arablifestyle
آخر تحديث GMT 18:49:46
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 18:49:46
لايف ستايل

الرئيسية

حذروا من التحدث عن وجود علاج عام لمرض نقص المناعة

شفاء مصاب بـ"الإيدز" في بريطانيا للمرة الثانية فقط في التاريخ

لايف ستايل

لايف ستايلشفاء مصاب بـ"الإيدز" في بريطانيا للمرة الثانية فقط في التاريخ

علاج فيروس نقص المناعة البشرية "الإيدز"
لندن - لايف ستايل

أكد علماء بريطانيون أن ما يسمى بمريض لندن، الذي عانى من الفيروس المسبب للإيدز، أصبح خاليًا من العدوى منذ أكثر من عامين، لكنهم حذروا من التحدث عن وجود علاج عام لمرض نقص المناعة البشرية.وبحسب ما نشرته مجلة "ذا لانسيت إتش آي في" الثلاثاء، تعد هذه المرة الثانية في التاريخ التي يتم فيها علاج مريض من فيروس نقص المناعة البشرية، المسبب للإيدز.

وقال الباحثون الطبيون بجامعة كامبريدج إنه لم يتم العثور على أي أثر للفيروس في الحالة التي عالجوها، بعد عامين ونصف العام تقريبًا من خضوعه لعملية زرع الخلايا الجذعية.في الوقت نفسه، حذر الباحثون من أن النتائج لا تمثل علاجًا عامًا لفيروس نقص المناعة البشرية، والذي يتسبب في وفاة نحو مليون شخص سنويًا. كما أشاروا إلى أن علاج الخلايا الجذعية قد تم تناوله لعلاج مرض منفصل.ومريض لندن الذي كشف عن شخصيته مطلع هذا الأسبوع، يدعى آدم كاستيليخو، وتم تشخيص إصابته عام 2003 وبدأ تلقي رعاية طبية للسيطرة على المرض منذ عام 2012، وفي نفس العام اكتشفت إصابته بداء هودجكن- أحد أنواع السرطان.

وفي عام 2016 خضع لعملية زرع نخاع العظم، والتي تلقى فيها خلايا جذعية من متبرعين لديهم طفرة وراثية نادرة للغاية تمنع وجود فيروس نقص المناعة البشرية. قال الباحثون إن هذا الإجراء أدى إلى القضاء على فيروس نقص المناعة في جسمه. أصبح كاستيليخو، ثاني شخص يعالج من الفيروس بعد تيموثي براون الذي كان يعرف بـ"مريض برلين" وتعافى من المرض في عام 2011 بعد علاج مشابه. كان يعاني أيضًا من سرطان الدم إلى جانب فيروس نقص المناعة البشرية.

أقرأ أيضًا:

تعرف علي أهم أعراض مرض الإيدز

 

مع ذلك، حذر الباحثون من أن الاستخدام المستقبلي المحتمل لزرع الخلايا الجذعية بهدف علاج فيروس نقص المناعة البشرية المقاومة للأدوية، من شأنه أن يثير قضايا أخلاقية، لأنه إجراء عالي المخاطر.وأضافوا لوكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس": "عليك النظر في حقيقة أن هناك معدل وفيات بنسبة 10٪ من إجراء عملية زرع الخلايا الجذعية مقابل خطر الوفاة إذا لم يتم التدخل لعلاج المصاب".يؤدي فيروس نقص المناعة البشرية إلى الإصابة بالإيدز بمرور الوقت، مما يؤدي بدوره إلى فشل الجهاز المناعي. لا يوجد حاليًا علاج لمرض الإيدز، ومع ذلك، يمكن السيطرة عليه نسبيًا من خلال استخدام الأدوية المضادة للفيروسات.

وقد يهمك أيضًا:

إنهاء معاناة فتاة مع سرطان الدم بسبب علاج مناعي مستخرج من فيروس الإيدز

 

الإعلان عن إحصائية مخيفة لعدد الوفيات بعد إصابتهم بمرض الإيدز في دولة عربية

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شفاء مصاب بـالإيدز في بريطانيا للمرة الثانية فقط في التاريخ شفاء مصاب بـالإيدز في بريطانيا للمرة الثانية فقط في التاريخ



GMT 07:37 2023 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

فرنسا تُعلن عن وفاة أكبر معمرة في العالم عن 118 عاماً
لايف ستايلفرنسا تُعلن عن وفاة أكبر معمرة في العالم عن 118 عاماً

GMT 18:38 2023 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

درة تكشف أسرار علاقتها بزوجها ومخاوفها من تجربة الأمومة
لايف ستايلدرة تكشف أسرار علاقتها بزوجها ومخاوفها من تجربة الأمومة

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"

GMT 18:06 2023 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

الفنانة مي عمر تنضّم لقائمة نجوم فيلم تاج
لايف ستايلالفنانة مي عمر تنضّم لقائمة نجوم فيلم تاج

GMT 10:11 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 15:23 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

عراقيل متنوعة تسيطر عليك خلال الشهر

GMT 09:45 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 20:00 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 16:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 01:25 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

فائدة شرب القهوة قبل الجماع

GMT 04:51 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

باريس هيلتون تخطف الأنظار بزي "تينكربيل" القصير

GMT 00:11 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة كورفو تعد من أفضل الأماكن لقضاء إجازة شاطئية مميزة

GMT 08:47 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد جريئة بإطلالة مثيرة في حفلة في نيويورك

GMT 23:56 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

يتحدّث الفلك عن ارتياح وحظوظ كبيرة هذا الشهر

GMT 23:01 2020 الإثنين ,09 آذار/ مارس

"ديور إيه موا" جرأة المجوهرات الراقية

GMT 18:44 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

5 ملايين دولار لشقة يولاندا حديد في مبنى "كارلايل"

GMT 08:55 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

هكذا تختار البدلة الرسمية على طريقة عمرو يوسف
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle