arablifestyle
آخر تحديث GMT 22:11:36
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 22:11:36
لايف ستايل

الرئيسية

مع انشغال البشر وتوجههم إلى العلاقات الالكترونية

الأحضان تساعد على تخفيف الألم الناجم عن الوحدة

لايف ستايل

لايف ستايلالأحضان تساعد على تخفيف الألم الناجم عن الوحدة

العناق لتخفيف ألم الوحدة
لندن ـ كاتيا حداد

أشارت دراسة جديدة نشرتها "ديلي ميل" البريطانية إلى أهمية العناق (الأحضان)، حيث وضحت الدراسة أن عناق بسيط من الممكن ان يكون كافيا لتهدئة الألم الناتج عن الوحدة، كما حذر باحثو جامعة كوليدج لندن من أن العناق في خطر شديد لان ينتهي بسبب انشغال البشر وتوجههم إلى العلاقات الالكترونية وانشغالهم بهواتفهم حتى أنهم أصبحوا يتفاعلوا مع محبيهم رقميا.

ووضحت الدراسة مدي قوة الحضن حيث أنه يمكن أن يريح شخص يعاني من أكثر التجارب العاطفية ألمًا، كما يمكن تخفيف وطأة الاستبعاد الاجتماعي والرفض، وتترتب على هذه النتيجة آثار على معالجة آفة الشعور بالوحدة في جميع أنحاء بريطانيا - التي وصفت بأنها "وباء صامت"، وقد كان هذا المرض مرتبطا بشكل مثير للقلق مع أمراض القلب والسرطان والسمنة في السنوات الأخيرة، وكانت الوحدة تصنف بأنها اضر على الشخص من تدخين 15 سيجارة يوميا.

وقال المؤلف الرئيسي ماريانا فون موهر: "إن عالمنا الاجتماعي أصبح مهدد بسبب تقدم التكنولوجيات البصرية والرقمية وأصبح من السهل أن ننسى قوة اللمس والحضن في العلاقات الإنسانية".

كيف أجريت الدراسة؟
في هذه الدراسة، قامت 84 امرأة وهن  يلعبن لعبة القذف بالكرة مع اثنين من المشاركين الآخرين لقياس مهارات التصور العقلي، ثم أجابوا على استبيان حول مشاعر الانتماء، واحترام الذات، والوجود والسيطرة، واعتقدت المشاركات أنهن كن يلعبون ألعابا مع أشخاص حقيقيين، في حين أن اللاعبين الآخرين كانوا الحاسب الآلي، وعندما استأنفت النساء المباراة بعد استراحة لمدة 10 دقائق، توقف اللاعبون الآخرون بشكل غير متوقع عن رمي الكرات عليهم، مما جعلهن يشعرن بأنهن مستبعدات، ثم تم عصب العينين ثم تطرقت فرشة ناعمة على الساعدين، ثم أكملن نفس الاستبيان للسماح للباحثين بمقارنة مشاعرهم من قبل وبعد الدراسة.

ماذا وجدوا؟
أشارت النساء بان اللمسة قللت من المشاعر السلبية والاستبعاد الاجتماعي مقارنة مع أولئك الذين لم يتلقوا لمسة،  ومع ذلك لم يكن أي نوع من اللمس كافيا للقضاء تماما على الآثار السلبية لكونه نبذ، وقالت كاترينا فوتوبولو مؤلفة كبيرة: "الثدييات لديها حاجة معترف بها جيدا للتقارب والتعلق، "لذلك لم يكن مفاجأة كبيرة أن الدعم الاجتماعي خفض الألم العاطفي من استبعادها في التفاعلات الاجتماعية.

نتائج مماثلة
وتتبع الدراسة النتائج التي توصلت إليها مؤخرا أن اللمس الاجتماعي - وخاصة "التمسيد الطيف" يمكن ترميزها من قبل نظام فسيولوجي خاص يربط الجلد بالدماغ، وقد درست ثلاث دراسات أخرى مباشرة الآثار المؤقتة للتأييد الاجتماعي على النبذ ​​من خلال وجود الأصدقاء، والدببة والرسائل النصية الداعمة.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأحضان تساعد على تخفيف الألم الناجم عن الوحدة الأحضان تساعد على تخفيف الألم الناجم عن الوحدة



لايف ستايلاليونان تفتح أكثر من 500 شاطئ بسبب موجة الحر

GMT 09:57 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

فساتين صيفية معرقة على طريقة فوزازا
لايف ستايلفساتين صيفية معرقة على طريقة فوزازا

GMT 18:00 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

زوجة محمد رمضان ترسل له هدية عيد الحب

GMT 20:21 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جنات تحتفل مع جمهورها في رأس السنة بفندق بمصر الجديدة

GMT 08:24 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على زيجات الفنانة ميرفت أمين في ذكرى عيد ميلادها

GMT 18:41 2019 الخميس ,19 كانون الأول / ديسمبر

صبغات شعر ستطغى بموضة خريف

GMT 09:01 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرق سهلة لتزيين المكابس الكهربائية بطريقة مميزة

GMT 19:45 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة مايا دياب تحتفل مع ابنتها بأعياد الميلاد المجيد

GMT 07:24 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

رحلات أفضل منتجعات في لنكاوي للسياحة الفاخرة

GMT 03:17 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

علماء يؤكّدون أن "كرنب" بروكسل يحمي من الإصابة بالسرطان

GMT 18:12 2019 الأحد ,22 كانون الأول / ديسمبر

منة فضالي داخل مركب في أسوان "أنا بكار"

GMT 12:07 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

مسلسل "الاختيار" ضد وصية الشهيد أحمد منسي

GMT 17:29 2019 الثلاثاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

تغيير اسم مسلسل يسرا من "بيت العيلة" إلى "دهب مزيف"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle