arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

الصور المفبركة المنتشرة تشعرهم بعدم الثقة في الذات

"فيسبوك" يجعل البالغين غير راضين عما قدموا في حياتهم

لايف ستايل

لايف ستايل"فيسبوك" يجعل البالغين غير راضين عما قدموا في حياتهم

الخروج من حالة الاكتئاب النفسي
واشنطن ـ رولا عيسى

قرأنا جميعاً العناوين الرئيسية وسمعنا التقارير: الإعلام الاجتماعي يمكن أن يكون سيئًا للشباب, ولقد تم ربطه بمختلف أنواع المشاكل النفسية، بداية من الاكتئاب إلى اضطرابات الأكل, وليس هناك شك في أنه، بفضل وسائل الإعلام الاجتماعية، يتم قصف الأطفال بتصورات غير واقعية للجسم.

-  الصور المتلاعب فيها تشعر الشباب بتدني الثقة في الذات:

نرى تداعيات ذلك في عيادة اضطرابات الأكل طوال الوقت، حيث يصف الشباب كيف بدأوا في تقييد نظامهم الغذائي بعد مشاهدة صور لموديلات تبرز وتكشف عضلات البطن المشدودة, كما تعرض وسائل الإعلام الاجتماعية للأطفال الصور المتلاعبة والمصطنعة وغير القابلة للتحقيق للجسم، والتي تشجع على تدني احترام الذات وانخفاض قيمة الذات, ونشاهد الكثير من الشباب الذين عانوا من إساءة المعاملة والتنمر عبر الإنترنت، مدفوعين بإيذاء الذات كطريقة للتعامل مع التوتر، مع محاولة البعض للانتحار.

 كبار السن يعانون من بعض المشكلات مثل الصغار:

وحذر وزير الصحة البريطاني جيريمي هنت هذا الأسبوع من أن الضمانات بشأن الأطفال الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعية "غير كافية" وأنحوا باللائمة على شركات التكنولوجيا في غض الطرف عن المشاكل العاطفية والعقلية التي تنجم عن الأطفال بسبب الوصول غير المقيد إلى منصات الإنترنت, لكن الآن أشارت دراسة جديدة إلى أن الأطفال ليسوا هم فقط الأطفال الذين يعانون نتيجة لوسائل الإعلام الاجتماعية, ففي الواقع، وجد البحث أنه عندما تستخدم وسائل الإعلام الاجتماعية بشكل صحيح وحذر، يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي على الشباب، وتعليمهم، وتمكينهم ومساعدتهم على التواصل مع أقرانهم المتشابهين وتوسيع آفاقهم.

-  كلما زاد الوقت الذي تقضيه أمام الشاشات, كلما عانيت من التوتر والقلق:

ويبدو أن تأثير وسائل الإعلام الاجتماعية للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 30 عامًا تميل إلى القيام بالعكس، مما يؤثر سلبًا على الصحة النفسية لهؤلاء المستخدمين، مما يعرضهم لخطر أكبر من الاكتئاب والقلق الناجم عن قضاء الكثير من الوقت على الإنترنت, فعلى النقيض من الجيل الذي نشأ باستخدام التكنولوجيا، كان المستخدمون في منتصف العمر وكبار السن يميلون إلى الإبلاغ عن مستويات أعلى من التوتر والقلق كلما زاد الوقت الذي يقضونه على منصات وسائل الإعلام الاجتماعية مثل Facebook.

-  الفيسبوك يجعل كبار السن يتأملون أكثر في فشلهم:

ومثلما يستجيب الصغار لصور عارضات الأزياء والموديلات، بافتراض أن جسدهم يعاني من عيوب فادحة، يقرأ المستخدمون كبار السن تحديثات الحالة لأصدقائهم ومعارفهم، ويشاهدون الصور من العطلات الفاخرة، والمنازل الكبيرة، ومنشورات النجاحات والمقارنة بينها بشكل غير موات لحياتهم التعسة, تكمن المشكلة في وسائل التواصل الاجتماعي في أنها تُظهر حقيبة اليد الراقية، ولكن ليس الفاتورة التي ترافقها, إنها تُظهر عطلة شاطئ برادياس، ولكن ليس الخلاف المشتعل بين الزوج والأولاد البائسين الذين اشتكوا طوال الوقت, إنها لا تُظهر الحياة الحقيقية، لكننا نفترض أنها كذلك, فمن نواح كثيرة، أعتقد أنه أسوأ تقريباً بالنسبة للكبار من الأطفال، لأن البالغين يفترضون أنهم محصنون ضد كل هذا، عندما يكون العكس صحيحاً, يجلسون هناك، في وقت متأخر من الليل، يفكرون ويتأملون في الفشل الذي أصابهم في حياتهم بينما يكتشفون عبر الإنترنت أمثلة لا حصر لها من الأصدقاء والمعارف الذين تبدو حياتهم أفضل بكثير من حياتهم - فقط لإعادة تأكيد اعتقادهم بأنهم فشلوا في الحياة, فلا عجب أنهم أصبحوا مكتئبين وقلقين.

-  ينشر الناس أشياء غير ذات أهمية على تحديث حالتهم على الفيسبوك:

لكننا قلقون أيضًا بشأن ما يفعله هذا لنا كمجتمع، حيث يحثنا على التعبير عما يحدث في حياتنا فقط من الناحية المادية، فبات النجاح لا يتعلق سوى بالممتلكات والخبرات وتحديثات الحالة, ولا يمكن تصوير الأشياء المهمة بالفعل على وسائل التواصل الاجتماعي: فلا يوجد تحديث لحالة مثلا, "أبنائي يكبرون وهم بحالة جيدة" أو "أنا أحب عائلتي" - ولكن من المؤكد أن هذه الأشياء أكثر أهمية من أي ممتلكات مادية.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيسبوك يجعل البالغين غير راضين عما قدموا في حياتهم فيسبوك يجعل البالغين غير راضين عما قدموا في حياتهم



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 08:36 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن

GMT 20:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 09:07 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

نادية الجندي توجه رسالة خاصة إلى الفنان ياسر جلال

GMT 00:17 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

علي صرصور يتخلى عن مهنة التنجيد ليصمم بدلات غريبة ومختلفة

GMT 17:32 2017 الجمعة ,01 أيلول / سبتمبر

الفنانة نسرين طافش تقضي اجازة العيد في هولندا

GMT 16:54 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ولاء عزام تتمرد على التقاليد في "شوارع الشام العتيقة"

GMT 15:33 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

مجهول يهدد بتفجير كوبري بسبب خيانة صافيناز له

GMT 07:58 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

الفنان حسن الشافعي يكشف للمرة الأولى عن صورة ابنته

GMT 19:29 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

قواعد تزيين المائدة في حديقة المنزل بشكل أفضل

GMT 03:28 2016 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

اسهل طريقة صنع كحل العيون في المنزل بدون تكاليف

GMT 17:00 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"العقرب والعفراء" يتناوَل قصة الصراع الأزلي بين الحب والواجب

GMT 20:16 2020 الإثنين ,06 كانون الثاني / يناير

كيف أمحو صوري من هواتف صديقاتي

GMT 11:11 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لديكورات الدفايات في فصل الشتاء
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle