arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

تستخدم في العلاج النفسي والمساعدة الذاتية للمساعدة في تعزيز السعادة

"ممارسة التمارين" أبرز الإرشادات الموسيقية المتّبعة لتعميق الحالة الشعورية

لايف ستايل

لايف ستايل"ممارسة التمارين" أبرز الإرشادات الموسيقية المتّبعة لتعميق الحالة الشعورية

استخدام الموسيقى لتغيير أو تعميق الحالة المزاجية
لندن ـ كاتيا حداد

يمتلك كل شخص حبًا غريزيًا، في استخدام الموسيقى لتغيير أو تعميق الحالة المزاجية أو الشعورية، سواء كان ذلك بكاء على الأطلال وحسرة على ما مضي أو استشرافا وابتهاجا لما سيأتي، ومن الممكن أن يكون هذا هو السبب في استخدام الموسيقى في العلاج النفسي والمساعدة الذاتية، لذلك يحاول المعالجين النفسيين العثور على أنواع الموسيقي التي تناسب مزاجك، ولحسن الحظ، لا تحتاج إلى أن تكون/ي موسيقية أو موسيقي ماهر لاستخدام الموسيقى للمساعدة في تعزيز المزاج.

وتعيد الموسيقى المسجلة مسبقا، ومرتبطة بأوقات وأماكن مختلفة، كل المشاعر القديمة، سواء كانت رومانسية، أو حزينة، أو سعيدة أو مضحكة، الموسيقى يمكن أن تجعلنا نشعر بالحنين، ويمكن أن تجعلنا نضحك أو نبكي، وتشعرنا بالدفء والمحبة ومن الممكن أن تملئنا بالأسف أيضا، عند العمل مع كبار السن الذين يعانون من فقدان الذاكرة، إذا سمعوا أغنية قديمة مفضلة لديهم يمكن أن يعود مرة أخرى أكثر سعادة، وغالبا ما يتذكرون كلماتها أيضا ومن ثم مشاركة ذكرياتهم المرتبطة بتلك الأغنية، الموسيقى تساعد كبار السن على الشعور بالاستمرارية عبر حياتهم والتي يمكن أن تساعد في توجيههم وتذكيرهم بكل ما فعلوه منذ عقد من الزمان على سبيل المثال.

ويعطّل القلق، الوتيرة الداخلية للشخص، لأنه يستخدم الغريزة للقيام بذلك، ويعد القلق هو استجابة للخوف، الذي يعمل على تعبئة الطاقة المكبوتة التي يمكن أن تؤدي إلى القتال، من الممكن أن تؤدي إلى رحلة أو تجميد الاستجابات الغرائزية، وخلال هذه الاستجابة يمكن للعضلات أن تتصلب كما لو كنا نقوم بتصليبها للقتال أو العمل، إذا أثارت، مشاعر مخيفة مثل الغضب، من الصعب أن تعبر تلك المشاعر بأمان دون أن يصاب أي شخص، وهذا ينطوي على اكتشاف الفرق بين التأكيد والعدوان، هذا الأخير ليس جيدا لأنه يمكن أن يؤدي إلى العنف، ولكن يمكن أن تنطوي على تأكيد النشاط البدني الإبداعي للإفراج عن هذه الطاقة المكبوتة، الموسيقى يمكن أن تساعد في هذا، حاول تعلم الطبول لتخفيف التوتر أو أعراض القلق، في البداية قد يشعر هذا بالحرج إذا كان الآخرون يستمعون، ولكن يمكنك القيام بذلك لوحدك لتبدأ، طبول دجيمبي الأفريقية يعطي اتصال مباشر بين اليدين وجسم الطبلة والتي يمكن من خلالها أن تشعر بالاهتزازات.

ويعتبر الوسواس القهري، جيد في التركيز، إلا أنّه ليس جيد  في الذهاب مع تدفق الأفكار، وإذا كنت تشعر بأنك تريد الخروج من هذا يمكنك الاستماع إلى قائمة التشغيل المفضلة لديك يمكن أن تساعد على تسوية معدل ضربات القلب وتصرف عنك الضوضاء الخارجية المزعجة، وخاصة إذا كنت تركز على التنفس الخاص بك حينما تستمع إلى تلك القائمة، وبهذه الطريقة يمكنك تقييم محيطك وتشعر بمزيد من الراحة، يتم تحسين التركيز والعزم من خلال اكتشاف بصبر كيفية تنسيق الجوانب المختلفة، عقد ضربات، ثم تعلم بالإصبع، في حين تهب أداة الرياح أو انحناء آلة سلسلة يحتاج إلى أن تراكمات تدريجيا، حيث أن هذا يتطلب التركيز على الموسيقى الخاصة بك وكذلك القدرة على الاستماع إلى كيفية تناسب الجميع معا بحيث كنت على بينة من كل ما يجري حولك، هذا هو الانضباط الذي ينطوي على تعدد المهام، ولكن يمكن أن يساعدك على التركيز واكتشاف كيفية الذهاب مع تدفق الموسيقى أثناء الاتصال بالآخرين. هذا شيء عظيم في مساعدتك على التغلب على الخوف من الأشياء التي لا يمكن التنبؤ بها التي لا يكون السيطرة عليها.

والإيقاع أمر أساسي لتحسين المهارات الحركية عند استخدام الموسيقى لمساعدة الناس الذين يعانون من مرض باركنسون، حاول غناء لحن لطيف إذا كنت بحاجة إلى مساعدة شخص يعاني ن باركنسون، وهناك احتمالات أن المشية القصيرة تمتد إلى أن تصبح خطوات مناسبة إذا وجدت المزاج المناسب، يتم استخدام الموسيقى في التدريب البدني للمساعدة في المهارات الحركية من خلال العمل على التنسيق القطري والتوازن والتنسيق بين العين والذاكرة العضلية من خلال ربط العمليات العقلية والبدنية، وفي كتاب "الظلام مرئي" وهو عبارة عن مذكرات الجنون للكاتب الأمريكي ويليام ستيرون الذي يروي في سيرته الذاتية عن كفاحه مع الاكتئاب ويصف كيف أن اليأس كان يدفعه لإطلاق النار على نفسه، ولكن في اللحظة الأخيرة سمع موسيقى الملحن الألماني يوهانس براهمز وأنقذه ذلك، بدأت فجأة حياته تعني شيئا وعثر على العزاء في المزاجية الصامتة والارتقاء من براهمز الألمانية، إذا كنت تعاني من الأرق فهذا قد يكون مرتبطا بالإجهاد والقلق أو أحد أعراض الاكتئاب. إذا كنت تستيقظ في وقت مبكر جدا وتشعر بالخوف، او بالحزن أو الوحدة، من الممكن أن تجرب الموسيقي التي من الممكن أن تشعرك بأنك أقل وحده.

ويرتبط ممارسة آلة موسيقية مع القدرة اللفظية المحسنة، والقدرة على عمل الأشياء وتحسين التنسيق الحركي، وذلك لأن الكثير من مكونات وساعات الانضباط تشارك في أن تتحقق موسيقيا، وبالنسبة للعديد من الناس، قائمة التشغيل الصحيحة هي جزء أساسي من روتين التدريب وتقلل من المشاعر السلبية حول ممارسة الرياضة. وقد أظهرت الأبحاث أن الموسيقى يمكن أن تدعم النشاط لفترة أطول، فضلا عن المساعدة في تخفيف الشعور بالألم والتعب. اختيار الموسيقى التي تحبها حقا وتستمتع بها هي الخطوة الأولى الأساسية، وقد وجدت البحوث، أن الاستمتاع بالموسيقى سوف يجعلك تشعر بالراحة وهذا من شأنه أن يساعد على تعزيز الأداء. أنها ممتعة لذلك يمكن أن يخفف أي ألم ناجمة عن التدريب، وهناك العديد من تطبيقات الهاتف الذكي مثل سونغزا و"jog.fm" تتطابق مع وتيرة التمرين مثل سرعة الجري الخاص بك، وتزامن جسمك والنشاط واختيارات الموسيقى، وهذه العملية يمكن أن تستخدم طاقة أقل وتساعد على تحسين أدائك. وقد أظهرت البحوث في الأغاني الشعبية على مدى 3 عقود أن النبض الأكثر شيوعا كان 120 نبضة في الدقيقة للأشخاص الذين يمارسون باعتدال.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ممارسة التمارين أبرز الإرشادات الموسيقية المتّبعة لتعميق الحالة الشعورية ممارسة التمارين أبرز الإرشادات الموسيقية المتّبعة لتعميق الحالة الشعورية



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 19:38 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

كبرت ومازالت أمي تعاملني كالأطفال

GMT 16:02 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

اترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 18:58 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 19:10 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أجمل ديكورات الجبس للمجالس داخل منزلك

GMT 07:34 2016 الثلاثاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

ليدي غاغا تبدو أنيقة في كنزة سوداء رائعة

GMT 08:22 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أغرب شائعة طاردت الفنانة بوسي بعد رحيل نور الشريف

GMT 14:49 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

افضل زيت لتنعيم شعر الاطفال والرضع

GMT 05:36 2018 السبت ,01 أيلول / سبتمبر

صيحات جديدة ومميَّزة تُسيطر على شنط يد خريف 2018

GMT 12:52 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

خمسة أسباب أساسية في الإرتباط العاطفي توقف طموحاتك

GMT 13:47 2017 الجمعة ,12 أيار / مايو

تعرفي على جميع عوارض الحمل بالشرح والتفصيل

GMT 09:01 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

نجمة ستار أكاديمي ميريام عطا الله تشارك في "الهيبة 2"

GMT 18:40 2017 الجمعة ,16 حزيران / يونيو

أفضل ١٠ أطعمة وتمارين لتخسيس البطن وعلاج الكرش

GMT 05:09 2017 السبت ,29 إبريل / نيسان

كيت موس تبرز في فستان أزرق مع أقراط فاخرة