arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

ربطوا يديها وقدميها وألقوها في حفرة وحاولوا بتر ثدييها ووضع صخرة فوقها

فتاة من دهوك تقاسي جحيمًا على يد أشقائها لأنها ولدت بحالة "الجنس الثالث"

لايف ستايل

لايف ستايلفتاة من دهوك تقاسي جحيمًا على يد أشقائها لأنها ولدت بحالة "الجنس الثالث"

ثنائية الجنس أو الجنس الثالث" Intersex "
بغداد – نجلاء الطائي

ولدت الفتاة الكردية "جوان" من أهالي مدينة دهوك في إقليم كردستان، بحالة "ثنائية الجنس، أو الجنس الثالث – Intersex"، وكان ذلك سببًا في معاناتها على يد إخوانها الذين أذاقوها أصناف التعذيب، وقد تركت جوان خلفها "حياةً على حافة الموت"، وسافرت إلى مدينة اسطنبول التركية، وهي حاليًا تحظى برعاية الأمم المتحدة، وستسافر إلى أوروبا بعد عدة أشهر.

جوان تعاني من "ثنائية الجنس"، وهي فتاة من حيث كينونتها ومشاعرها، ولكنها خُلقت بجسد رجل، الأمر الذي حوّل حياتها إلى جحيم وعذاب، ومعاناتها لا مثيل لها على الإطلاق. وتحدثت جوان عن تجربتها ، وقالت: "لقد ربطوا رجلي ويدي من الخلف ووضعوني في حفرة، ثم طمروني بالتراب بعد أن وضعوا صخرة كبيرة على صدري، وقد بقيت على ذلك الحال ليومٍ وليلة، وكانت والدتي على علم بالموضوع وأخرجتني من الحفرة، ولكنني بقيت شهرًا كاملًا بلا حراك لأنني لم أكن أرغب بالذهاب إلى المستشفى لكي لا يتعرض أشقائي للاعتقال، وبقيتُ سجينة في المنزل".

تبلغ جوان من العمر 28 عامًا الآن، وعندما بلغت سن التاسعة، اكتشفت أنها أنثى وليست ذكراً، ومنذ ذلك الوقت بدأ إخوانها بتعذيبها، حيث حاولوا بتر ثدييها بالسكين، وسجنوها في المنزل طيلةَ عامٍ و6 أشهر، كما أجبرت على الذهاب إلى مدرسة للذكور، وكانت تشعر بالاستحقار والإهانة من قِبل قوات الأمن "الأسايش" عند مرورها على نقاط السيطرة، ولم تكن تلقى معاملة إنسانية سوى من والدتها وشقيقاتها.

وأضافت جوان: "أشعر الآن بأنني نجوت، وسوف أحقق هدفي شيئًا فشيئاً، ولكنني أشتاق لوالدتي كثيراً، لقد عانيت من الألم والعذاب طويلاً، ومع ذلك أقول لنفسي أحياناً: ليتني لم أخرج، وليتني بقيت مع والدتي". وبحسب جوان، فإن "هناك الكثير من الحالات المماثلة لحالتها في إقليم كردستان، ويعيشون في الظروف ذاتها، وأنها نَجت من ذلك الجحيم بمساعدة بعض مُحبيها، وهي حاليًا بأمان وتنتظر السفر إلى أوروبا".

وفتحت جمعية "LGEBT-İ" في اسطنبول أبوابها لجوان، وأبدت استعدادها لتقديم كافة الاحتياجات والمساعدات. وفي هذا السياق قال عضو جمعية "LGEBT-İ" في اسطنبول، إيبرو كرانجي بيندار"لقد علمت بقصتها وتألمت كثيرًا لأجلها، ولكن هذه الحالة ليست غريبة علينا، وأنا سعيد لأنها نَجت من ذلك الجحيم، ونحن لدينا مقهى يتجمع فيه أصحاب (ثنائية الجنس أو الجنس الثالث)، من ضمنهم لاجئون، وسنفعل لجوان كل ما بوسعنا، وسأتواصل مع المؤسسات في أنقرة، وسنرسلها إلى أوروبا خلال فترة وجيزة". وتعيش الفتاة الكردية جوان في اسطنبول منذ 4 أشهر، وبعد حصولها على تقرير طبي ستسافر إلى أوروبا برعاية الأمم المتحدة، وهناك ستجري عملية جراحية للتخلص من الأعضاء الذكورية.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتاة من دهوك تقاسي جحيمًا على يد أشقائها لأنها ولدت بحالة الجنس الثالث فتاة من دهوك تقاسي جحيمًا على يد أشقائها لأنها ولدت بحالة الجنس الثالث



GMT 13:58 2023 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أطعمة تساعدك على محاربة الاكتئاب الموسمي

GMT 10:11 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 18:53 2023 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مشروب الأناناس الساخن للرجيم

GMT 08:15 2023 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتنسيق حديقة المنزل استعدادًا لفصل الشتاء

GMT 06:09 2016 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"أحمد النحاس "صناعة الدراما في خطر

GMT 16:00 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

مها السباعي تكرّم المصممين الفائزين في مسابقة دبي للمجوهرات

GMT 15:33 2023 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وأعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 21:23 2020 الخميس ,09 كانون الثاني / يناير

تعرفي على طريقة إعداد وتحضير مكرونة اسباجيتي بالدجاج

GMT 07:41 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل التجارب السياحية في بحيرة توبا بإندونيسيا

GMT 19:17 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

10 أفكار مُدهشة لتنظيم عبوات التوابل في المطبخ

GMT 23:26 2016 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

اعتمدي لشعرك اللون البلاتيني كالنجمات

GMT 10:06 2016 الثلاثاء ,06 أيلول / سبتمبر

فؤائد البامية

GMT 05:21 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

افضل المنتجعات الصديقة للبيئة في البحر الكاريبي

GMT 10:53 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

انا ومديري والسجال المستمر

GMT 14:49 2023 الأحد ,10 أيلول / سبتمبر

هجوم ودفاع عن أداء داليا شوقي في "سفاح الجيزة"

GMT 19:31 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

تخلص من اسمرار البشرة بمكونات طبيعية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle