arablifestyle
آخر تحديث GMT 23:32:09
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 23:32:09
لايف ستايل

الرئيسية

فرق "الراب" طريق مبتكر للشباب العربي الرفض للأوضاع السياسية

لايف ستايل

لايف ستايلفرق "الراب" طريق مبتكر للشباب العربي الرفض للأوضاع السياسية

فرق "الراب"
بيروت - غنوة دريان

مع موجة ثورات الربيع العربي، حققت الفرق المستقلة "الراب" انتشارًا كبيرًا، فمن استفاد من الآخر، الربيع العربي أم تلك الفرق المستقلة؟

لا يوجد تعريف محدد لموسيقى "الراب " في العالم العربي، أو إحصائات مؤكدة لعدد الفرق المستقلة، واختلف النقاد بشأن كونها "ظاهرة" أم لا. البعض يرى أن التعريف يشمل كل ما هو مستقل، سواء فنيًا أو إبداعيًا وحتى إنتاجيًا. وقد أفرز الوضع المتأزم في سورية عددًا كبيرًا من الفرق والحركات المستقلة، التي أخذت السياسة مسرحًا لأغنياتها، ومن أبرز الفرق، "نصف تفاحة"، التي تعتبر فريق الثورة السورية، إذ خرجت من رحم الثورة، وشكلت حالة ثورية فريدة تغنى بها الشارع السوري.

وفي سورية أيضًا تكونت فرق عبرت عن الوضع القائم للسوريين مثل فرقة "بلاد الشام"، التي عبرت عن حال السوريين المشردين، أما القضية الفلسطينية التي تغنى بها عدد كبير من العرب فماذا يمكن أن نقول عن فرق "الأندرغراوند" الفلسطينية؟ فريق "الكونتينر" الفلسطيني الذي يعتبر من أبرز الفرق الفلسطينية حيث تتطرق الفرقة إلى جميع المواضيع التي تهم المواطن الفلسطيني والذي يرغب في إيصالها إلى العالم، وهناك فرقة " فش سمك" التي يمتد نشاطها إلى الأدن ولكن هذا النوع من الفرق الفلسطينية لا تعيش طويلًا بسبب صغر مساحة الأراضي التابعة للسلطة الفلسطينية وسطوة قوات الاحتلال على هذا النوع من الفرق.

ولهذه الفرق جميعًا وفي شتى أنحاء العالم العربي خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها، وهي الدين والسياسة والجنس لذلك تحاول أن تبتعد كل البعد عن تلك الخطوط، من خلال اللعب على الكلام من أجل توصيل الرسالة التي تهدف إليها.

وتستخدم فرق الراب اللبنانية، الموسيقى كوسيلة للتعبير عن الواقع السياسي والاجتماعي وما يعتريه من مشاكل، متوسلين بذلك تغيير هذا الواقع, وعلى الرغم من انشغال عدد كبير من الشباب في لبنان بالأحداث السياسية والأمنية، وانخراط البعض منهم بها، إلا أن فئة شبابية مهمة، تسعى منذ تسعينيات القرن الماضي إلى التعبير عن رأيها، بطريقة لم تكن مألوفة، عبر استخدام موسيقى الراب.

ويرى البعض أن هذا النوع من الفرق هي إحدى طرق التعبير عن واقع الحال، تتمتع بالقدرة على التأثير في الرأي العام، وما حصل في انتفاضة الشعوب العربية دليل على ذلك, ويقول الأخوان محمد وعمر قباني ، ثنائي الفريق اللبناني "أشكمان" أن تأثير الفرقة كان كبيرًا على الشباب وأنها عبرت بصدق عن نبض الشارع اللبناني.

وعادة ما يتحّدث المؤدون هذا النوع من الغناء عن أنفسهم، ويستخدمون الموسيقى للكشف عن استيائهم وغضبهم من صعوبات الحياة، لتطرح صرخاتهم الموسيقية المغناة، على شكل كلام مقطع يعرض مآسي المجتمع، وتكون متنفسًا للحالمين بالتغيير.

ومن مميزات  موسيقى الراب، عدم تركيزه على صوت المغني أو المغنية، كما في أنواع الموسيقى الأخرى، إذ يكون التركيز منصبًا على الإيقاع الموسيقي نفسه، وكذلك كلمات الأغنية، وتركّز الأغنيات اللبنانية على قضايا متشعبة تبدأ بالفقر والفساد وغلاء المعيشة، ولا تنتهي بالطائفية وهجرة الشباب، وصمت المسؤولين تجاه مشاكلهم، وأزمة النظام السياسي والاقتصادي التي تطال حياتهم اليومية.

وإذا كان "الأندر غراوند" اللبناني والعربي، يجسدان أحد أشكال الاحتجاج ضد مظاهر التهميش والإقصاء، فإن الكثير من المحتجين اللبنانيين والعرب يأملون في تغيير فعلي لواقعهم، وتحقيق أحلام الشراكة، والمساواة، والعدالة الاجتماعية.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فرق الراب طريق مبتكر للشباب العربي الرفض للأوضاع السياسية فرق الراب طريق مبتكر للشباب العربي الرفض للأوضاع السياسية



GMT 17:55 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

سمر تطرح "محبوبة" وتخضع لجلسة تصوير جديدة في لبنان

GMT 15:00 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

عبد الحفيظ الدوزي يطلق أغنيته الجديدة «خليك معايا»

GMT 14:47 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

آمال ماهر تكشف عن ألبومها الجديد

GMT 14:34 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

حكيم يطرح "الراجل الصح" كاملًا في "عيد الحب"‎

GMT 14:33 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

محمد رمضان يقترب من 22 مليون بـ"رايحين نسهر"

GMT 14:24 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

لطيفة تطرح كليب "أخبروني"

GMT 13:07 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

"حلو المكان" لـ تامر حسني تتخطى 40 مليون مشاهدة على يوتيوب

GMT 19:06 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

فتاة تقتل مسنًّا بسبب علاقة محرمة وتصوير فيديوهات إباحية
لايف ستايلفتاة تقتل مسنًّا بسبب علاقة محرمة وتصوير فيديوهات إباحية

GMT 21:11 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

استوحي قبعاتكِ من الإعلامية مهيرة عبد العزيز
لايف ستايلاستوحي قبعاتكِ من الإعلامية مهيرة عبد العزيز

GMT 07:33 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

أحمد خالد صالح يحيي ذكرى ميلاد والده الـ56
لايف ستايلأحمد خالد صالح يحيي ذكرى ميلاد والده الـ56

GMT 21:47 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تأثير السن على العلاقة الحميمة بعد الستين
لايف ستايلتأثير السن على العلاقة الحميمة بعد الستين

GMT 18:42 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

عبايات وقفاطين بأسلوب شرقي من مجموعات كروز 2020
لايف ستايلعبايات وقفاطين بأسلوب شرقي من مجموعات كروز 2020

GMT 19:31 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

تعرفي علي طريقة إزالة الشعر الزائد في الوجه
لايف ستايلتعرفي علي طريقة إزالة الشعر الزائد في الوجه

GMT 18:47 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"أصالة" بعد إعلانها الطلاق

GMT 20:13 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنان أحمد صيام ينتهي من تصوير فيلم "يوم العرض"

GMT 20:17 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

استوحى إطلالاتك الشرقية من عبايات دلال الدوب

GMT 07:34 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

أماني كمال تُبيّن طبيعة علاقتها بالنجمة رانيا فريد شوقي

GMT 06:04 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

عائشة بنت أحمد تبيِّن سبب دخولها "ورا الشمس"

GMT 10:23 2019 الجمعة ,07 حزيران / يونيو

سمية الخشاب بلوك مميز في أحدث جلسة تصوير

GMT 18:58 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:23 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنانة اللبنانية نور تؤكد أن زوجها لا يغار عليها

GMT 19:04 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

تجريد ملكة جمال بوليفيا من لقبها بعد اكتشاف حملها

GMT 07:12 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

أفكار بسيطة تساعدك على تصميم حمام رئيسي رائع
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle