arablifestyle
آخر تحديث GMT 22:23:40
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 22:23:40
لايف ستايل

الرئيسية

أصبح طاعون العصر ولا يترك صغيرًا أو كبيرًا

أبحاث تكشف أن الدهون النباتية هي علاج السكري

لايف ستايل

لايف ستايلأبحاث تكشف أن الدهون النباتية هي علاج السكري

الخضروات والحبوب والبقوليات
لندن ـ كاتيا حداد

يعيش ما يقرب من 4.5 مليون شخص مصاب بمرض السكري في المملكة المتحدة ويتم تشخيص حوالي 700 مريض يومياً, ويعتبر السكري طاعون العصر الحديث وسبب رئيسي للوفاة في وقت مبكر. ولكن في كثير من الحالات، يمكن تخفيف مرض السكري، وحتى عكس اعراضه من خلال تغيرات في النظام الغذائي عن طريق التحول إلى اتباع نظام غذائي صحي والذي يكمن أن يحسن صحتك في ساعات.

وهناك نوعان من مرض السكري، وكلاهما يتميز بمستويات مرتفعة من السكر في الدم. يحدث النوع الأول إذا توقف البنكرياس عن إنتاج الإنسولين (الهرمون الذي يحافظ على نسبة السكر في دمك)، والنوع الثاني إذا أصبح جسمك مقاومًا لتأثيرات الأنسولين. وفي النوع الثاني، وهو الشكل الأكثر شيوعاً من مرض السكري، ويرجع في المقام الأول إلى تراكم حول خلايا العضلات والكبد، و 90 % من الناس المصابين به يعانون من زيادة الوزن. وعلى الرغم من أنه يمكن السيطرة على كل أشكال السكري من خلال الأدوية، فإنه لا يزال يعتبر حالة تقوم بتقصير الحياة بسبب الأضرار واسعة النطاق الناجمة عن تراكم السكر في الدم مع مرور الوقت، ويمكن أن يؤدي في النهاية إلى العمى والفشل الكلوي والنوبات القلبية والسكتة الدماغية.

وتظهر إحصاءات المملكة المتحدة أن الأشخاص المصابين بمرض السكري هم أكثر عرضة للوفاة في وقت مبكر من أقرانهم بنسبة 37.5 %، مما يعني أن أكثر من 20 ألف شخص مصابين بمرض السكري يموتون بمعدل غير طبيعي كل عام. ولكن حتى لو كنت مصابًا بمرض السكري، وجميع المضاعفات المرتبطة به، فلا يزال هناك أمل فاتباع نظام غذائي قائم على النباتات إلى عكس داء السكري من النمط الثاني وقد يظهر تحسن . وتشير الدراسات أن التغيرات الغذائية تمكن أولئك الذين لديهم مرض السكري من النوع الثاني من الهروب من حقن الأنسولين في أقل من أسبوعين ، ويبدو أن هذا النظام الغذائي يعتمد على النبات، ولتكون قادرًاعلى الحفاظ على وزن صحي فهو عامل مهم في السيطرة على مرض السكري. وفى هذا النظام يمكنك أن تأكل بقدر ما تريد دون الحاجة إلى القلق حول عد السعرات الحرارية، وتخطي وجبات الطعام، لأن معظم الأطعمة النباتية هي بطبيعة الحال مغذية ومنخفضة في السعرات الحرارية. ومع فقدان الوزن هناك فوائد وقائية أخرى من النظام الغذائي القائم على النبات. ففي الدراسات، حتى المشاركين الذين لم يفقدوا الوزن عند وضعهم على النظام الغذائي القائم على النبات أو الذين اكتسبوا الوزن، لا يزال هناك تحسين ظاهر لمرض السكري.

و وجدت دراسة لعشرات الآلاف من البالغين في الولايات المتحدة وكندا أن الناس الذين قاطعوا جميع المنتجات الحيوانية، بما في ذلك الأسماك ومنتجات الألبان والبيض، والذين كان لديهم 78 % من خطر الإصابة بمرض السكري. إن أحد الأسباب الرئيسية يمكن أن يكون حقيقة أن الدهون النباتية هي أفضل بكثير للجسم من الدهون الحيوانية. فالدهون المشبعة يمكن أن تعيث كل أنواع الفوضى في الخلايا العضلية و تؤدي إلى تراكم المركبات السامة. ولكن الدهون غير المشبعة الموجودة في معظمها في المكسرات والزيتون والأفوكادو تحمي من الآثار الضارة للدهون المشبعة. والتنوع النباتي مهم وإضافة نوعين مختلفين من الفاكهة والخضراوات في الأسبوع يقي من وطأ السكري ، و يقلل الإصابة بداء السكري من النمط الثاني بنسبة 8 % .

وهناك تحذير طبي هام: إذا كنت تتعاطى المخدرات للسيطرة على نسبة السكر في الدم أو ضغط الدم، يجب عليك التحدث إلى طبيبك العام قبل اعتماد النظام الغذائي القائم على النبات حتى يتمكنوا من مراقبة الأدوية بشكل أفضل. وإذا كنت تأخذ "الوارفارين" المخدر، يجب عليك التحدث إلى الطبيب قبل زيادة كبيرة في كمية الخضراوات الخاصة بك. فالدواء يعمل عن طريق "شل" الإنزيم الذي يعيد فيتامين K ، الذي يشارك في تخثر الدم. لذلك، إذا كان النظام الخاص بك داخله فيتامين K ، يمكنك إيقاف الدواء. ويجب أن تكون قادرًا على تناول الخضر، ولكن يجب أيضًا استشارة طبيبك لضبط جرعة الدواء لتتناسب مع المدخول الغذائي الخاص بك.

ويمكنك تناول مزيد من الحبوب والفاصوليا والبقوليات التي تأكلها، وتكون أكثر صحة. وأظهرت العديد من الدراسات أن الناس الذين تتكون وجباتهم من البازلاء والحمص والعدس يكونوا أقل في الوزن ، ويكون محيط الخصر أقل حجمًا وينخفض ضغط الدم مقارنة مع الناس الذين لا يأكلون البقوليات.

وطلبت إحدى الدراسات من الناس تناول 1 كجم من البقول في الأسبوع دون إجراء أي تغييرات أخرى على نظامهم الغذائي. وطلب من مجموعة ثانية خفض 500 سعرة حرارية يوميًا من غذائهم. على الرغم من أن مجموعة البقول كانت تتناول الطعام أكثر بكثير، لكنهم فقدوا الكثر من الوزن، ويبدو أن تناول الحمص والفاصوليا له نفس فعالية التخسيس في منطقة الخصر وتحسين سكر الدم بخفض السعرات الحرارية  فيه. كما أنه يحسن الكوليسترول وينظم الأنسولين.

ومن المعروف أن الفاصوليا صحية، ولكن الجديد ان تناولها يؤدي إلى تحسن الصحة ، فبكتيريا الأمعاء تحب البقول والفاصوليا والبقوليات، و الدراسة تشجع على تناول الطعام ثلاث مرات يوميًا. كما يلي هي (6 غرام من الحمص. 130 غرامًا من الفاصولياء المطبوخة أو البازلاء المقسومة أو العدس أو التوفو أو الطماطم. أو 150 غرام من البازلاء الطازجة) . وهناك عدد قليل من الطرق التي يمكن أن تجعل من الأسهل الحصول على ثلاث حصص في اليوم: استخدام البقول المجففة هو أرخص، ولكن يمكن أن يكون مضيعة للوقت، لذلك طهوها في دفعات كبيرة، ثم جزء وتجميد مثل تناول الفول صباحاً , وبدلًا من صنع واحد أو اثنين من حصص في وقت واحد، طهو وعاء كبير من الحبوب الأساسية مع بقول طهو السريع (مثل العدس) ، ثم تجميد جزء لوقت الحاجة إليها , إعداد دفعات مزدوجة من الحساء وحفظها. فعليك توفير الوقت، وعند فتح علبة من الفاصوليا المطبوخة، احتفظ بالماء. فهذا السائل اللزج، هو مصدر كبير من الألياف و يمكن أن تستخدمه في وصفات أخرى

ولحماية الكبد يجب التوقف عن تناول الكحول فهو يؤدي إلى التهاب و(تليف الكبد). وتناول مشروب غازي يوميًا يزيد من احتمالات الإصابة بأمراض الكبد الدهني بنسبة 45 %. ولكن تناول الشوفان لديه القدرة على تحسين وظائف الكبد بين الرجال والنساء الذين يعانون من زيادة الوزن ومساعدتهم على فقدان الوزن أيضًا.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبحاث تكشف أن الدهون النباتية هي علاج السكري أبحاث تكشف أن الدهون النباتية هي علاج السكري



GMT 06:59 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

جودة تُعلّق على حقيقة غرور هيفاء
لايف ستايلجودة تُعلّق على حقيقة غرور هيفاء

GMT 17:54 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على العوامل التي تؤثر على الصحة الجنسية
لايف ستايلتعرفي على العوامل التي تؤثر على الصحة الجنسية

GMT 21:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

غرفة الغوص تعلن عن مشاركتها في معرض "جو ديفيج" في إنجلترا
لايف ستايلغرفة الغوص تعلن عن مشاركتها في معرض "جو ديفيج" في إنجلترا

GMT 06:43 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تكتشف إصابتها بـ الإيدز أثناء فحوصات ما قبل الزواج
لايف ستايلفتاة تكتشف إصابتها بـ الإيدز أثناء فحوصات ما قبل الزواج

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

نوال الزغبي تستعرض أنوثتها بإطلالة جريئة ولوك جديد
لايف ستايلنوال الزغبي تستعرض أنوثتها بإطلالة جريئة ولوك جديد

GMT 06:50 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أحمد سعد يُعلن أنه لا يقبل الأذى لـ "سمية الخشاب"
لايف ستايلأحمد سعد يُعلن أنه لا يقبل الأذى لـ "سمية الخشاب"

GMT 17:54 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أفكار خاطئة عن العلاقة الحميمة10
لايف ستايلأفكار خاطئة عن العلاقة الحميمة10

GMT 20:11 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ركاب سفينة سياحية "يقترعون" على تغيير مسار رحلتهم
لايف ستايلركاب سفينة سياحية "يقترعون" على تغيير مسار رحلتهم

GMT 10:05 2016 السبت ,17 كانون الأول / ديسمبر

رغدة تستأنف تصوير مسلسل "الضاهر" في اليونان

GMT 20:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 17:17 2017 السبت ,08 تموز / يوليو

مختارات رائعة من فساتين زهير مراد في باريس

GMT 14:58 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 11:57 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الجروح الخفية

GMT 23:43 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نظرة العين تفرق بين مشاعر الحب ومشاعر الرغبة العابرة

GMT 18:48 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد السعدني وأحمد داود ضيفا أمير كرارة في "سهرانين" الجمعة

GMT 14:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 14:03 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث الفلكية للأبراج هذا الأسبوع

GMT 07:41 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

أمبروسيو تلفت الأنظار بفستان مُرصَّع بالجواهر

GMT 08:04 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

هيفاء وهبي تتعرّض للانتقادات بسبب ارتدائها فستانًا مرتين