arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

أزمة في فرقة  الباليه واتهامات للمديرة وموقف محرج للرئيس

تقرير جديد يكشف الممارسات اللاأخلافية براقصات الأوبرا في باريس

لايف ستايل

لايف ستايلتقرير جديد يكشف الممارسات اللاأخلافية براقصات الأوبرا في باريس

راقصات الأوبرا في باريس
باريس - لايف ستايل

يستيقظ العالم، منذ رفع الغطاء عن "صندوق باندورا" المتعلق بكشف حالات التحرش الذي تعاني منه النساء، بخاصة المشتغلات في الأوساط الفنية، على فضائح جديدة كل صباح، وآخر المفاجآت تقرير داخلي موضوع على مكتب أوريلي دوبون، مديرة فرقة الباليه التابعة لأوبرا باريس، يشير إلى ممارسات غير سوية داخل الفرقة التي تقدم للعالم صورة زاهية للفن في عاصمة النور. ما الذي يخفيه الراقصون والراقصات وراء ابتساماتهم؟ لم يحدث من قبل أن مر هذا الصرح الفني العريق بأزمة خطيرة من هذا النوع.

وقبل أيام، تلقى 154 راقصًا وراقصة نتائج تحقيق خضعوا له أمام لجنة التعبير الفني وتضمن 130 سؤالًا كان عليهم الإجابة عنها خطيًا وبصورة سريّة، دون ذكر أسمائهم. وبعد ساعات تسربت نسخ من النتائج إلى عدد من الصحافيين الذين وصلهم، الإثنين، بيان من الفنانين ومصصمي الرقص في الأوبرا، يستنكرون فيه الكشف عن تفاصيل التحقيق من دون موافقتهم.

ويحمل البيان توقيع 99 فنانة وفنانًا. لكن أحدهم أخبر الصحافة بأن كل ورد في التحقيق صحيح وأنهم كانوا مجبرين على إصدار بيان الاستنكار والتوقيع عليه. وهو ما يؤكد الأساليب "الستالينية" التي تتبعها الإدارة في التعامل مع الراقصين والراقصات، لأن "رفض التوقيع يعني الانتحار الفني والاقتصادي والحرمان من الأدوار والأضواء والتسهيلات".

جاء في النتائج أن 77 في المائة ممن أجابوا على أسئلة لجنة التحقيق أكدوا تعرضهم للتحرش المعنوي أو أنهم كانوا شهودًا عليه. كما كشف 26 في المائة منهم تعرضهم لتحرش جنسي. وأجمعت الغالبية على أن وسائل التظلم غير واضحة بشكل كاف ولا فعالة، كما أنها ليست مؤتمنة. كما تضمنت الشكاوى أسلوب المديرة أوريلي دوبون في التعاطي معهم وضعف الاتصال بها وصعوبة مقابلتها وفهم ما تريده أو تنوي عمله.

 

وكان رد المديرة التي تسلمت منصبها منذ عامين، أنها "تتحاور كثيرًا مع الراقصين في سبيل حثهم على التقدم، لكن ما تقوله ليس سهل التقبل دائمًا". لكن الاتهامات الموجهة لمديرة الفرقة ليست كافية لزعزعة موقعها. فهي فنانة متألقة وذكية، وراقصة باليه ممتازة، عدا عن أنها تقيم علاقات وطيدة مع عدد من المتبرعين الذين تعتمد عليهم المؤسسات الفنية والثقافية الفرنسية في تمويل مشاريعها. وهي قد سافرت إلى لندن لتحصل على معونة تسمح بتعزيز الفريق الطبي المرافق للراقصين. مع هذا، لا يغفر لها زملاؤها من الراقصين الرجال أنها اختارت راقصًا إيطاليًا هو روبيرتو بولي، نجم فرقة "لاسكالا"، ليشاركها الرقص في حفل توديعها المسرح، بدل أن تختار راقصًا من بينهم.

وصف أحد المعلقين ما يدور في كواليس أوبرا باريس بـ"الأزمة الذرية". وهي تأتي في سياق مطاردة المتحرشين في أكثر من بلد. حيث فقد بيتر مارتنز، مدير فرقة باليه نيويورك منصبه بسبب اتهامات من هذا النوع، وكذلك كينيث غريف، مدير باليه فنلندا. لذلك سيكون على ستيفان ليسنر، رئيس أوبرا باريس، أن يسارع إلى حل الأزمة الحالية في حال أراد الحصول على التجديد لبقائه في موقعه.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير جديد يكشف الممارسات اللاأخلافية براقصات الأوبرا في باريس تقرير جديد يكشف الممارسات اللاأخلافية براقصات الأوبرا في باريس



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 07:46 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة ومبتكرة لتصميم الجلسات الخارجية

GMT 22:30 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تعرف علي أهم فوائد أكل كبدة الغنم

GMT 15:49 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

لا يبشر الجو العام بالهدوء التام

GMT 07:47 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

شاروخان يعيش في قصر رائع من تصميم زوجته جوري خان

GMT 18:09 2020 الأربعاء ,17 حزيران / يونيو

ديكورات جذابة من البراميل

GMT 12:36 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

10 إطلالات أبرزت جمال "نفرتيتي السينما" سوسن بدر

GMT 07:34 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أجمل "كوش" الأفراح الجديدة لعروس 2020

GMT 20:49 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

يعلم أني أحبه ومع ذلك يتهرب مني

GMT 10:29 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

نبيل شعيل يدعو "دعاء المطر" على طريقته الخاصة عبر "إنستغرام"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle