arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

يمنح العفو للمُعتدين ضد الضحايا اللاتي تقل أعمارهن عن 18 عامًا

غضب متزايد في تركيا بسبب مشروع قانون لـ"زواج الفتاة من مغتصبها"

لايف ستايل

لايف ستايلغضب متزايد في تركيا بسبب مشروع قانون لـ"زواج الفتاة من مغتصبها"

قانون جديد لـ"زواج الفتاة من مغتصبها
القاهرة - لايف ستايل

يعكف الحزب الحاكم في تركيا على محاولة تمرير مشروع قانون يمنح العفو للمغتصبين، شريطة أن يتزوج المغتصب من ضحيّته، والمحاولة هي الثانية خلال 4 سنوات، حيث تم تقديم نفس المقترح قبل 4 سنوات، إلا أنه قوبل برفض شديد داخليًا وعالميًا، ومن المقرر أن يناقش البرلمان في تركيا مشروع القانون، الذي بات يعرف إعلاميًا باسم "الزواج من المغتصب"، الذي يسمح للرجال المتهمين باغتصاب فتيات دون سن 18 عاما بتجنب العقوبة إذا تزوجوا من ضحاياهم.

وقد أثار مشروع القانون الكثير من الجدل والغضب في صفوف الجمعيات النسائية والحقوقية، بعد أن قرر مشرعون تقديمه للبرلمان التركي في نهاية شهر يناير الجاري، ويرى معارضون للقانون، الذي يتبناه حزب "العدالة والتنمية" الحاكم أن إقرار مثل تلك التشريعات يضفي الشرعية على زواج الأطفال وحالات الاغتصاب ويساعد على الإساءة للأطفال وتسهيل بعض عمليات الاستغلال الجنسي.

يذكر أنه قد جرى إبطال مشروع قانون مماثل في تركيا في عام 2016 بعد أن أثار الكثير من الاستهجان والغضب داخل وخارج تركيا، وكان من شأن ذلك التشريع أن يعفو عن الرجال البالغين الذين يغتصبون فتيات قُصّرًا، أو دخولهم في علاقات مع الفتيات برضاهن، إذا ما تم الزواج بين الطرفين.

وبحسب ما نقلت صحيفة "ذا غارديان" The Guardian البريطانية، فإن حزب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يؤكد أن الهدف من مشروع القرار هو التعامل مع ظاهرة زواج الأطفال المنتشرة بتركيا، وبحسب الأمم المتحدة، فإن حوالي 38% من السيدات في تركيا يعانين من "عنف جسدي أو جنسي" من قبل شركائهن.

ووفقا لصحيفة "إندبنديت" Independent البريطانية، فقد حذرت الأمم المتحدة من أن مشروع القانون التركي سيفضي إلى مشاهد الإفلات من العقاب بشأن جرائم إساءة معاملة الأطفال، وسيخلف آثارا نفسية واجتماعية قاسية على الضحايا، وذلك على لسان سعاد أبو دية، الناشطة الدولية في مجال حقوق المرأة، والتي أشادت "بالعمل الشجاع الذي يقوم به ناشطو حقوق المرأة بتركيا وهم يحاربون هذا القانون العنصري الذي يسعى إلى للقضاء على الحماية القانونية للفتيات".

ويبلغ سن الزواج القانوني 18 عاما في تركيا، إلا أن تقريرا حكوميا أوضح أن نحو نصف مليون فتاة قاصر قد جرى تزويجهن خلال العقد الماضي، فيما أشارت تقارير لنشطاء إلى أن حوالي 409 نساء قد قُتلن على يد شريك أو أحد أفراد الأسرة في البلاد في عام 2017 - وهو ارتفاع صارخ من إجمالي 237 جريمة قتل قبل 4 سنوات.

وقــــــــــد يهمك أيــــــــضًأ :

أرقام "مرعبة" تكشف انتشار "الاغتصاب" في الهند خلال عام 2018

 

لندن تدعو قبرص لحسن التعامل مع مواطنتها المُدانة في "الاغتصاب الجماعي"

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غضب متزايد في تركيا بسبب مشروع قانون لـزواج الفتاة من مغتصبها غضب متزايد في تركيا بسبب مشروع قانون لـزواج الفتاة من مغتصبها



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 15:22 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أفضل الطرق لتوزيع الانارة في الجبس بورد

GMT 08:38 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

خنت زوجي فهل أنا على حق

GMT 13:36 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة ومميزة في حياتك العاطفية

GMT 13:50 2019 الأحد ,10 آذار/ مارس

سيدة كل العصور

GMT 11:03 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

خمسة نصائح لتحقيق إنارة جذّابة في باحة منزلك الخارجية

GMT 14:05 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

أحدث موضة في فساتين "وصيفات العروسة" للمحجبات

GMT 11:25 2017 الثلاثاء ,22 آب / أغسطس

. شاهد صورة نادرة لوالدة الفنانة حنان سليمان

GMT 09:42 2018 الثلاثاء ,20 آذار/ مارس

أنا سجينة أمي

GMT 07:40 2018 الإثنين ,19 شباط / فبراير

حورية فرغلي تفصح عن سبب قبولها فيلم "طلق صناعي"

GMT 12:09 2017 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

هند عبد الحليم تُفسّر أسباب انضمامها إلى "30 يوم" الرمضاني

GMT 19:32 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة "موريشوس" وجهتكما المثالية لقضاء شهر عسل لا يُنسى

GMT 22:14 2017 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

ألوان آيشادو غير متوقعة عليك تجربتها في شتاء 2017
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle