arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

بالتزامن مع تنامي أنشطة بوكو حرام

أئمة مساجد في الكاميرون يدعمون المدارس في مواجهة التطرف

لايف ستايل

لايف ستايلأئمة مساجد في الكاميرون يدعمون المدارس في مواجهة التطرف

أحد أئمة أكبر المساجد في جنوب الكاميرون
ياوندي ـ ربيع قزي

استخدم أحد أئمة أكبر المساجد في جنوب الكاميرون في الوقت الذي تستمر فيه الحملة العسكرية للقضاء على بوكو حرام  في الشمال، باستخدام سلاح من نوع آخر لضمان عدم انتشار التطرف في تلك الأماكن ألا وهو تعليم الفتيات, وأوضح محمد ساموني، إمام مسجد في أحد البلدات الفقيرة ذات الأغلبية المسلمة أن توفير تعليم مجاني للفتيات بنهاية كل أسبوع سيقضي على خطر التطرف الديني، لأن الفتيات أكثر عرضة وتأثرًا بالتطرف من البنين حيث تحركهّن غرائز الحب أو المال.

وكان مسلحو بوكو حرام بدأوا في الظهور منذ ثلاثة أعوام في شمال الحدود النيجيرية، وتسير الجماعة بشكل أكبر نحو المناطق الشمالية تزامنًا مع ارتكاب الأعمال الإرهابية وحملات التجنيد التي يقومون بها، ما دفع أئمة المساجد إلى استخدام هذا السلاح لوقف تمددهم في الشمال.

أئمة مساجد في الكاميرون يدعمون المدارس في مواجهة التطرف

وأشار الدكتور سولى ماني أستاذ جامعي وإمام جامع، إلى أن التعليم هو السلاح الأكثر أهمية في حرب الأفكار، حيث توجد في الكاميرون مشكلة انخفاض أعداد المتعلمات، لكن المشكلة الأكبر تكمن في عدم وعي آبائهن بأهمية التعليم، وأضاف: "من الأهمية بمكان دراسة العلوم الغربية جنبًا إلى جنب مع العلوم الإسلامية، لكن لا أحد من المسلمين هنا يود دراسة العلوم أو التكنولوجيا التي تساهم في نهضة البلاد، القيم الغربية والإسلامية متشابهة بصورة كبيرة، حيث أقتبس مقولة صادق خان، أول عمدة مسلم للندن: "بأنني لو كنت ضد الغرب لما استعملت الحاسوب ولا الهاتف النقال".

وفي سياق متصل، يدرس الفتيات في مسجد سامينو علوم الحاسب الآلي جنبًا إلى جنب مع حفظ القرآن الكريم وتعلم الحياكة. والجدير بالذكر، انتشار النزعة الحديثة على مدارس العاصمة الكاميرونية ياوندي، حيث تنتشر مدارس اللغات التي تدرس اللغات العربية والفرنسية والإنكليزية، فتتشكل الفصول في تلك المدارس حسب نوع الجنس بغرض الحصول على أفضل نتائج تعليمية ممكنة.

ويشير حسن محمد، أحد رجال التربية إلى: " يقفل تفوق البنات على البنين أكاديميًا الطريق أمام المتطرفين من جماعة بوكو حرام لتجنيد المزيد منهم، فإذا وضع الفرد التعليم في المرتبة الأولى، سيكون فهمه للدين في المرتبة الثانية في البلد التي تقدر عدد المسلمين بها نحو 20 في المائة وعدد المسحيين نحو 70 في المائة، فنجد من دلائل هذا الفهم أن رجال الأمن الذين يحمون المسلمين عند صلاة الجمعة هم من المسيحين".

وجاء في أحد الكتب التي نشرت في الكاميرون عن خطر تهديد جماعة بوكو حرام، إشارة إلى التعاون الأمني مع قوات الأمن الكاميرونية بانه أمر مهم وحيوي لمراقبة ما يحدث في المساجد، وعلى الرغم من التهديدات بوقوع اعتداءات من قبل بوكو حرام إلا أن العاصمة الكاميرونية بمنأى عن هذه الاعتداءات، حيث قال سولى ماني، أستاذ جامعي وإمام جامع:" قد تغير الوضع بشكل رائع، فلم تعد تحدث تفجيرات في المساجد، كما أن الوضع في الشمال يشهد مزيدًا من التحسن" .

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أئمة مساجد في الكاميرون يدعمون المدارس في مواجهة التطرف أئمة مساجد في الكاميرون يدعمون المدارس في مواجهة التطرف



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 06:55 2020 الثلاثاء ,21 تموز / يوليو

رش9 ألوان استثنائية ستكون موضة في خريف 2020
لايف ستايلرش9 ألوان استثنائية ستكون موضة في خريف 2020

GMT 07:35 2020 الثلاثاء ,21 تموز / يوليو

وصفات طبيعية لتصغير المسام فى أسرع وقت
لايف ستايلوصفات طبيعية لتصغير المسام فى أسرع وقت

GMT 18:49 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

الحب المشروط.. كيف تكون التضحيات و تفهم طبيعة عاطفتك

GMT 11:09 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

حسناء أسترالية عمرها 46 بجسد فتاة في العشرينات

GMT 07:58 2016 الثلاثاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

حكومة ميانمار تنهي تقليدًا يجعل النساء أكثر قبحًا

GMT 03:14 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

دُرَّة تكشف عن شخصيتها خلال أحداث "الحرملك"

GMT 03:28 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

اختيار مدينة الأحساء السعودية عاصمة للسياحة العربية 2019

GMT 08:46 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

ظهور صادم لنجمة "آراب أيدول" بعد عملية نحت الجسم

GMT 02:36 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

"حرب المطاعم" مستمرة على "Top Chef" بين الذوقين الشرقي والغربي
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle