arablifestyle
آخر تحديث GMT 22:42:57
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 22:42:57
لايف ستايل

الرئيسية

تعبت من نفسي

عصبيه جدا مع ابني عمر ال5سنوات وبنتي عمرال1ونص يا جماااعه انا تعبت من نفسي كتير مو قادره اغير من شخصيتي واسلوبي مع عيالي انا عصبيه لدرجه نفسي ما تتحمل هالعصبيه ابني لو فعل خطأ من غير ما أشعر اكون ضربته وجرحته بالكلام وبعد خلص ما ضربته يصير تأنيب الضمير وانا كيف عملت كذا حرام ليش اضرب ابني وابكي وبعدها نفس الشي اذا غلط اكرر نفس التصرف وهكذا انا وش اعمل وش اسوي كيف اتغير مااااااني عارفه ومع العلم عمري بحياتي ما ضربت طفل لو شفت ام تضرب ابنها قلبي يتقطع والله حالتي هي وش يسمونها يا ريت حد يساعدني دلني وش اسوي علشان لا الحق الاذى بابنائي حبايب قلبي اخاف عليهم والله من الهواء اذا مر من صوبهم....❤


عزيزتي الأم نشكرك على ثقتك التي وضعتها بموقع حلوها، إن التعامل بعصبية مع الأطفال يؤدي إلى آثار نفسية وخيمة ، قد تسهم في نشوء بعض السلوكات السلبية كالعدوان والعناد إضافة إلى سلوك العصبية لأن الطفل يكتسب العصبية من الوالدين وكلما تعاملتي معه بطريقة سلبية كلما نشأت مشاعر سلبية اتجاهك ونفور أطفالك منك، نقدر إحساسك بعدم القدرة على ضبط النفس عندما يخطئ الطفل فقد أصبحت ردت فعلك اتجاه ذلك عفوية ولا إرادية نتيجة إلى عدم طلب المساندة على التحكم في النفس لذلك من الضروري عليك التوجه إلى مختص نفسي من أجل التعرف على مصدر العصبية وبالتالي طرق التعامل معها كما يمكن لك الاعتماد على خدمات ألو حلوها التي ستمكنك من التحدث إلى مختص نفسي بطريقة مباشرة، فلا يمكن لنا ضبط المثيرات الخاصة بالعصبية إلا إذا تم التحدث إليك والتفريغ لذلك حاولي ذلك ولا تتهاوني ، كما يمكن لك الاعتماد على النصائح التالي كنصائح مدعمة تسهم في ضبط النفس والتحكم في العصبية كالتالي : - حاولي أن لا تنتبهي إلى الطفل إثر العصبية وعليك أن توجهي انتباهك إلى أمور ثانية حتى لا تبدي ردت فعل سلبية اتجاه طفلك. - التركيز على إستراتيجية الاسترخاء حتى تتمكني من تعلم تقنية ضبط النفس والتخلص من الشد العضلي إثر العصبية - التدريب على مهارات سلوكية جديدة للتعامل مع أطفالك فكلما وضعتي بدائل لسلوكاتك كلما استطعتي إحداث التغيير - حاولي التقرب من أطفالك من أجل تغيير نظرتهم إليك كوني حنونة واغمري أطفالك بالحب والحنان والاحتواء. حاولي تصحيح سلوكات أطفالك بالتوجيه والنصح وسرد القصص حتى تتفادي العصبية، حاولي من خلال النصائح التالية وستجدين نتائج ايجابية بإذن الله كما يمكن لك التعرف على طرق التربية السليمة للأطفال عن طريق الاطلاع على المقال التالي: تربية طفل سليم نفسياً

 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle