arablifestyle
آخر تحديث GMT 09:24:49
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 09:24:49
لايف ستايل

الرئيسية

الأسطورة على حافة السقوط إلى الهاوية

محمد رمضان رسالة خاصة إلى منتقديه عبر"السوشيال ميديا" 

لايف ستايل

لايف ستايلمحمد رمضان رسالة خاصة إلى منتقديه عبر"السوشيال ميديا" 

محمد رمضان
القاهرة ـ أمير محمد خالد


أكد الدكتور النفسي جمال فرويز أن الفنان محمد رمضان يشعر بـ"اللادنيا" ألّا وهى أنه كان فى وضع اجتماعى متدن، وأصبح فى مكانة كبيرة ومعه فلوس كثيرة فهذه الحالة يشعر بعدم تصديق ما وصل إليه لذلك تكون أفعاله وتصرفاته غير محسوبة.

وأضاف الدكتور أنه بالفعل حقق نجاحات ولأنه لم يتخيل أن يكون النجاح بهذا الشكل لذلك فهو أصبح مثل الطاووس طائر بريش جميل ولكنه بدون لحم لذلك فإنه لن يستمر فيما يفعله كثيرًا، وعليه أن يختار شخصًا ناضجًا وواعيًا يكون مستشاره الفني والإعلامي لكي ينقذه من الحالة التى وصل لها.

واشارالدكتور  فرويز إلي أن الالقاب التي يحصل عليها الفنانين على مدار التاريخ تأتي من الجمهور وليس من الفنان فهي أشياء لا تباع ولا تشتري لذلك فهو شخص ليس متزن.

وقال الدكتور إبراهيم مجدى حسين المختص فى الطب النفسى"  ما يفعله محمد رمضان بالحديث عن نفسه مستخدمة لفظ "الأنا" هو أنحراف في الشخصية، فسلوكياته وتصرفاته غارقة فى الغرور، والأنانية، والفخر، والاعتزاز بالذات بشكل مرض وتعسفى على عكس الواقعية، والموضوعية، ويعتبرون أن هذا السلوك أفتك الأسلحة التى تدمر وتخرب الذات البشرية وتعرقلها علي الإنجاز والتميز".

وأكّد الدكتور مجدي أنه قد يكون سلوك رمضان الأنانى مبررًا حين نتذكر مظلومياته، عندما كان فى بداياته، ودائمًا يتحدث عنها مع كل ظهور تليفزيونى". 

وكشف الموسيقار رضا رجب عضو مجلس نقابة الموسيقيين أن الفنان محمد رمضان بالأغنيتين اللتين قدمهما "نمبر وان" و"أنا الملك" انتقل إلى مجال المزيكا ولذلك فنحن فى نقابة المهن الموسيقية سنجتمع بشكل طارئ، وعاجل من أجل حسم مصير رمضان، وبعد ذلك يجتمع نقيب الموسيقيين هانى شاكر مع مسعد فودة نقيب السينمائيين وأشرف زكى نقيب المهن التمثيلية من أجل اتخاذ قرار تجاه محمد رمضان.

وحرص الفنان محمد رمضان على توجيه رسالة خاصة إلى منتقديه عبر حساباته علي السوشيال ميديا أوضح فيها ملابسات الفيديو كليب حيث قال" أول حاجة كليب "نمبر وان" و"أنا الملك" دول ما قصدش بيهوم حد من جمهوري لأن انتو إللى عملتوا محمد رمضان لكن في ناس كتير نفسها ماتشفش محمد رمضان فى التمثيل ولمه بيشفونى بيعملو ان هما حبايبي".

وأضاف محمد رمضان قائلا " عارف إن الملك هو الله أنا مش يهودى، وإحنا ناس بتفهم وأبسط حاجة عندنا عادل إمام واخد لقب الزعيم، واحنا عرفين إن الزعيم والملك هو الله وأنا لست مغرور ومن يتعامل معى يعرفنى جيدًا ودعوتى يارب علينى ووطى نفس".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رمضان رسالة خاصة إلى منتقديه عبرالسوشيال ميديا  محمد رمضان رسالة خاصة إلى منتقديه عبرالسوشيال ميديا 



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رمضان رسالة خاصة إلى منتقديه عبرالسوشيال ميديا  محمد رمضان رسالة خاصة إلى منتقديه عبرالسوشيال ميديا 



GMT 08:50 2018 الأربعاء ,15 آب / أغسطس

شاب يذبح أخته وزوجها بطريقة وحشية في جورجيا
لايف ستايلشاب يذبح أخته وزوجها بطريقة وحشية في جورجيا

GMT 04:14 2018 الخميس ,16 آب / أغسطس

رزان مغربي تكشف تفاصيل " خراب بيوت "
لايف ستايلرزان مغربي تكشف تفاصيل " خراب بيوت "

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيثان ماكرنان تشعر بمسؤوليتها عن مقتل صديقتها الديبلوماسية

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 10:36 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية