arablifestyle
آخر تحديث GMT 00:18:34
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 00:18:34
لايف ستايل

الرئيسية

تجعل الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالسكري والعجز العصبي

دراسة تكشف عن أسباب تجبركِ على تجنب الماريغوانا خلال الحمل

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة تكشف عن أسباب تجبركِ على تجنب الماريغوانا خلال الحمل

أسباب تجبركِ على تجنب الماريغوانا خلال الحمل
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت دراسة حديثة أن تعاطي النساء الحوامل الماريغوانا "الحشيش" أثناء فترة الحمل، يؤثر سلبًا على نمو أطفالهن، وأظهرت البحوث أن تعاطي الحوامل لـ"الحشيش" يزيد من معدل الولادات المبكرة لهن بثلاثة أضعاف من نظيراتهن اللاتي لا يتعاطن المواد المخدرة، كما يؤثر على صحة الأطفال بعد الولادة، ويجعلهم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وارتفاع ضغط الدم والعجز العصبي وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وتشكل تلك الدراسة، التي يقوم بها فريق بحثي في ​​لندن وكندا، جزءً من أبحاث عديدة تحاول تسليط الضوء على تلك الظاهرة المتزايدة، والتي دفعت الأطباء لمتابعتها منذ أعوام، وكان الهدف منها من قبل باحثين من الجامعة الغربية وكلية بريشيا الجامعية، هو إيجاد علاقة بين الوضع الاجتماعي والاقتصادي والنتائج السلبية للولادة، ولا سيما انخفاض وزن المواليد والولادة المبكرة، ومع ذلك، وجدوا أن الوضع الاجتماعي والاقتصادي ليس له أي تأثير يذكر على نتائج الولادة، ولكن كشفت الأبحاث أن  الماريغوانا "الحشيش" يؤثر بدرجة كبيرة على نمو الجنين طبيعيًا.

وقام الباحثون في الدراسة، بتحليل البيانات لفترة الحمل والولادة في مركز لندن للعلوم الصحية "LHSC" من 2009 إلى 2014، وتم تصنيف الرضع الذين لديهم وزن أثناء الحمل أقل من 2500 غرام كوزن منخفض عند الولادة، كما  تم تعريف الولادة قبل الآوان بأنها التي تحدث في عمر أقل من 37 أسبوعًا.

ووجد الباحثون أن 6.4 % من الأطفال لديهم وزن منخفض عند الولادة، و 9.7 % ولدوا مبكرًا، وكان "الحشيش" هو العامل الأكثر تأثيرًا على وزن الطفل وموعد الولادة، وكشفت الدراسة أن تعاطي الأم لمخدر الأمفيتامين، وارتفاع ضغط الدم المزمن والتدخين، هي من العوامل الرئيسية لانخفاض وزن الجنين عند الولادة، ما قد يتسبب في مشاكل في الجهاز التنفسي والإصابة بالربو، وضعف النمو المعرفي خلال مرحلة الطفولة، كما أن الولادة المبكرة يمكن أن تسبب العجز العصبي في مرحلة الطفولة، بالإضافة إلى عواقب طبية على المدى الطويل، بما في ذلك أمراض الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي والقلب والأوعية الدموية وانخفاض المناعة.

وحذر الباحث الرئيسي للدراسة، الدكتور جيمي سيابروق، أن انخفاض الوزن عند الولادة والولادة المبكرة هي مشاكل صحية خطيرة، وكلاهما من الممكن أن يؤديا لوفيات الرضع. 

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف عن أسباب تجبركِ على تجنب الماريغوانا خلال الحمل دراسة تكشف عن أسباب تجبركِ على تجنب الماريغوانا خلال الحمل



GMT 16:21 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

أمل بوشوشة تبرهن عن أناقتها في إطلالة عصرية
لايف ستايلأمل بوشوشة تبرهن عن أناقتها في إطلالة عصرية

GMT 15:04 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

استوحي أزياءَك الصيفية من النجمة سيرين عبد النور
لايف ستايلاستوحي أزياءَك الصيفية من النجمة سيرين عبد النور
لايف ستايلاليونان تفتح أكثر من 500 شاطئ بسبب موجة الحر

GMT 12:44 2017 الأربعاء ,27 أيلول / سبتمبر

الفنانة هياتم تثني على الراقصة الراحلة سامية جمال

GMT 07:32 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

كيف اتكلم مع خطيبي ؟

GMT 08:45 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ميغان بارتون بإطلالة ساحرة كالملكات خلال رحلة شاطئية

GMT 08:22 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم خارجية وداخلية لـ"فلل" فخمة تخطف الأنظار

GMT 14:49 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

افضل زيت لتنعيم شعر الاطفال والرضع

GMT 15:37 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

تعرفي على اجمل الديكورات لـ"جلسات أسطح المنزل"

GMT 11:57 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

آيتن عامر تكشف عن وزنها الحقيقي على "إنستغرام"

GMT 15:14 2017 الإثنين ,09 كانون الثاني / يناير

أهل زوجتي يتدخلون في حياتي

GMT 11:33 2017 الأربعاء ,01 آذار/ مارس

جيهان قمري تبهر محبيها بعد آخر جلسة تصوير لها

GMT 11:17 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

آخر صورة نشرها هيثم احمد زكي على فيس بوك قبل وفاته
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle