتتلقى نويل عندما تكون بالخارج، الكثير من التعليقات الإيجابية، أما على الإنترنت فأوضحت :"لقد كان هناك دائما ردود فعل إيجابية حقا عند التصوير. حتى الآن كنت محظوظة، فاتباعي هم مجموعة مذهلة من الناس وهم مشجعون جدا وملهمون، الناس عادة ما يكونون أكثر شجاعة، عندما يتعلق الأمر بالتعليقات السلبية، عندما يكونون وراء شاشات أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم، لقد كان هناك بعض التعليقات السلبية الفظيعة. وقد قال لي الناس أن أقتل نفسي، وعلقوا على أولادي، وأدلوا بتعليقات عنصرية حول زوجي. أنا أيضا أتلقى الكثير من التعليقات السلبية من صفحات كراهية البدناء، ولكن أنا أعتبر كل هذا قليل من الملح، تستند معظم تعليقاتهم على كراهية ذاتهم، وأشعر فعلا بالسوء حيالهم أكثر مما أشعر لنفسي لأنني أعرف كم هو صعب أن تكره نفسك".

وجذب حجم نويل عندما كانت في سن المراهقة، الكثير من التعليقات المتوسطة ​​من أقرانها، ونتيجة لذلك أمضت معظم سنواتها المبكرة في الشعور بالاكتئاب لحالتها وعانت من اضطرابات الأكل، فقد عانت من فقدان الشهية والنهامية في العشرينات من عمرها، وكشفت: "رسالتي للآخرين الذين يواجهون التشهير بحجمهم أو التمييز على أساس الوزن هي أن يتذكروا أن آراء الآخرين لا تحدد تعريفك لذاتك، إنهم يريدون فقط أن يشوهوك باستمرار في محاولة لرفع شأنهم، وهو ما يعني أنهم لا بد ويعانون من انعدام الأمان حيال شكلهم، الحياة قصيرة جدا للسماح لكارهيك أن يحطوا من شأنك. أنت تستحق السعادة بغض النظر عن حجمك".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن سينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن سينثيا نويل عارضة أزياء تلهم النساء البدينات لارتداء ما يحلو لهن



GMT 05:35 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

محمد رمضان ينفي إقامته حفلات في الساحل
لايف ستايلمحمد رمضان ينفي إقامته حفلات في الساحل

GMT 21:16 2018 الثلاثاء ,14 آب / أغسطس

تعرف على بعض العادات السيئة التى تدمر زواجك
لايف ستايلتعرف على بعض العادات  السيئة التى  تدمر زواجك

GMT 14:25 2018 الثلاثاء ,14 آب / أغسطس

علاجات طبيعية لإطالة شعرك بسرعة تعرفي عليها
لايف ستايلعلاجات طبيعية لإطالة شعرك بسرعة تعرفي عليها

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيثان ماكرنان تشعر بمسؤوليتها عن مقتل صديقتها الديبلوماسية

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي