arablifestyle
آخر تحديث GMT 01:43:39
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 01:43:39
لايف ستايل

الرئيسية

21 آيار/مايو - 20 حزيران/يونيو

تسعى جاهدًا هذا الشهر للوصول إلى القمّة والنجاح حليفك

لايف ستايل

لايف ستايلتسعى جاهدًا هذا الشهر للوصول إلى القمّة والنجاح حليفك

برج الجوزاء

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر آذار/مارس 2018:
تفوق عن جدارة
مهنيًا:تستوعب بسرعة وتتأقلم مع الطوارىء وجود القمر المكتمل في الميزان الصديق يومي السب والاحد يجعلك  تمارس نفوذك وتقطف النجاح ان الكواكب في الحمل وتراجع المشتري في العقرب يدعمانك لتحسين الوضع العملي والمهني والمالي كل احلامك تستجاب فانت مقبل على مرحلة جديدة ومهمة واعدة بالانفتاح والتفاؤل فتنهمك في اعداد مشاريعك ومخططاتك بشجاعة  تتميز بأفكار كبيرة تستطيع أن توظّفها في الإطار الصحيح، وتستفيد منها في الوقت الملائم. تعبّر عن أفكارك بمهارة وبلاغة تفتحان لك كل الأبواب.. تلتقط الإشارات بسرعة غريبة، وتتفوّق على الآخرين، زملاء أو منافسين. تدافع عن مواقعك ومواقفك بشراسة، وتستثمر في المكان المناسب. تحارب الرياح، إذا لزم الامر، باحثًا عن استقرار تحتاج إليه. بالرغم من التالق والتقدم يبقى عليك الحذر من القمر المتنقل في القوس في عطلة الاسبوع الذي يشكل مثلثا فلكيا مزعجا يزعج طموحاتك 

عاطفيًا: حالة من الركود تسيطر على الاجواء العائلية والعاطفية وانت عزيزي الجوزاء تحب المفاجآت والتقلبات لكن الزهرة في الثور يسبب بلبلة وعصبية وواقع لا يرضيك  وقد يحمل ايضا مواجهة او ازمة لمشكلة قديمة او مواجهة جديدة سوف تكون مزاجيا وانفعاليا وقد تعرض صداقاتك  للمخاطر لا تعرّض استقرارك العاطفي للتأرجح. 
أبرز الأحداث اليومية عن شهر آذار/مارس 2018:

1- مهنيًا: اليوم مناسب لمناقشة أمور مالية أو استثمارية، لا ترفض التغيير، ولتأخذ وقتك للتطور تدريجيًا في مجالك المهني الجديد.
عاطفيًا: تبدو أكثر رومانسية مع من تحب وترغب اليوم في إشاعة جو من الانسجام والتوافق وتبادل الثقة.
صحيًا: عليك تحاشي جميع المواقف التي تسبب لك الانفعال والغضب وفقدان السيطرة على أعصابك.

2- مهنيًا: القمر المكتمل في برج العذراء قد يشير إلى تعثر ما أو عقبة تعترضك طريقك نحو إنجاز مشاريعك في الوقت المحدد.
عاطفيًا: إذا كنت متزوجا انتبه اليوم لمشاعر شريك حياتك ولا تسخر منها، وهذا جيّد لاستمرار علاقتكما على المدى المنظور.
صحيًا: اعمل بروية وهدوء وتصرف بوعي تجد أن أعصابك تهدأ وأن صحتك تتحسن بشكل واضح.

3- مهنيًا: اليوم تساعدك يقظتك على التوسع في مجالك وتستطيع أن تتخذ قرارات حكيمة يؤيدك فيها رب العمل ويدعمك إلى أقصى حد.
عاطفيًا: دعم الشريك يجعلك تتغلب على الدوامة التي أنت فيها ويحملك على توقع الأفضل لمستقبلك العاطفي.
صحيًا: تميل إلى الإكثار من تناول المنبهات وتعرض نفسك لمزيد من العصبية.

4- مهنيا: : تحصل على عمل جديد لكن الحيرة تنتابك، عليك التفكير كثيرًا قبل اتخاذ أي قرار.
عاطفيًا: على الرغم من كل ما قد تفكر فيه فإنك في النهاية لن تستطيع الوصول إلى تلك النتيجة إلا بعد تعب طويل .
صحيًا: من المناسب أن تصل إلى هذا الحل في هذا التوقيت ولكن الانتظام هو الشيء الأهم.

5- مهنيًا: قد يطرأ ما يثير اشمئزازك أو غضبك في المجال المهني، وقد تدفعك الانفعالات إلى القبول أو الرفض.
عاطفيًا: يوم ملائم للبدء بعلاقة عاطفية قد تتحول إلى ارتباط دائم وخصوصًا أنك تبدو في وضع ممتاز وتتوق إلى الاستقرار..
صحيًا: صحتك على خير ما يرام على الرغم من عملك الكثير وانشغالاتك الكثيرة.

6- مهنيا: قد يطرح عليك زميل قديم بعض الأفكار المميزة، لكن لا تتسرع في قراراتك قبل الاطلاع على كامل التفاصيل.
عاطفيًا: يدخل فينوس إلى برج الحمل ويعد بثورة على الأفكار التقليدية ذات العلاقة بشأن العلاقة العاطفية.
صحيًا: تضع الخط المناسب لتصرفك مع مرور الأيام، وصحتك المتقلبة تفرض عليك الاهتمام بها أكثر.

7- مهنيًا: ينصحك الفلك أن تدرس جيدا خطواتك إذا كنت مقدمًا على شراكة أو قرارت تتعلق بشراء عقارات أو أراضٍ للاسثمار في مجال البناء وغيرها.
عاطفيًا: نار الغيرة تشتعل داخلك، في الواقع فإنك تفكر في هذه الأشياء لأوقات طويلة كل يوم.
صحيًا: على الرغم من انتقالك إلى مرحلة جديدة فإنك لا تزال تشعر بآثار قوية آتية من المراحل السابقة.

8- مهنيًا: خطوة نوعية تعيدك إلى دائرة الضوء مجدّدًا، وخصوصا أنك واجهت في الفترة الماضية تراجعًا لافتًا في عملك.
عاطفيًا: تجد نفسك مندفعًا للقيام بخطوات مستقبلية تجاه الشريك، لكنّه قد يعلمك بأنه غير جاهز لذلك بعد.
صحيًا: لست معتادًا كثرة المواجهات وهذا يحد من نشاطك وعزيمتك ونشاطك بعض الشيء.

9- مهنيًا: تظهرأشياء دفعة واحدة تجعلك في وضع يحتم عليك مضاعفة مجهودك في العمل لتحصل على زيادة في الراتب أو على الترقية التي وعدت بها.
عاطفيًا: التوقعات العاطفية تشير إلى احتمال تدخل بعض الأشخاص القريبين منك ما قد يسبب بعض المشاكل الصغيرة.
صحيًا: إذا كنت قلقًا حاول لقاء الأصحاب للتخفيف من هذه الضغوط، وحاول الاسترخاء الهدوء.

10- مهنيًا: بانتظارك نفقات لم تتوقعها لدفع مستحقات كثيرة، أو لتغطية عملية شراء لم تحسب لها كلّ هذا الحساب.
عاطفيًا: الحظ إلى جانبك والوقت مؤات لإتمام ما تنوي القيام به، إنما قد تساور الشريك بعض الشكوك.
صحيًا: أحد الأشخاص يعينك في اتخاذ القرارات اللازمة التي تساعدك في المحافظة على صحتك ومظهرك.

11- مهنيًا: أنت على موعد هذا اليوم مع بعض الاستحقاقات غير المنتظرة، ولو أنه يفتح بابًا جديدًا في مجالك المهني أو الاستثماري أو المالي.
عاطفيًا: يقدّم لك الشريك نصيحة ممتازة بشأن ما يجب القيام لتبرز أكثر أمامه وتحصل على دعمه المتواصل لك.
صحيًا: إياك الحوادث والكسور والوقوع وحافظ على حذرك، تستعيد نشاطك ابتداءً من هذا اليوم.

 12- مهنيًا: أمور كثيرة تتدافع واحدًا تلو آخر، أنت في حاجة إلى المزيد من الأمان والطمأنينة والثقة بالآخرين.
عاطفيًا: تقوم بالمبادرات وتبدأ بالتعويض عن الوقت الضائع، وعليك التروّي وعدم المجازفة.
صحيًا: إياك والتحدي ومعارضة الآخرين والأعراف، حاذر فالخطر كبير والعقاب وخيم.

13- مهنيًا: بانتظارك فرصة مميزة جدًا لن تجدها في أي وقت آخر، استغلها قبل فوات الأوان.
عاطفيًا: مشاغلك المهنية تأخذ بعيدًا عن أي تفكير عاطفي، مع أنك صرت على قاب قوسين من اتخاذ قرار مهم في حياتك.
صحيًا: الصحة : من المحتمل أن تتعرض لوعكة متوسطة الحدة، في كل الأحوال يجب أن تكون محتاطًا.

14- مهنيًا: حاول التفرّغ للأمور المهمة في العمل، قد يبعدك عن الشكليات والمواجهت غير المجدية والعقيمة مع بعض الزملاء.
عاطفيًا: كثرة العمل تبعدك إلى حد ما عن الشريك، وهذا يدفعه إلى التذمر أحيانًا فحاول التوفيق بين الاثنين.
صحيًا: ابتعد قليلًا عن الضجة وتردّد إلى أماكن هادئة لتسترجع قواك وحيويتك.

15- مهنيًا: ضع نفسك في الواجهة واظهر لكل المراقبين ما أنت قادر عليه حين تقرر النصر.
عاطفيًا تتلقى دعمًا من الحبيب أو تستفيد من وضع جيد له، يكون طبعك هادئًا وأكثر انفتاحًا وقدرة على تبادل الرأي مع الآخرين.
صحيًا: تستعيد عافيتك وحيويتك، وتشعر أنك تستطيع القيام بأعمالك المتعددة من دون إرهاق.

16- مهنيًا: لا تستلم أمام الضغوط، فالهدف الذي حدّدته لنفسك ليس سهلًا، لكن تحقيقه ليس مستحيلًا.
عاطفيًا: بعدك عن الشريك يشعرك بالوحدة، فحاول أن تمنح نفسك وقتًا أطول، وهذا يساعدك على تخطي ذلك.
صحيًا: تريث واستفد من الحيوية التي تتمتع بها ولا تبذرها كلها في غير محلها.

17- مهنيًا: القمر الجديد في برج الحوت يتناغم مع جوبيتير، فيزول بعض الالتباس ويجعل أفكارك أكثر وضوحًا.
عاطفيًا: لا يعصب عليك إيصال رسالتك إلى الحبيب بلا مواربة، وتتوضّح الرؤية أكثر ويصبح التواصل معه مناسبًا.
صحيًا: التمارين الروحية تساعدك على توسيع آفاقك وبلورة أفكارك.

18- مهنيًا: إبراز خبراتك وكفاءاتك يفتح أمامك مجالات متعددة، وتجد بانتظارك عروضًا كثيرة لتحسين وضعك.
عاطفيًا: الدعم المطلوب من الشريك يكون مؤمّنًا، لكن عليك أن تكون أكثر واقعية وتعتمد على نفسك أولًا وأخيرًا.
صحيًا: تشعر بقليل من الملل هذا اليوم وتحاول القيام ببعض النشاطات لإبعاد التشنجات عنك.

19- مهنيًا: دخلت دورة من الحظّ جيدة، تستطيع معها أن تبلور أفكارك وتحدث التغييرات التي حلمت بها طويلًا.
عاطفيًا: حياتك العاطفية غنية جدًا وتقيم الكثير من الحفلات والسهرات جامعًا فيها الأصدقاء الذين يستمتعون برفقتك.
صحيًا: تتمتع بطاقة جيدة، وتكد في العمل ولا تشعر بالإرهاق يسيطر عليك.

20- مهنيًا: لا تنظر إلى الأمور بتلك الطريقة التي تعطيك دفعة سلبية في الوقت الذي تحتاج فيه إلى الأمل والدعم الكبير.
عاطفيًا: أمور كثيرة تبدو في غير محلها، عليك أن تحاول ضبط مسار علاقتك بالشريك لتفادي وقوع أي أزمة أو مشكلة.
صحيًا: من الممكن أن تتعرض لوعكة صحية تجبرك على ملازمة الفراش عدة أيام، وقد تجد انقلابًا حادًا إن لم تهتم بها بشكل كامل.

21- مهنيًا: تتلقى عرضًا مهمًا لتولي منصب مميز انتظرته طويلًا، فلا تتردد في تسلم المهمة فأنت تمتلك القدرة على ذلك.
عاطفيًا: لا تحمّل الشريك مسؤولية كل الأخطاء القديمة، وحاول أن تتخطى ذلك برحابة صدر وبساطة.
صحيًا: تستطيع تلبية حاجات العائلة والحبيب ورغباتهما بعد التحسن الكبير الذي طرأ على صحتك.

22- مهنيًا: يطرأ أمر غير متوقع فكن حذرًا وابق في حال ترقب حتى تنجلي الأمور تمامًا.
عاطفيًا: يفتح هذا اليوم صفحة عاطفية أكثر روعة وجمالًا وتعرف بداية قصة رومانسية جميلة.
صحيًا: تجد حلولًا لمشكلاتك الصحية التي تعانيها منذ مدة طويلة بفضل علاج بسيط.

23- مهنيًا: يسطع نجمك اليوم فالقمر في برجك يجلب لك التحرّر والانطلاق والشجاعة، وتتطور علاقاتك المهنية.
عاطفيًا: بعض المشكلات وسوء التفاهم مع محيطك العائلي، وتفاجئك تصرفات الشريك ولا تفهمه جيّدًا.
صحيًا: تتغلب على جميع المشكلات الصحية وتزداد نشاطًا وتمارس رياضتك المفضّلة.

24- مهنيًا: أنت تعمل بجهد كبير وتسعى لتنال حقوقك المهنية، وهذا يشعرك بارتياح كبير وبسعادة بالغة.
عاطفيًا: عليك أن توضّح للشريك بعض النقاط الغامضة، وإلا فإنّك تبقى رهن الشكوك، وذلك لن يكون في مصلحتك.
صحيًا: تحتاج إلى الابتعاد عن أي نشاط يتطلب منك مجهودًا زائدًا وخصوصًا في هذا اليوم.

25- مهنيًا: على الرغم من انتقالك إلى وضع جديد، فإنك مازلت في بداية الطريق ولا بد من أن تكمل بانتظام واجتهاد.
عاطفيًا: تعيش علاقة صداقة حميمة جدًا مع أحد الأشخاص من برجك، قد تتحول في أي وقت إلى علاقة أعمق.
صحيًا: تتوتر أعصابك وينتابك القلق حين ترى أنّ الأمور لا تجري كما تشاء.

26- مهنيًا: تفرض شروطك الجديدة في العمل، وهذا يساعدك على تحسين ظروفك المادية والمعنوية على حدّ سواء.
عاطفيًا: لا تعاتب الشريك باستمرار، لأنّ ذلك سيزعجه على المدى الطويل وسيؤدي الى نتائج غير مرضية.
صحيًا: ابتعد عن الأشخاص السلبيين وحاول أن تتجاهل الأشخاص العدائيين أينما كنت لتهدّئ أعصابك.

27- مهنيًا: يناسبك هذا اليوم ويتحدّث عن مشروع خلاّق وعن حظوظ كثيرة في المجال المهني والشخصي.
عاطفيًا: يطرأ حدث غير متوقّع يجعلك عاشقًا في حال كنت خاليًا، تتبدل مشاريع على اثر ذلك وتتغير.
صحيًا: عليك الاهتمام بجسمك كي تكون بأفضل حالاتك الصحية في الأيام المقبلة..

28- مهنيًا: لا تهتم بتصرفات الآخرين، فكثير منهم يعتمدون أسلوبًا خاصًا لدفعك إلى اتخاذ قرارات عشوائية وغير مدروسة.
عاطفيًا: عليك أن تترك المجال للشريك للتعبير عن رأيه، فقد تكون نصيحته مهمة وفي مكانها الصحيح.
صحيًا: يوم ممتاز جدًا على الصعيد الصحي إلا أن نهايته قد تحتمل بعض التعب الموقت.

29- مهنيًا: تميل إلى الانسحاب والذهاب إلى العمل وحيدًا، وتجد نفسك مجبرًا على المواجهة إذ اضطررت إلى ذلك.
عاطفيًا: علاقتك بالعائلة وبمن تحب تستعيد هدوءها، وتجد نفسك حاضرًا دائمًا لتقديم أي مساعدة تطلب منك.
صحيًا: من المحتمل أن حظك ييكون حليفك ويضمن لك التحلي بالصحة الكاملة وباتزان نفسي كبير.

30- مهنيًا: المزاجية في العمل غالبًا ما تؤدي إلى صدامات ومشاحنات مع الآخرين، فحاول أن تكون ايجابيًا لترتاح من هذا الوضع.
عاطفيًا: مناقشات مهمة تحدد مصير العلاقة المستقبلية مع الشريك، مهما يكن إطارها.
صحيًا: أنت معرض للشعور بالتعب وبحالة عامة من الانحطاط الجسدي، قد يكون السبب العمل والحياة الاجتماعية الصاخبة.

31- مهنيًا: يشير هذا اليوم إلى إيجابيات كثيرة في حياتك المهنية ويفتح أبوابًا ويبشّر بمساعدات تأتي في الوقت المناسب.
عاطفيًا: تتحول علاقتك بأحد مواليد الجدي إلى قصة حب، فكلاكما يتمتع بحب الحياة الصاخبة والأحاسيس المتأججة.
صحيًا: احذر المبالغة في السهر أو الإفراط في الطعام لئلا يتغير كل نظامك الغذائي فتصاب باضطرابات صحية متعددة.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تسعى جاهدًا هذا الشهر للوصول إلى القمّة والنجاح حليفك تسعى جاهدًا هذا الشهر للوصول إلى القمّة والنجاح حليفك



GMT 00:36 2020 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

عايدة رياض تؤكّد أن محمود رضا أسطورة الفن الشعبي
لايف ستايلعايدة رياض تؤكّد أن محمود رضا أسطورة الفن الشعبي

GMT 11:05 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

ديما قندلفت في إطلالات جريئة
لايف ستايلديما قندلفت في إطلالات جريئة

GMT 15:41 2019 الإثنين ,08 إبريل / نيسان

طريقة تطبيق مكياج سموكي على طريقة نادين نجيم

GMT 14:36 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

مطعم على هيئة "سيارات كلاسيكية"في تايوان

GMT 07:20 2018 الخميس ,08 آذار/ مارس

رحاب الجمل تُشارك في مسلسل "عوالم خفية"

GMT 10:05 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

كيندال جينر تتألق في فستان أسود أظهر الكثير من جسدها

GMT 06:46 2020 الإثنين ,06 كانون الثاني / يناير

لقاء سويدان تؤكد أن ابنتها دعمتها بقرار اعتزالها

GMT 14:30 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

تعرفي علي مخاطر حدوث الحمل فوق اللولب

GMT 10:48 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ديانا هشام تُعرب عن سعادتها بردود الفعل عن "كإنه إمبارح"

GMT 15:50 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة زياد أبوعبسي أحد أعمدة مسرحيات زياد الرحباني

GMT 08:03 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

أسماء جلال تُشارك في رمضان المقبل بـ"نسر الصعيد"

GMT 08:06 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

Nina Ricci تكشف عن عطر التفاحة للمرأة الشرقية المتناقضة
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle