arablifestyle
آخر تحديث GMT 18:11:52
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 18:11:52
لايف ستايل

الرئيسية

تسبّب اختطافهن في احتجاج دولي واسع عام 2014

تحرير 82 أسيرة من قبضة "بوكو حرام" مقابل 5 من قادتها

لايف ستايل

لايف ستايلتحرير 82 أسيرة من قبضة "بوكو حرام" مقابل 5 من قادتها

بوكو حرام تطلق سراح 82 أسيرة من 2014
أبوغا ـ عادل جابر

أسفرت أشهر المفاوضات التي شملت مشاركين من قارتين عن صفقة تم فيها الإفراج عن 82 تلميذة من مدارس تشيبوك، اللاتي تم اختطافهن من مساكنهن في أبريل/نيسان 2014 وأسرتهن الجماعة الإسلامية "بوكو حرام" لأكثر من ثلاث سنوات، مقابل خمسة من قادة الجماعة. لكن الفرح بحريتهن أعقبه بسرعة الاهتمام بخصوصيتهن والمخاوف من نسيان آلاف السجينات الأخريات غير الشهيرات في الأسر من قبل المتطرفين. وتم التفاوض على الصفقة من قبل مصطفى زانا، المحامي الذي هو حاليا مالك دار للأيتام في مايدوجوري، ولكنه كان في السابق محامي مؤسس "بوكو حرام" الراحل، محمد يوسف. كما شاركت الحكومة السويسرية والصليب الأحمر.

وقد نقلت الفتيات في سيارات الصليب الأحمر وارتدين قمصان تحمل شعار الوكالة، واستقلت الشابات مروحيات عسكرية ونقلن جوا إلى العاصمة أبوغا، للقاء رئيس البلاد، محمد بوهاري، والأسر المتوترة تنتظر قائمة رسمية بأسماء من أطلق سراحهن. وقدمت المعلومات تدريجيا: فبعد منتصف الظهيرة، لم ينشر سوى 20 اسما. وتوجه بوهاري، الذي لم يشاهد علنا ​​لأسابيع عدة بسبب المرض، بعد ذلك إلى لندن لإجراء فحوصات طبية. وقد تأخر رحيله حتى يتمكن من مقابلة نساء تشيبوك، وفقا لما ذكره مكتبه.

ومن غير الواضح ما سيحدث لـ82 شابة. وتم احتجاز 21 شخصا آخرين تم الإفراج عنهم بعد مفاوضات سابقة في العام الماضي في أبوغا، على ما يبدو لتقديم المشورة ولم يسمح لهم بالعودة والعيش مع أسرهم، الذين يعيشون على بعد 500 ميل في تشيبوك.  وأكثر من 100 تلميذة، يبلغ عمرهن الآن نحو 20 عاما، لا يزالن في أيدي بوكو حرام، إلى جانب الكثير من الطلبة، من الذكور والإناث، بمن فيهم أطفال صغار جدا. وفي السنوات الأخيرة، أجبرت الجماعة المسلحة الكثير من هذه الجماعات على حمل قنابل إلى مناطق مزدحمة وتفجيرها، مما أسفر عن مقتلهم ومئات المدنيين الآخرين.

وكانت الشابات اللواتي أفرج عنهن يوم الأحد من بين 276 تلميذة معظمهن من المسيحيات، وقد تسبب اختطاف "بوكو حرام" لهن في احتجاج دولي في أبريل/نيسان 2014. كما استولت "بوكو حرام" على آلاف النساء والفتيات الأخريات، إلا أن فتيات تشيبوك اكتسبن اهتماما دوليا عندما انطلق هاشتاغ #BringBackOurGirls على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تمت تزكيته من قبل ميشيل أوباما ومشاهير آخرين. وكانت النتيجة غير المقصودة للشهرة المفاجئة للفتيات هي تضاعف قيمتهن بالنسبة للمسلحين الذين احتجزوهن.

وقالت منظمة العفو الدولية إن السجناء السابقين "لا يستحقون أن يظهرن على حملة دعائية، يجب على الحكومة احترام خصوصياتهن وضمان إعادة جمع شمل الفتيات المفرج عنهن مع أسرهن وعدم الاحتفاظ بهن لفترات طويلة في الاحتجاز والفحص الأمني ​​الذي يمكن أن يضيف فقط إلى معاناتهن ومحنتهن"، وفقا لما ذكره أوساي أوجيغو مدير منظمة العفو الدولية في نيجيريا.

وقال: "قام أعضاء "بوكو حرام" بإعدام وتعذيب آلاف المدنيين، واغتصاب الفتيات والنساء وإجبارهن على الزواج. لقد أجبروا على القتال من أجل بوكو حرام. ويجب على السلطات النيجيرية الآن أن تبذل المزيد من الجهود لضمان العودة الآمنة لآلاف النساء والفتيات، فضلا عن الرجال والفتيان الذين اختطفتهم جماعة بوكو حرام".وقالت لجنة الصليب الأحمر الدولية لصحيفة "الغارديان" إنها عملت كوسيط محايد ونظمت نقل الفتيات والشابات إلى الحرية. وقالت المتحدثة: "إننا لم نشارك فى المفاوضات من أجل إطلاق سراحهن لأن المفاوضات غالبا ما تنطوي على عملية سياسية تتعارض مع الطابع المحايد غير السياسى لعمل اللجنة الدولية".

وأضافت: "لذلك لا يمكننا أن نعلق على الشروط التي اتفق عليها الطرفان من أجل الإفراج عنهن، أو ما إذا كان هناك ما يسمى ببنات تشيبوك في أيدي المعارضة المسلحة".

وأضافت أنه من المتوقع أن يتم جمع شمل الأسيرات المحررات مع أسرهن يوم الأحد. وقال شيهو ساني، عضو مجلس الشيوخ النيجيري، إن مفاوضات مطولة جرت في سويسرا والسودان، على الرغم من أن ممثلي "بوكو حرام" لم يحضروا تلك في برن. وقال ساني للـ"غارديان" إنه هو الذي قدم زانا، كبير المفاوضين، إلى الحكومة، ووضع خريطة طريق للمحادثات.

وبيَّن ساني إن اثنتين من الـ82 فتاة أصبن بجروح جسدية. واحدة كانت الإصابة في معصمها والأخرى كانت على عكازات. وقال مكتب البهاري في البداية إن طالبات المدارس من شيبوك أفرج عنهن مقابل "بعض المشبوهين في "بوكو حرام" الذين تحتجزهم السلطات". وفي وقت لاحق أكد ساني أنهم خمسة قادة، مما يثير تساؤلات حول سبب قيام المجموعة بتبادل عدد كبير من السجينات من أجل حفنة من الأعضاء.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان القادة الخمسة يستطيعون تعزيز "بوكو حرام" فإن المحلل ريان كامينجس لا يعتقد ذلك. "أنا أشك في ذلك كثيرا. "بوكو حرام" هي لامركزية على نطاق واسع وأكثر حركة مظللة بحركة متجانسة. ويمكن أن يكون للقادة تأثير محلي في المناطق التي يعودون إليها ولكن لن يكون لهم تأثير أوسع". ومنذ اختطاف تشيبوك، انشقت جماعة "بوكو حرام" إلى فصائل مختلفة، واحدة منها أعلنت الولاء لتنظيم "داعش".

ويضطر العديد من الأسرى إلى "الزواج" من المسلحين، وتعهد ابوباكار شيكاو، الزعيم المخوف لفصيل واحد، ببيع بنات تشيبوك "فى السوق". وقال مسؤول عسكرى نيجيرى لم يكشف عن اسمه وعلى معرفة مباشرة بعملية الإنقاذ لوكالة "اسوشيتد برس"، إنه تم العثور على النساء بالقرب من بانكي وهى بلدة قريبة من الحدود مع الكاميرون. لا تزال "بوكو حرام" نشطة في المنطقة، على الرغم من ادعاءات بوهاري بأن الجماعة المسلحة قد سحقت وأجبرت على الاختباء في الغابات.

وبدأت فرقة عمل دولية، من بينهم متخصصون من الجيش البريطاني والأميركي، مطاردة الطلاب ولكن واجهتهم عقبات كبيرة، بما في ذلك منطقة بحث ضخمة، تضاريس صعبة، وحقيقة أن الفتيات من المرجح أن تكن قد انفصلن بعد فترة وجيزة من القبض عليهن. وقال دبلوماسي متقاعد لصحيفة "صنداي تايمز" في العام الماضي أنه تم رصد مجموعة كبيرة بعد أشهر من اختطافهن بيد أنه لم يتم اتخاذ أي إجراء بسبب صعوبة العمل العسكري دون تعرض الأسرى للخطر.

ولكن كانت هناك علامات على بقائهن على قيد الحياة، بما في ذلك الكثير من الأسرى الذين فروا بعد فترة وجيزة من اختطافهن، وهي فتاة عثر عليها حاملا، وتتجول في الغابة وأشرطة الفيديو الصادرة عن بوكو حرام. وفي مقطع فيديو واحد صدر في أغسطس/آب 2016، قالت فتاة للكاميرا إن بعض زملائها من الأسرى قتلوا في غارات جوية، ونقلوا رسالة تطالب بالإفراج عن سجناء "بوكو حرام" مقابل حريتهن. وأطلقت "بوكو حرام" سراح 21 فتاة وشابة في أكتوبر/تشرين الأول 2016 في صفقة مماثلة. كما شارك الصليب الأحمر في نقل الأسرى المفرج عنهن. وفي ذلك الوقت، أعلن أنه سيتم الإفراج عن 83 آخرين قريبا، بينما مصير الكثيرات لا يزال مجهولًا.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحرير 82 أسيرة من قبضة بوكو حرام مقابل 5 من قادتها تحرير 82 أسيرة من قبضة بوكو حرام مقابل 5 من قادتها



GMT 05:26 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

صلاح حسني يكشف كواليس دخوله التمثيل
لايف ستايلصلاح حسني يكشف كواليس دخوله التمثيل

GMT 21:56 2019 الجمعة ,16 آب / أغسطس

فستان هيفاء وهبي الملفت بحفلها في السويد
لايف ستايلفستان هيفاء وهبي الملفت بحفلها في السويد

GMT 04:55 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

إلغاء حفل الحناوي بقرار من إدارة مهرجان
لايف ستايلإلغاء حفل الحناوي بقرار من إدارة مهرجان

GMT 15:56 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 09:21 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

مروة المليجي توضَح صعوبات الصلصال الحراري

GMT 10:27 2019 الجمعة ,04 كانون الثاني / يناير

"معطف الدب" أحدث موضة للتغلب على برودة الشتاء

GMT 18:48 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الهليكوبتر ينهي حياة عروسين بعد ساعات من حفل زفافهما

GMT 17:48 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

أوس أوس يعلن عن "دويتو" يجمعه بحماقي قريبًا

GMT 23:51 2017 الأربعاء ,19 تموز / يوليو

اني شاكر يحقق النجاح مع أغنية "هشكي لمين يا عيني

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

جوليا روبرتس تعلن عن أحدث دعاية للعلامة الإيطالية كالزيدونيا

GMT 08:53 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

الجاذبية عنوان موضة النظارات الشمسية في 2019

GMT 04:54 2019 الأربعاء ,09 كانون الثاني / يناير

تركت حبيبي وقلبي يتألم لأني خفت من عقاب الله

GMT 12:06 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الخصام الطويل بين الأزوج يؤدي إلى "الجفاء"

GMT 20:05 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فساتين ملوّنة للمحجبات تمنحكِ إطلالة أنيقة وجذابة

GMT 17:31 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

صيحة المناكير المعدنية للمرأة العصريّة لخريف 2019