arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

يُمكن أن تُزرع مرارًا وتَكرارًا في المختبر

علماء يتوصّلون إلى تقنية جديدة تُساعد على برمجة خلايا الدم

لايف ستايل

لايف ستايلعلماء يتوصّلون إلى تقنية جديدة تُساعد على برمجة خلايا الدم

خلايا الدم الحمراء
لندن ـ سليم كرم

يولد أكثر من 300 ألف طفل في جميع أنحاء العالم كل عام بأمراض الدم الوراثية، ومن أهم أنواعها فقر الدم المنجلي والثلاسيميا والتي تسمى أيضا "فقر دم حوض البحر الأبيض المتوسط"، وعلى الرغم من هذه النسبة الكبيرة من هؤلاء المرضى فإن هناك نقصا خطيرا في عمليات التبرع بالدم في جميع أنحاء العالم.

ولمعالجة هذه المسألة، يعمل الباحثون على استخدام تقنية "Brow blood" التي يمكن أن تلبي مطالب نقل الدم، والحد من الآثار السلبية لهذه الأمراض. ومرض فقر الدم المنجلي أو الأنيميا المنجلية هو حالة وراثية تؤثر على خلايا الدم الحمراء لتصبح منحنية على شكل نصف القمر.

ويؤدي انخفاض نسبة الأكسجين في الدم وانسداد الأوعية الدموية في الأشخاص الذين يعانون من مرض الأنيميا المنجلية إلى ألم مزمن، والتهابات بكتيرية شديدة، ومن الممكن أن تتسبب في موت الأنسجة. ومن الضروري في هذه الحالة أن يتم نقل دم لهذا المريض المصاب بالأنيميا المنجلية، والذي يكون من الصعوبة الحصول عليه، ولكن الباحثين في مركز بوسطن الطبي، يحاولون اكتشاف حل لمكافحة هذه المسألة.

من جانبه، قال الدكتور جورج ميرفي، رئيس البحث: "نود أن نعمل في الواقع على اكتشاف حل لهذه الأمراض التي تؤثر بشكل مباشر على المجتمع، أبرزها مرض الخلايا المنجلية." ويعمل الباحثون على زراعة خلايا الدم الشخصية، وفقا للدكتور ميرفي، فتشمل هذه التقنية أخذ عينة صغيرة من دم المريض وإعادة برمجة خلايا الدم الحمراء لتصبح خلايا جذعية رئيسية، خلايا قادرة على أن تندمج في نفس نوع الخلية.

ويمكن بعد ذلك جعل هذه الخلايا الجذعية، خلايا دم حمراء خاصة لهذا المريض، كما في الإمكان أن تزرع هذه الخلايا مرارًا وتكرارًا في المختبر، وخلق إمدادات غير محدودة من دم المريض. وأشار الدكتور ميرفي: "يمكننا فعلًا استخدام هذه التقنية لمعالجة هؤلاء المرضى الذين يعانون من مرض الخلايا المنجلية"، فهذا الدم الشخصي يمكن أن يساعد الملايين من الناس المحتاجين إلى نقل الدم المنتظم في جميع أنحاء العالم.

وتساءل الدكتور ميرفي: "هل يمكن أن تجعل فعلًا إمدادات عالمية من الدم التي يمكن نقلها إلى أي شخص"، في حين أن هذه التقنية لا يزال يجري صقلها، ويعتقد الباحثون أننا لسنا بعيدين عن رؤية الخلايا الجذعية الدم المستمدة في عموم السكان. وأضاف الدكتور ميرفي أنه سيكون جاهزًا "أسرع مما تظن".​

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يتوصّلون إلى تقنية جديدة تُساعد على برمجة خلايا الدم علماء يتوصّلون إلى تقنية جديدة تُساعد على برمجة خلايا الدم



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:45 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 19:52 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 11:02 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 20:02 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 12:04 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تصميمات ديكورات كافيهات مبتكرة تخطف الانظار

GMT 20:31 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 07:32 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة

GMT 21:30 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

نادية مصطفى تكشف حزنها لرحيل زوج المطربة عفاف راضي

GMT 07:50 2020 الثلاثاء ,05 أيار / مايو

مبارك توضّح "حارس الجبل" يواجه المجتمع الذكوري

GMT 16:43 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

ياسمين الخطيب تظهر بفستان مثير برفقة محمد صلاح في دبي

GMT 08:39 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

الشرطة النيجيرية تنقذ نساء حوامل من "مصانع الأطفال"

GMT 04:40 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

مليونيرة ماليزية تشتكي من رغبة السلطات في تحويلها جنسيًا

GMT 08:48 2017 الثلاثاء ,11 إبريل / نيسان

زهير مراد يعرض تشكيلته لصيف 2017 في باريس

GMT 10:28 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تيس هوليداي تؤكّد أن لقب "زنجي" أسوأ من "السمين"

GMT 02:35 2020 الثلاثاء ,12 أيار / مايو

تعرفي على طريقة إعداد وتحضير بيتي فور العيد