arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:35:36
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:35:36
لايف ستايل

الرئيسية

"الابن الأوسط" يفقد ثقته بنفسه بسبب سطوة الكبير وتدليل الصغير

لايف ستايل

لايف ستايل"الابن الأوسط" يفقد ثقته بنفسه بسبب سطوة الكبير وتدليل الصغير

معاناة "الابن الأوسط"
بيروت - لايف ستايل

يُمثل "الابن الأوسط" مشكلة تعاني منها الكثير من العائلات اليوم، ويشكو الكثير من الآباء والأمهات من سلوكيات وليدهم الأوسط رغم أنهم هم السبب في حدوث تلك المشكلات السلوكية وتفاقمها، وإلا لما ظهرت تلك المشكلات في ابنهم الأوسط دون باقي الأبناء، ف"الابن الأوسط" يدفع ثمن أخطاء تربوية كثيرة يقع فيها الوالدين في حقه؛ فتظهر في تصرفاته مع المحيطين به، وعلاقاته بإخوته بالتحديد.

ويعد "الابن الأوسط" هو ذلك الطفل الموجود في أسرة مكونة من ثلاثة أبناء على الأقل؛ بحيث يكون الفرق الزمني بينه وبين من يسبقه أو من يليه أقل من ست سنوات. و"الابن الأوسط" مشتت، يشعر بأنه لا محل له من الإعراب، فهو يأتي بين ابن أكبر يأخذ زمام المبادرة وحرية اتخاذ القرار فهو الكبير، وأخ أو أخت صغرى تنال الكثير من الدلال، بينما يقف هو متنازع التفكير بينهما، لا دور له محدد داخل الأسرة، فهو يرى نفسه ضحية، حيث يتم توجيه الملاحظات إليه دائمًا، وتنتقد تصرفاته باستمرار، ويعتمد عليه لإنجاز مهام وواجبات أكثر من إخوته، أو يتم تجاهله بشكل عفوي من الأهل، مما قد يؤدي به إلى الإحساس بعدم انتمائه للأسرة.

وتجعل كل تلك الأسباب "الابن الأوسط" يميل إما إلى العنف الزائد والعدوانية والغيرة، أو المثالية الزائدة في تصرفاته، وذلك نتاج طبيعي لحيرة ذلك الطفل الصغير لتفسير تصرفات والديه نحوه ونحو إخوته، ومحاولة منه لإثبات ذاته داخل الأسرة وإيجاد مكان ودور فعال بداخلها.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الابن الأوسط يفقد ثقته بنفسه بسبب سطوة الكبير وتدليل الصغير الابن الأوسط يفقد ثقته بنفسه بسبب سطوة الكبير وتدليل الصغير



GMT 21:53 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

كيف اعرف ان زوجي يحب غيري وطرق إهمالة

GMT 14:19 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

8 طرق وأمورٌ عديدة لمنع الخيانة الزوجية

GMT 13:29 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

تمرين بسيط لجعل النوم أسهل لديك

GMT 13:21 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

خطوات مهمّة لتحسين المزاج

GMT 14:37 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

الرهاب الاجتماعي يصيب النساء أكثر من الرجال

GMT 11:13 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

لمسات مثيرة لرقبة زوجك قبل العلاقة الحميمة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الابن الأوسط يفقد ثقته بنفسه بسبب سطوة الكبير وتدليل الصغير الابن الأوسط يفقد ثقته بنفسه بسبب سطوة الكبير وتدليل الصغير



GMT 22:27 2019 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

رؤى الصبّان تقدم أزياء ناعمة لإطلالة ربيعية أنيقة
لايف ستايلرؤى الصبّان تقدم أزياء ناعمة لإطلالة ربيعية أنيقة

GMT 07:32 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

هشام عباس يُواجه عاصفة مِن الانتقادات
لايف ستايلهشام عباس يُواجه عاصفة مِن الانتقادات

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 13:50 2019 الأحد ,10 آذار/ مارس

سيدة كل العصور

GMT 11:38 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

الخطيب أم الحبيب إختيار كلاهما أصعب

GMT 11:59 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبي وأمي تركوني ماذا أفعل ؟

GMT 12:06 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

أحبها رغم زواجها وأريدها لي

GMT 10:10 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

الصداقة، سعادة

GMT 12:45 2016 الأحد ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أبحث عن السعادة