arablifestyle
آخر تحديث GMT 23:52:09
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 23:52:09
لايف ستايل

الرئيسية

يتأثر تمتع الكثيرين بحقوق الإنسان إلى حد كبير بأصلهم القومي وجنسيتهم

خبيرة تحذر من انتشار التنميط العرقي بين العمال في الدوحة

لايف ستايل

لايف ستايلخبيرة تحذر من انتشار التنميط العرقي بين العمال في الدوحة

التمييز العرقي بين العمال في الدوحة
لندن ـ سليم كرم

قالت خبيرة مستقلة من الأمم المتحدة إن العمال الأجانب في قطر يواجهون التمييز بسبب جنسيتهم وأصلهم القومي ويعانون من "انتشار التنميط" العرقي والإثني.وصرحت تنداي أشيوم، المقررة الخاصة حول التمييز لوكالة فرانس برس "يتأثر تمتع الكثيرين في قطر بحقوق الإنسان إلى حد كبير بأصلهم القومي وجنسيتهم".وغالبا ما يتم توظيف العمال الأجانب للقيام بأعمال معينة بحيث أن النساء القادمات من جنوب شرق آسيا عادة ما يعملن خادمات في المنازل، بينما يعمل الرجال من جنوب آسيا في أعمال البناء التي لا تتطلب مهارة، بحسب المقررة.

وأضافت أن "العديد من العمال المتدني الدخل يمضون جزءا كبيرا من حياتهم العملية في قطر، ويواجهون خلال ذلك عوائق جدية تمنعهم من التمتع الكامل بالحقوق الإنسان الأساسية".وحذرت من أن "التنميط ينتشر في القطاعين الخاص والعام وأنه يتم افتراض أن الرجال من أفريقيا جنوب الصحراء ليسوا نظيفين، بينما النساء مباحات جنسياً، كما يعتبر القادمون من جنوب آسيا أنهم غير أذكياء".وأضافت "أما القادمون من أميركا الشمالية وأوروبا وأستراليا، فيعتبرون متفوقين، ويعتبر البيض بشكل عام أكثر قدرة وكفاءة".

وقالت "وجود النمطية العنصرية والإثنية والقومية والهياكل التمييزية .. هي في جزء منها ثمرة تاريخ العبودية في قطر".وقالت آشيوم، وهي أيضا أستاذة قانون في كلية الحقوق بجامعة كاليفورنيا الأميركية، إنها تلقت تقارير عن "انتشار التنميط العرقي والإثني من قبل الشرطة وسلطات المرور وحتى من قبل قوات الأمن الخاصة العاملة في الحدائق ومراكز التسوق في جميع أنحاء الدولة".وأضافت ان التقارير تفيد بأن "مواطني جنوب آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى يمنعون من دخولها بسبب مظهرهم".

وأكدت أن التمييز والعنصرية لا يزالان يمثلان مشكلة في قطر، مشيرة إلى أنه يتعين على الدوحة القيام بالكثير لتجاوزها.وستقدم آشيوم تقريرها النهائي حول زيارتها لقطر إلى مجلس حقوق الإنسان الأممي في يوليو 2020.ويعد المقررون الخاصون جزءا مما يعرف بالإجراءات الخاصة لمجلس حقوق الإنسان ولا يتحدثون باسم الأمم المتحدة، إلا أن نتائج تحقيقاتهم يمكن أن تستخدم من قبل المنظمات الأممية الأخرى وبينها مجلس الحقوق.وشهدت قطر تدفقا للعمال الأجانب خصوصا من الدول النامية الفقيرة، استعدادا لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 ما يعني أن 90% من سكان بلدهم هم من غير القطريين.

قد يهمك ايضاً:

"الشيوخ" الأميركي يُقرر تعيين كيلي كرافت مندوبة لدى الأمم المتحدة 

الأمم المتحدة تشيد بجهود المجلس القومي للنهوض بأوضاع المرأة المصرية

   

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبيرة تحذر من انتشار التنميط العرقي بين العمال في الدوحة خبيرة تحذر من انتشار التنميط العرقي بين العمال في الدوحة



GMT 19:06 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

فتاة تقتل مسنًّا بسبب علاقة محرمة وتصوير فيديوهات إباحية
لايف ستايلفتاة تقتل مسنًّا بسبب علاقة محرمة وتصوير فيديوهات إباحية

GMT 17:57 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

نسرين طافش تشعل السوشيال ميديا بإطلالة ساحرة
لايف ستايلنسرين طافش تشعل السوشيال ميديا بإطلالة ساحرة

GMT 06:45 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

شريهان تحتفل بتخرُّج ابنتها وتثير إعجاب روّاد مواقع التواصل
لايف ستايلشريهان تحتفل بتخرُّج ابنتها وتثير إعجاب روّاد مواقع التواصل

GMT 16:59 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

شاب يقطع أنف حبيبته و يضرب رأسها في المرحاض
لايف ستايلشاب يقطع أنف حبيبته و يضرب رأسها في المرحاض

GMT 16:22 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

جيجي حديد في إطلالة عصرية برفقة زين مالك
لايف ستايلجيجي حديد في إطلالة عصرية برفقة زين مالك

GMT 06:40 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

شيرين سيف النصر تكشف تفاصيل عودتها للفن مجددًا
لايف ستايلشيرين سيف النصر تكشف تفاصيل عودتها للفن مجددًا

GMT 21:47 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تأثير السن على العلاقة الحميمة بعد الستين
لايف ستايلتأثير السن على العلاقة الحميمة بعد الستين

GMT 15:59 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

نقل 356 قطعة أثرية للمتحف المصري الكبير
لايف ستايلنقل 356 قطعة أثرية للمتحف المصري الكبير

GMT 18:45 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

حسام حيبب يعلن خبراً مفاجئاً عن شيرين عبد الوهاب

GMT 18:58 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

يسرا تكشف حقيقة إصابتها بالسرطان لأول مرة

GMT 18:57 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

براد بيت يكشف هذه الحقيقة المرة عن حياته مع أنجلينا جولي

GMT 00:46 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

15 معلومة تجعل الجنس الفموي ممتعاً لكِ ولزوجك

GMT 01:52 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

التوقعات المخيفة للعرافة البلغارية بابا فانغا لعام 2019

GMT 07:48 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

كريم وياسمين عبد العزيز يتعرضان لحادث في الطائرة

GMT 16:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

صناعة القش في سورية مهنة المرأة القروية المفضلة

GMT 05:48 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

أفكار صبغات شعر باللون الذهبي والأشقر للوك عصري

GMT 22:44 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

7 حقائق طريفة عن أم كل أطفالها ذكور

GMT 09:15 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

بطلة "حب للإيجار" تكشف تعرضها للسخرية والعنصرية بسبب شكلها

GMT 17:00 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

أفضل "ديكورات الجبس" المثالية لغرف النوم

GMT 11:26 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

 صور لأجمل 6 موديلات  كوش أفراح من موقع التواصل إنستغرام

GMT 16:05 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

رسومات تاتو ناعمة ومتنوعة لدعم مرضى سرطان الثدي

GMT 14:58 2017 الثلاثاء ,13 حزيران / يونيو

وضعيات جلوس خاطئة للحامل تعرفي عليها

GMT 15:50 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة بلقيس فتحي تخفي علامات الحمل في أحدث ظهور لها

GMT 17:02 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تسخر من ياسمين الخطيب وتشبهها بـ"عطيات"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle