arablifestyle
آخر تحديث GMT 19:07:40
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 19:07:40
لايف ستايل

الرئيسية

تعد ضرورية لقيام المخ بوظيفته وتمنع الإنسان من الاكتئاب

تناول العناصر الغذائية المفيدة يساهم في سرعة التعلم

لايف ستايل

لايف ستايلتناول العناصر الغذائية المفيدة يساهم في سرعة التعلم

العناصر الغذائية المفيدة
لندن ـ كاتيا حداد

يواجه الإنسان، العديد من المشاكل المعرفية والإدراكية، إضافة إلى مشاكل الاكتئاب، والقلق المزمن الذي يؤرق الحياة اليومية. وأثبتت بيانات الأطباء النفسيين والأمراض العقلية، أن مشاكل الإدراك والمعرفة لم تعدّ ترتبط بالشيخوخة والتقدم في السن، بل أن نمط الحياة السريع المتغير ومشاكل الحياة أصبح لها دور سلبي على الأشخاص بغض النظر عن سنهم.

ووجد إحدى الأطباء المتخصصين في علم النفس أن تلك المشاكل يمكن تجنبها بحل بسيط، وغير مكلف مثل مضادات الاكتئاب والإجازات طويلة المدى. في الواقع، تكاليف علاج الصحة العقلية في بريطانيا مكلفة، تصل إلى 77 مليار جنيه استرليني في السنة، أي أكثر من أمراض القلب والسرطان مجتمعة.

وعند إعطاء الدماغ لعناصر الغذائية التي يحتاجها للعمل على النحو الأمثل، فإنه يمكن أن يعمل بكفاءة، كما تتحسن القدرة على التعلم والتركيز والذاكرة. ويمكنك أن تصبح أخف وزنًا في المزاج والوزن، وأكثر إشراقًا في النظرة والقدرة المعرفية، لأنه عندما يصبح عقلك راض فإنه يطلق تأثير الدومينو الرائع، وهو سلسلة من تحسين الصحة على كل المستويات. وتشير أبحاث المخ بشكل واضح جدًا إلى أن التدهور المعرفي لا يأتي حتميًا مع الشيخوخة.

ويمكننا اتخاذ خطوات عملية وبسيطة للغاية، للحفاظ على الصحة المعرفية طوال الحياة، ولكن إذا كنت ترغب في مخ يعمل بشكل جيد في سن الشيخوخة، فتحتاج إلى التفكير في الرعاية الاجتماعية السخية قبل وقوع هفوات الذاكرة.

وليس هناك دليل علمي لدعم حقيقة أن ما تأكله يمكن أن يؤثر على حالتك المزاجية، والسلوك، والتركيز، والتعلم، والذاكرة، إلا أن معظم الناس لا يربطوا ما يأكلون مع كيفية عمل المخ. وإذا كان النسيان أو المزاج يمنعون من تعلم شيء جديد، فإن الناس غالبًا ما يبحثون عن أسباب أخرى لشرح لماذا يشعرون بهذه الطريقة. ولكن لأن التفكير هو نمط من النشاط الخلوي عبر شبكة واسعة من الخلايا، والمواد الكيميائية، والأغشية والجزيئات، فمن الممكن أن يؤثر على عمل المخ بنفس الطريقة التي تؤثر على أجسادنا.

بعد 20 عامًا، من التورط في البحث في كيفية تأثير التغذية على وظيفة الدماغ، تعلم أحد الأطباء الكثير عن الغذاء وما هو تأثيره على المخ. وإذا كنت تعرف ما تفعله المواد الغذائية المختلفة في المخ، والسبب في أنها ضرورية لوظيفة المخ المثلى، عليك أن تكون في أفضل تجهيز لاختيار الأطعمة المناسبة. وتعتقد أن لديك أي سيطرة على كيفية أداء المخ، ولكن في الواقع يتم تحديد فقط ثلث آثار الشيخوخة من خلال التغير الجيني، الثلثين الآخرين هما تحت سيطرتك.

ويتكون المخ من العديد من المليارات من الخلايا العصبية، التي يمكن أن تبقى قوية أو تتقلص في الحجم، والاتصالات بين تلك الخلايا العصبية يمكن أن يتم تعزيزها أو إضعافها، أو إنشاء قواعد جديدة. وهذه التغيرات على التضاريس البدنية من المخ تعطي تعليمات للجسم، والتي تظهر كقدرات ومهارات جديدة.

القهوة تعطيك طاقة واضحة جدا، ولكن تناول وجبة خفيفة توفر لك الدهون الجيدة، والبروتين، والكربوهيدرات غير المكررة، مثل اللوز والطماطم المجففة بالشمس. وهذه الشبكة من الخلايا مترابطة تعمل معًا، للسيطرة على فكر واحد.

والمخ يستهلك 25 في المائة من الأكسجين الذي نتنفسه، و 20 في المائة من الدم الذي يضخ من خلال قلبك "ترسل فورًا 100 ألف ميل من الأوعية الدموية الصغيرة جدا في رأسك"، وحتى نصف الجلوكوز من عمليات الجسم من الغذاء.  وأكثر من نصف المخ يتكون من الدهون، بنسبة 60 في المائة. وبعد الماء، الدهون هي المادة الأكثر وفرة التي وجدت في الجسم والمخ.

ويحيط بكل خلية من المخ الدهون، والصحية منها ينبغي أن تشكل جزءًا أساسيًا من النظام الغذائي للجميع. فإذا قررت تناول طعام "قليل الدسم" لمصلحة فقدان الوزن، هناك فرصة كبيرة لتعاني من تدني الحالة المزاجية، وربما الاكتئاب، نتيجة لذلك. وليعمل المخ في أفضل حالاته، يحتاج لأشكال صحية من الدهون المشبعة، وغير المشبعة الأحادية.

وتميل تكوين الطاقة الدهنية من الدهون الحيوانية إلى تشديد أغشية الخلايا لدينا، مما يجعلها غير مرنة وغير قادرة على الاستجابة بسرعة، لمختلف الوظائف التي عليها القيام بها. وفي نهاية المطاف هذا يؤدي إلى التفكير البطيء والنسيان، فضلًا عن التدهور المعرفي العام.

وتضعف الأغشية الصلبة من قدرة خلايا المخ على إجراء محادثات سلسة مع بعضها البعض، بحيث يمكن أن تصبح الرسائل بينهما مشوشة. ومع ذلك، يمكن لدهون في النظام الغذائي أن تجعل تلك الأغشية مرنة ومطاطة بسرعة. فأن سرعة تفكيرك تعتمد في جزء منها على الصحة والمرونة في خلايا المخ بما يسمى بالمايلين، والتي تغطي الاتصالات بين الخلايا العصبية.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تناول العناصر الغذائية المفيدة يساهم في سرعة التعلم تناول العناصر الغذائية المفيدة يساهم في سرعة التعلم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تناول العناصر الغذائية المفيدة يساهم في سرعة التعلم تناول العناصر الغذائية المفيدة يساهم في سرعة التعلم



GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس
لايف ستايلالفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس

GMT 17:45 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

اتهامات السرقة تلاحق ياسمين صبري
لايف ستايلاتهامات السرقة تلاحق ياسمين صبري

GMT 12:58 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات خاطئة عن العلاقة الحميمية تعرفي عليها
لايف ستايلمعلومات خاطئة عن العلاقة الحميمية تعرفي عليها

GMT 10:40 2016 الثلاثاء ,19 تموز / يوليو

منى أحمد تكشف توقعات الأبراج لفناني مواليد شباط

GMT 12:40 2016 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الطلاب البريطانيون يعانون من مشكلات نفسية كثيرة

GMT 02:46 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

زوجتي تراني سخيفاً

GMT 21:15 2016 الأربعاء ,14 أيلول / سبتمبر

أحب فتاة وأريد الزواج منها ولكنها تتهرب مني

GMT 12:16 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

أهلي يرفضوه بسبب شهادته ولكني أحبه

GMT 10:57 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

حماتي حولت حياتي الي جحيم

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 11:40 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

الرجل البخيل وإمكانية الزواج منه

GMT 12:24 2016 الإثنين ,19 أيلول / سبتمبر

والدة زوجي تدمر حياتي الزوجية