arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل

الرئيسية

بسبب ضيق الشرايين التي تورد الدم إلى القلب

الأطفال قصار القامة مهددون بالسكتة الدماغية في المستقبل

لايف ستايل

لايف ستايلالأطفال قصار القامة مهددون بالسكتة الدماغية في المستقبل

الأطفال قصار القامة
لندن - كاتيا حداد

كشفت أبحاث جديدة أن الأطفال قصار القامة معرضون للإصابة بالسكتة الدماغية في المستقبل، حيث إن من 5:7 سنتيمتر أقصر في طول الطفل يرفع احتمال الإصابة عند الرجال والنساء. ويأتي هذا الاكتشاف من قبل علماء بريطانيين، أكدوا أن الأطفال قصار القامة معرضون لخطر الإصابة بأزمة قلبية، واستندت نتاجهم إلى أكثر من 300 ألف حالة على طلاب مدارس دنماركيين، ولدوا بين عامي 1930 و1989.

وأولئك الذين كانوا أقل 5 سنتيمتر من المتوسط في عمر 7 و10 و13، زاد عندهم خطر الإصابة بأزمة قلبية بنسبة 11% حين أصبحوا بالغين مقارنة بأقرانهم الأطول، وهذا هو الشكل الأكثر شيوعا من هذا المرض حيث يتكتل ويتجلد تدفق الدم والأكسجين إلى الدماغ، ويتم تشخيص معظم الحالات بين 55 و75 عاما، كما أن الرجال الذين كانوا قصارا في فترة الطفولة أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية ناجمة عن نزيف في الدماغ بنسبة 11%، ويطلق عليه نزيف المخ الداخلي، وهذا لا ينطبق على المرأة.

وتحدث السكتات الدماغية حين تنقطع إمدادات الدم إلى الدماغ، وهي السبب الثالث الأكثر شيوعا للوفاة المبكرة، وسبب رئيسي للإعاقة في المملكة المتحدة، وتؤثر على 57 ألف شخص في إنجلترا وحدها.

ويبلغ طول الطفل الطبيعي في سن 13 عاما نحو 150 سنتيمتر، وفي سن 7 نحو 121 سنتيمتر، ووجدت دراسة سابقة أجريت على أكثر من مليون شخص بالغ كانوا أطول بنحو 7 سنتيمتر أنهم أقل عرضة للوفاة بسبب النزيف الدماغي بنسبة 10%، ولكن هذ المرة الأولى التي يربط فيها بين الطول في مرحلة الطفولة والسكتة الدماغية، ولكن هذا يقود إلى استراتيجيات وقائية مثل تعزيز نمط الحياة الصحي للشباب، وتشجيع النساء على تناول الطعام بشكل جيد أثناء الحمل.

وقالت البروفيسور جينفر بيكر، كبير الباحثين في الدراسة " تقترح دراستنا أن زيادة قصر القامة عند الأطفال يزيد من علامات خطر الإصابة بسكتة دماغية، ونقترح أن هؤلاء الأطفال يجب أن يحظوا باهتمام إضافي لعلاج عوامل الخطر القابلة للتعديل للحد من فرص الإصابة، وهذه السبل تشمل اتباع نظام غذائي صحي والابتعاد عن الإجهاد". وأضافت" على الرغم من ارتباط قصر القامة بالسكتة الدماغية والتي تعد مؤشر قوي مثل مؤشر كتلة الجسم، فالتفسير المحتمل هنا هو أنه من الأفضل اتباع أساليب الوقاية منذ الصغر لتجنب الإصابة في مرحلة البلوغ".

ولاحظ الباحثون أن الانخفاض في معدلات الإصابة بالسكتة الدماغية ومعدلات الوفاة يوجد في معظم البلدان ذات الدخل المرتفع وخاصة عند النساء. ولفتت بيكر إلى أن زيادة الطول في مرحلة الطفولة تزيد بشكل ملحوظ مع تراجع السكتة الدماغية لدى الجنسين، بجانب نزيف المخ الداخلي لدى الرجال، مشددة أن العبء العالمي للسكتة الدماغية سيزيد في المستقبل، والأفضل تحديد آليات المرض لتحسين إمكانيات الوقاية الضرورية.

ويقول الباحثون إن النتائج المنشورة عن السكتة الدماغية لها آثار لفهم أصل المرض بدلا من التنبؤ بالمخاطر السريرية، وأضافوا أن الدراسات المستقبلية يجب أن تركز على الآليات الكامنة وراء العلاق بين الطول في الطفولة والسكتة الدماغية في المستقبل. ووجدت دراسة سابقة في جامعة ليستر أن زيادة الطول بنحو 5 سنتيمتر يقلل من نسبة تطور أمراض القلب، ودرس الباحثون الحمض النووي لأطوال مختلفة من الناس وبعضهم يعاني من أمراض القلب، ووجدوا أن نفس المتغيرات الوراثية التي تساعد على تحديد طول قامة الأشخاص تؤثر على تطوير نظام القلب والأوعية الدموية، بعد تطبيق ذلك على 200 ألف شخص.

ولفتت الدراسة إلى أن  الشخص الذي يبلغ طولة نحو 152 سنتيمتر يزداد خطرإصابته بأمراض القلب بنسبة 32%، ويحدث ذلك بسبب ضيق الشرايين التي تورد الدم إلى القلب، بسبب تراكم المواد الدهنية داخل جدران الشرايين، وإذا تشكلت الجلطة الدموية يمكن أن يصبح الشريان مغلق تماما ويسبب نوبة قلبية.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأطفال قصار القامة مهددون بالسكتة الدماغية في المستقبل الأطفال قصار القامة مهددون بالسكتة الدماغية في المستقبل



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:45 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 19:44 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 15:35 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

حلم السفر والدراسة يسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 09:35 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 18:24 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أغنية رمضان تنتهي من تسجيل ثلاث أغاني جديدة

GMT 03:18 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرفي على أجمل إطلالات النجمات بالجينز

GMT 16:45 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 13:35 2020 الجمعة ,13 آذار/ مارس

بيومي فؤاد يقع في غرام يسرا في "دهب عيرة"

GMT 19:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السياحة العلاجيّة في "لاكلينيك مونترو" في سويسرا

GMT 10:24 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم

GMT 08:47 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق لتزيين جدران المنزل باللوحات بطريقة مميزة ورائعة

GMT 08:36 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

سيخيب ظنّك أكثر من مرّة بسبب شخص قريب منك

GMT 10:03 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أفكار مبتكرة لصناعة ديكور المائدة في حديقة المنزل

GMT 09:04 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

أفارقة ييشكلون تصميمات ملائمة تعكس حياة القارة

GMT 07:33 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

بيربيغنان أحد مدن فرنسا ذات الطابع الإسباني
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle