arablifestyle
آخر تحديث GMT 21:52:16
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 21:52:16
لايف ستايل

الرئيسية

23 تشرين الأول / أكتوبر - 21 تشرين الثاني / نوفمبر

أهداف جديدة كبيرة ومهمة تنتظر العقرب ويتحدى المجهول

لايف ستايل

لايف ستايلأهداف جديدة كبيرة ومهمة تنتظر العقرب ويتحدى المجهول

برج العقرب

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الثاني/يناير 2017:
تنطلق متفائلاً
تبدأ الشهر واضعًا نصب عينيك اهداف جديدة كبيرة ومهمة، لكن سيكون من الضروري ألا تكون هذه الاهداف مستحيلة او بعيدة المنال، كي لا تُصاب بخيبات الأمل او بالخسارة عزيزي العقرب. ستدرك ان ما من شيء يأتي مجانًا واننا ندفع ثمن كل نجاح وانتصار وسوف تسعى بالتأكيد لنجاحك، لكنك وان تعبت قليلاً فسوف تكون فخورًا بإنجازك وبتعبك ومحاولاتك. تستيقظ فيك الهمّة والرغبة في تحدّي المجهول، وهذا امر جيد شرط توظيفه لمآرب تخدم مصالحك دون الاساءة الى مصالح الآخرين. أجل، يجب المثابرة بنفسية ايجابية وبنّاءة ومن يدري فقد تتمّ المصالحة مع الاخصام، خاصة وانه قد يكون لك اكثر من خصم بالاضافة الى انك تنجح في كسب ثقة المسؤولين عنك او جهة نافذة.

مهنيًا: تتمتع برؤية اوضح للأمور وتلتقط الاشارات الجيدة وبشكل مستمر.فمع تواجد الشمس المريخ  الزهرة وعطارد في مواقع مناسبة ما يجعلك تنطلق مع بداية العام بشجاعة وعزم , سوف يرافقك الحظ في كل خطواتكوما عليك سوى الحرص على تسليم اعمالك بالوقت المناسب ان كوكب عطارد يدعوك الى مراجعة حساباتك وعرض افكارك ومشاريعك حتى تلاقي الترحيب وتلتقط   الفرص المناسبة وتتجرأ على إحداث تغييرات لكن يتوجب عليك توضيح بعض الامور التي كانت عالقة. لا خوف عليك فالضوء اخضر والظروف مشجّعة. قد تجد فرصة للتقدم في المؤسسة التي تنتمي اليها وربما يصلك قبول بعقد جديد. حاذر من عدائية  تصرفاتك وتقلب طباعك في الايام العشرة الاخيرة.

عاطفيًا: ان الشهر مميز بفرصه الدافئة والمطمئنة والتي تزيل العقبات.ومن المتوقع ان تشهد حياتك العاطفية والشخصية لقاءات دافئة بفضل كوكب الزهرة سوف تتصالح مع الحبيب وتستمتع باوقات مميزةوقد تحظى بفرصة لقاء  او تعارف اذا كنت عازبًاوستفرح في جميع الاحوال في النشاطات الاجتماعية وغيرها فأنت مطمئن وتشعر بالارتياح النفس ويغمرك التفاؤل. امّا اذا كنت مرتبطًا ستطمئن بعض هواجسك. حان الوقت لتخطو خطوة كبيرة وناضجة. قد تفرح بارتباط او عتبة منزل جديد او بولادة طفلك.

أبرز الأحداث اليومية عن شهر كانون الثاني/يناير 2017:
1- مهنيًا: يدعمك هذا اليوم ويطلب إليك الاستعجال بتنفيذ الخطط والمشاريع، فيسلّط الضوء على قضية شخصية ، وهو يوم من التنظيم والتحضير .
عاطفيًا: تغيرات ملحوظة وتغتني علاقتك بمن تحب بالمغامرات والرومنسية والتفاهم المتبادل .
صحيًا: كي تحافظ على قلبك وصحتك لا تول المتاعب والشؤون اليومية أهمية زائدة .

2- مهنيًا: حاول أن تتممّ واجباتك إزاء بعض الزبائن أو الأطراف أو المؤسسات أو الموظفين بإتقان، ولا تؤجل شيئًا لأنّ العيون تسلط عليك وتراقب ما تفعل .
عاطفيًا: تفضل الابتعاد عن صخب الحياة الاجتماعية والاكتفاء ببعض الأصدقاء المقربين منك لثقتك بهم وبما يقدمونه لك من نصائح واهتمام .
صحيًا: خصص اوقاتًا للراحة والتمتع بأمور مسلية في الحياة .

3- مهنيًا: يسود محيط عملك بعض الهدوء وتؤجل قراراتك إلى ما بعد الانتهاء من بعض الأمور البسيطة .
عاطفيًا: تبرز بعض القضايا العائلية والاهتمامات بأحد الأولاد أوأحد أفراد الأسرة، وقد تضطر إلى الاهتمام بتصليحات منزلية أوغيرها .
صحيًا: إعمد إلى الراحة الجسدية وإلى تخفيف الضغوط عنك قدر الإمكان .

4- مهنيًا: إنجازات بالجملة في مجال عملك تولد مزيدا من الحركة فتزداد ثقتك بنفسك.
عاطفيًا: يحيطك الشريك بحنانه وإخلاصه لمساعدتك على تجاوز بعض الأمور الصعبة .
صحيًا: لا تنزعج من الإرشادات الغذائية التي عليك اتباعها، ستتكيف معها في الأيام المقبلة.

5- مهنيًا: تفيض حيوية وتتخلص من مشكلات ازعجتك طويلًا، تتلقى رسالة تحمل في طياتها خبرًا سارًّا أو دعوة إلى السفر للقاء شخص عزيز على قلبك .
عاطفيًا: تبذل كل الجهد لإرضاء من تحب وجعله أكثر تقربًا منك، وتستعيد دينامية حياتك العاطفية .
صحيًا: تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية ومضادات التأكسد، مثل الخضار .

6- مهنيًا: العجلة في إنجاز العمل ينطوي على اخطاء كبيرة تتحمل نتائجها وحدك .
عاطفيًا: التصرفات غير المدروسة تثير شك الشريك، فحاول ان تقدر موقفه بصدر رحب .
صحيًا: اتباع نظام غذائي جيد يبعدك عن المشاكل الصحية على المدى المنظور .

7- مهنيًا: يوم من الارتباك والفوضى والتأجيل والتسويف سترافقك، يكون حديث عن ممتلكات وعائدات مالية وأعمال بيع وشراء .
عاطفيًا: تستعيد جذوة حياتك المهنية بعدما خفت قليلًا نتيجة رغبتك في اللهو والتعرف إلى أشخاص جدد من خارج محيطك .
صحيًا: وضعك الصحي إجمالًا جيد ولن تشكو أي عارض صحي .

8- مهنيًا: تحولات سريعة في العمل ترتد ايجابًا على وضعك المادي والعائلي .
عاطفيًا: يحاول الشريك معرفة مشاريعك المستقبلية، أملًا منه في مساعدتك على تنفيذها بنجاح .
صحيًا: رياضة المشي يوميًا تساعدك على صفاء الذهن، والتفكير السليم .

9- مهنيًا: تكمن قوّتك في سرعة البديهة والقدرة على الإقناع، وتاليًا سيسهل عليك التفاوض وإقامة حوار بنّاء ومثمر وتحقق نجاحًا باهرًا .
عاطفيًا: إنه يوم الشغف والحب فقد تنشأ بينك وبين أحد مواليد العذراء قصة حلب، بعدما يكون هذا الأخير قد خرج من علاقة حب .
صحيًا: إعمد إلى الراحة الجسدية وإلى تخفيف الضغوط عنك قدر الإمكان .

10- مهنيًا: التأخير في معالجة الأمور وحلها يترك آثارًا سلبية على محيط العمل قاطبة .
عاطفيًا: الاهتمام بإطلالتك الساحرة تجذب الشريك إليك، وتقرب التواصل بينكما .
صحيًا: اهتمامك بالشأن الرياضي يرتد ايجابًا عليك وعلى محيطك العائلي والمهني .

11- مهنيًا: تطرأ عراقيل، لكن الآمال تزدهر، ويشير هذا اليوم الى بداية جيدة وخلاقة والى بداية مشروع يبصر النور قريبًا.
عاطفيًا: إحذر المبالغة في مشاعرك تجاه الشريك، وكن معتدلًا في تصرفك معه لئلا تفسد الأمور .
صحيًا: عدم الإفراط  في شرب العصير والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكّر .

12- مهنيًا: تنكب على إنجاز بعض الأعمال الطارئة وتعالج بعض التفاصيل العالقة في قضية مهنية حساسة تربكك وتقلقك.
عاطفيًا: تستيجب لرغبات من تحب محاولًا تغيير بعض عاداته وجعله ينسى الماضي .
صحيًا: تناول الحبوب الكاملة بانتظام، فهي تساعدك في تأخير ملامح الشيخوخة .

13- مهنيًا: قد تطلق أعمالًا جديدة أو مشاريع أو منتوجات تستمر حتى اواخر الشهر جيدة ومناسبة .
عاطفيًا: أحد المقربين منك يطلب مساعدتك بشكل مستميت بشأن مشكلة تعترضه، فلا تتردد في مد يد العون له .
صحيًا: الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والمهدرجة الضارّة مثل اللحوم المدهنة، المقالي.. تضر الصحة وتؤثر سلبًا على المزاج أيضًا.

14- مهنيًا: بانتظارك مشاريع جديدة وأفكار مميزة وتحولات، تظهر تفوقًا، وقد تبتسم لك الأقدار أو تتاح لك فرصة إظهار مواهبك .
عاطفيًا: تبدلات تجعلك تفكر في المستقب جديًا، أحد مواليد العذراء يظهر اهتمامه بك ويصارحك بمشاعره .

15- مهنيًا: خفّف النمط ولا تبادر الى شيء وانتبه من حرق المراحل أو من خيبة وتراجع، إيّاك والاصطدام بأحدهم .
عاطفيًا: تنعم بنهاية يوم سعيد بعدما أمضيت أوقاتًا مسلية برفقة الأصدقاء والعائلة وأنستك مشاغلك لبعض الوقت .

16- مهنيًا: جلاء الأمور الغامضة والملتبسة يتيح لك تطوير مشاريعك بخطى ثابتة .
عاطفيًا: نتائج سلبية لعلاقة سابقة تثير فيك القلق لكنك تتخطاها بأسرع مما كنت تتوقع .
صحيًا: تظيم أوقات طعامك، وحاول تلافي العديد من المشكلات الصحية عن طريقة ممارسة الرياضة .

17- مهنيًا: يصحّح أحد الزملاء بعض أخطائك، فتقدر له ذلك كثيرًا، وتستعيد شيئًا ثمينًا ضائعًا منذ مدة.
عاطفيًا: يسعى العازبون الى علاقات سطحية ومغامرات عابرة ويودّون التسلية ليس إلاّ .
صحيًا: لا تتناول الطعام في أثناء مشاهدة التلفزيون أو الجلوس أمام الكمبيوتر، فقد تبين أن هذا الأمر يدفع إلى استهلاك كميات أكبر من الطعام والحصول على سعرات حرارية فائضة من دون ملاحظة ذلك .

18- مهنيًا: لن يقف أحد في وجه طموحاتك الكبيرة، ولن يثنيك أي عائق عن التقدم بخطى ثابتة .
عاطفيًا: راحة واضحة في العلاقة بالشريك جراء الاتفاق الكامل والصادق بينكما .
صحيًا: تناول الطعام في المطاعم بكثرة غير صحي كما المأكولات المحضرة منزليًا .

19- مهنيًا: حاول التخلص من الأفكار السود تهيمن عليك، قد تفقد تركيزك باستمرار .
عاطفيًا: ابتعاد الشريك عنك فترة طويلة سببه واضح، عليك تدارك الأمور قبل تفاقهما .
صحيًا: الاعتماد على الفاكهة والخضار والأكل الصحي أهم وجبة يومية .

20- مهنيًا: نجاح المشاريع بتفوف يسلط الضوء على نجاحك الباهر، لكن حذار الثعالب المتسترة بأثواب الحملان .
عاطفيًا: الوحدة غير مستحبة، سارع إلى مراضاة الشريك قبل فوات الأوان وخروج الأمور عن السيطرة .
صحيًا: العصبية تهد صحتك، والهدوء هو المطلوب لاستعادة راحتك .

21- مهنيًا: يطلب إليك اليوم الانتباه وعدم إهمال وضع أحد الزملاء الأعزاء على قلبك، وتجنّب النزاعات.
عاطفيًا: ينقصك التوازن في المخططات التي تعدها لزواج أو لإرساء قواعد علاقة طويلة الأمد .
صحيا:ً شرب ثمانية أكواب من المياه يوميًا ضروري وصحي .

22- مهنيًا: تحتاج لأن تقوم ببعض التصحيحا والتعديلات على وضعك المالي، لجهة التوفير والاستثمارات .
عاطفيًا: يشير هذا اليوم إلى مصالحة مع امرأة في المحيط كما إلى رومانسية تنشأ في المجال المهني .
صحيًا: ركز على الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية الأوميغا 3: مثل السلمون والسردين والهارينغ، فهي تساعد على تقوية جهاز المناعة وتحارب الالتهابات .

23- مهنيًا: لا تقدم على أي مجازفة أو خطوة متسرعة، واتخذ ماليًا موقف المراقب وحاول أن ترى الأمور من كل جوانبها .
عاطفيًا: موضوعات مثيرة للجدل تناقشها مع الشريك، وهي ستكون في معظمها مادّة دسمة لتزكية الخلاف المتفاقم بينكما .
صحيًا: تناول القليل من كل ما تشتهيه بدون اتباع سياسة الحرمان التي تؤدّي حتمًا إلى الإفراط في تناول الأطعمة لاحقًا، وزيادة الوزن والوصول إلى مرحلة السمنة فيما بعد .

24- مهنيًا: ثق بنفسك أكثر مما تتصور، فما حققته على الصعيد المهني كافٍ لجعلك تشعر بهذا الوضع .
عاطفيًا: خطوات إيجابة متسارعة تطرق باب العلاقة بالشريك، ما يؤسس لمرحلة استقرار جديدة.
صحيًا: لا تتهوّر في تصرفاتك ولا تفقد أعصابك، فهذا ليس صحيًا .

25- مهنيًا: تبدو قادرًا على القيام بمبادرات ومغامرات مدعومًا بقوة جسدية ومعنوية، وقد تقدم على إنقاذ احد الأشخاص وتلاقي الاعجاب والتقدير وتكون الإرادة صلبة جدًا وعزيمتك لا تلين .
عاطفيًا: أحد مواليد الميزان بانتظارك، وتشاركه الحب للجمال ولاحترام المبادئ والمثل نفسها .
صحيا:ً يعدّ الثوم صديق القلب ويحارب الجلطات الدماغية والسكتات القلبية، لذلك ينصح بإدخاله إلى سفرتنا اليومية .

26- مهنيًا: تطورات إيجابية مهنيًا، واستيضاح الأمور ضرور لجلاء الصورة أكثر .
عاطفيًا: الشريك لن يعيق مشاريعك البعيدة عن الحب، وهو أكثر من يعلم بما تخطط له للمستقبل .
صحيًا: إملأ الفراغ بممارسة الرياضة أو بأي نشاط من شأنه إفادتك صحيًا .

27- مهنيًا: يكثر العمل وقد يكون من الصعب اقناع بعض الزملاء بأفكارك وتوجّهاتك لكنك تتوصل الى حلول.
عاطفيًا: رحلة مشتركة طويلة قد توطد التقارب بينك وبين الشريك، وتنعش الحب مجددًا .
صحيًا: تشعر بسعادة وفرح ويغمر قلبك النشاط الكبير ويساعدك على تخطي جميع العراقيل .

28- مهنيًا: لا تدع تحقيق الأحلام هاجسك، فالواقع يتطلب منك العمل المتواصل للوصول إلى المبتغى .
عاطفيًا: الصراحة مع الشريك هي الأفضل، وكل ما عدا ذلك يوتر العلاقة بينكما .
صحيًا: رياضة المشي يوميًا من أكثر الرياضات فائدة للصحة .

29- مهنيًا: باستطاعتك تحقيق المستحيل إذا كنت صاحب إرادة وتصميم، كن ترددك في غير مصلحتك .
عاطفيًا: ثقتك العالية بالنفس تثير إعجاب الشريك بك، ويقف إلى جانبك لمؤازرتك في جميع خطواتك .
صحيًا: نوم الساعات المطلوبة ضمانة لبدء يوم جديد بنشاط وحيوية .

30- مهنيًا: تؤكد حضورك وتقوى شخصيتك بغضّ النظر عن حقل اختصاصك وتتميّز بالقدرة على القيادة، تؤدي الظروف دورًا في تنشيط البديهة والحيوية وسرعة التصرّف .
عاطفيًا: أحد مواليد الحمل يحيي عندك ذكريات الطفولة والدراسة الحلوة، ويمكنه أن يمدك بنصائح مالية قيمة .
صحيًا: استغل الأوقات الجيدة لتستريح من عناء العمل والقيام برحلات ترفيهية .

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أهداف جديدة كبيرة ومهمة تنتظر العقرب ويتحدى المجهول أهداف جديدة كبيرة ومهمة تنتظر العقرب ويتحدى المجهول



GMT 22:46 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

القبض على شاب وفتاة داخل سيارة في الكويت
لايف ستايلالقبض على شاب وفتاة داخل سيارة في الكويت

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات سواريه من وحي نادين نسيب نجيم
لايف ستايلإطلالات سواريه من وحي نادين نسيب نجيم

GMT 07:52 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مصطفى تؤكد أنها تفضل البطولة الجماعية
لايف ستايلمصطفى تؤكد أنها تفضل البطولة الجماعية

GMT 09:57 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

اقتربي من زوجك بهذه الصفات
لايف ستايلاقتربي من زوجك بهذه الصفات

GMT 13:22 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

" شى أن " بوابة الموضة للمرأة العربية
لايف ستايل" شى أن " بوابة الموضة للمرأة العربية

GMT 16:07 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي علي 5 علاجات منزلية للسعال الجاف
لايف ستايلتعرفي علي 5 علاجات منزلية للسعال الجاف

GMT 08:12 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

درجات ألوان دهان 2019 لمنزل عصري ومميز

GMT 00:46 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

15 معلومة تجعل الجنس الفموي ممتعاً لكِ ولزوجك

GMT 13:18 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

٥ أوضاع جنسية عليك تجربتها مع زوجك

GMT 13:12 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

رتيبة الحفني توضّح الفرق بين الغناء الشرقي والغربي 

GMT 19:12 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

المهندس سيف أبو النجا يحضر جنازة الإعلامي حمدي قنديل

GMT 08:22 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم خارجية وداخلية لـ"فلل" فخمة تخطف الأنظار

GMT 06:20 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

أيتن عامر تكشف عن شخصيتها في فيلم "بيكيا"

GMT 12:24 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

تعليق الصور الفوتوغرافية على الحائط يعتبر فكرة مميزة

GMT 09:19 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة علا غانم تفاجئ جمهورها بأول صور لزوجها

GMT 05:39 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

منذر رياحنة يتحدث عن العودة إلى خشبة المسرح

GMT 05:33 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

كريم عبد العزيز يكشف عن جديده الفني

GMT 15:00 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أوكا و مي كساب يحتفلان بمولودهما الجديد