arablifestyle
آخر تحديث GMT 09:44:50
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 09:44:50
لايف ستايل

الرئيسية

بعد حصولها على جائزة نوبل للسلام

الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بالدراسة في أكسفورد

لايف ستايل

لايف ستايلالطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بالدراسة في أكسفورد

الطالبة ملالا يوسفزاي
إسلام آباد ـ أعظم خان

أطلقت جماعة طالبان النار على ملالا يوسفزاي في رأسها لدفاعها عن حق الفتيات في التعليم ، قبل خمسة أعوام ، والآن حصلت على مكان في كلية ليدي مارغريت هول ، في جامعة أكسفورد، لدراسة الفلسفة والسياسة والاقتصاد، أو معدات الوقاية الشخصية.

وعلقت الفائزة بجائزة نوبل للسلام البالغة من العمر 20 عامًا ، على موقع التواصل "تويتر" ، قائلة "إنني متحمسة جدًا للذهاب إلى إكسفورد ، أشكر الطلاب على A-level  وهو أصعب عام مع أطيب التمنيات للتقدم".

وتأتي يوسفزاي من وادي سوات ، وهي منطقة تقع في شمال غرب باكستان، والتي منعت الفتيات من الذهاب إلى المدرسة ، وعندما طُردت طالبان من المنطقة في عام 2012، عززت يوسافزاي حملتها للبنات للسماح لهن بالذهاب إلى المدرسة ، وبسبب مثابرتها وتزايد نشاطها عندما كتبت مدونات بدون ذكر إسمها لـ"بي بي سي أوردو" ، عندما كانت في الحادية عشرة من عمرها في عام 2009 ، ودفعت طالبان لعقد اجتماع في عام 2012، وافقوا فيه بالإجماع على قتلها.

وبعد بضعة أشهر، أطلق مسلح من طالبان النار على التلميذة وهي عائدة إلى المنزل بعد امتحان ، دخلت في غيبوبة لمدة ثمانية أيام، تم علاج يوسفزاي أولًا في باكستان ثم أرسلت إلى المملكة المتحدة، إلى مستشفى الملكة إليزابيث في برمنغهام، لتلقي العلاج.

في وقت سابق من هذا العام، كشفت يوسفزاي أنها تلقت عرضًا من أكسفورد، الذي كان مشروطًا بتحقيق ثلاثة A-star في level-A ، حققت يوسفزاي A-level في التاريخ، والرياضيات، والدراسات الدينية والجغرافيا.

وتحدثت رسولة السلام التابعة للأمم المتحدة، وهي أيضًا أصغر حائزة على جائزة نوبل على الإطلاق، عن دعوتها للانضمام إلى الكلية - التي كانت الأولى في أكسفورد لقبول النساء - في كانون الأول / ديسمبر لإجراء مقابلة. وقالت "أنها أصعب مقابلة في حياتي" .

وتقدمت يوسفزاي أيضًا بطلب إلى كلية لندن للاقتصاد ، فضلًا عن جامعتي دورهام و وارويك ، عاشت مع عائلتها في برمنغهام منذ أن عولجت في المستشفى في المدينة ، لافتة إلى رغبتها في العودة إلى باكستان وتصبح سياسية ، ولكن كانت هناك تكهنات بأنها تخطط لمواصلة دراستها في الولايات المتحدة.

وفي الوقت الذي واصلت فيه يوسفزاي تعليمها في مدرسة إدغباستون الثانوية للبنات في برمنغهام ، أسست "صندوق مالالا " غير الهادف للربح وشاركت في تأليف "أنا مالالا" ، وهو من أكثر الكتب مبيعًا عالميًا.

وفي عام 2015، كانت موضوع الفيلم الوثائقي إسمه "مالالا" ، وفي عام 2013، 2014 و 2015 كانت عناوين مجلة التايمز تظهرها باعتبارها واحدة من أكثر الناس تأثيرًا في العالم.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بالدراسة في أكسفورد الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بالدراسة في أكسفورد



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 09:35 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 22:15 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

السعودية نورة بوعوض تعلن عن مكياج رائع لعروس 2017

GMT 00:48 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

مشاركة مي سليم في "عوالم خفية" مع الزعيم عادل إمام

GMT 00:48 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

غادة عادل تؤكد أن شادية من علامات الفن واستحالة نسيانها

GMT 09:24 2016 السبت ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيلا حديد مثيرة بجسد مثالي في جلسة تصوير جديدة لـ"ميشا"

GMT 11:18 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

سيدة تسعى إلى الطلاق بسبب بطش زوجها واعتدائه عليها

GMT 05:46 2019 الجمعة ,21 حزيران / يونيو

خطوات المكياج الخليجي لإبراز جمال وجهك

GMT 05:46 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

إطلاق تجارب لـ"هلام" يمنع إنتاج الحيوانات المنوية