arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

رغم انفصالهما بعد زواج استمر 16 عامًا

سُميَّة الألفي و الفيشاوي قصَّة وفاء

لايف ستايل

لايف ستايلسُميَّة الألفي و الفيشاوي قصَّة وفاء

سمية الألفي
القاهرة - لايف ستايل

بعد وفاة فاروق الفيشاوي إثر إصابته بمرض السرطان، لا بد وأن تستذكر قصة الحب الجميلة التي جمعته برفيقة دربه سمية الألفي، والتي رافقته في أيام مرضه حتى بعد انفصالهما عنه لسنوات طويلة، وبقيت محتفظة بصداقتها معه على رغم خياناته المتعددة لها خلال فترة زواجهما.

وشاركت سمية الألفي في عمر الـ 20 عامًا في مسرحية "السندريلا" في قصر ثقافة الطفل في الجاردن سيتي، حينها كان كل من سيمة وفاروق الفيشاوي طالبًا في الجامعة، واشتعلت شرارة الحب فيما بينهما بشكل سريع ليتم الارتباط في عام 1972 أثمر عن ولدين هما أحمد وعمر.

الزواج دام 16 عامًا، واجهت من خلالها سمية العديد من المحن والمشاكل، من بينها إدمان الفيشاوي على المخدرات، وخياناته المتكررة لها، والتي كانت تأتيها على طبق من ذهب، وبعد محاولات لإنقاذ هذا الزواج عدة مرات، قررت الألفي الانفصال عن فاروق الفيشاوي رغم حبها له، حين صرحت بعد 30 عامًا أنها نادمة عن الانفصال.

شائعات العودة

سمية بقيت حريصة على علاقتها بطليقها رغم كل المحن التي مرت بها خلال فترة زواجهما، بعد انفصالهما، ارتبطت سمية الألفي المنتج جمال عبد الحميد، والفنان مودي الإمام، لترتبط فيما بعد سريع بالفنان مدحت صالح الذي يصغرها بسبع سنوات، لكنها انفصلت عنه، بسبب عدم تجاوزها لحبها لطليقها السابق فاروق الفيشاوي.

وظلَّت سمية مرتبطة بعلاقة صداقة قوية مع فاروق الفيشاوي رغم شائعات عودتهما، حيث ارتبط الفيشاوي أيضًا بالنجمة سهير رمزي.

وبقيت سمية المساندة الأولى والأخيرة في رحلة علاج فاروق الفيشاوي من مرض السرطان، وبقيت ترافقه حتى آخر أيامه في مستشفى إبن سينا، وتنفيذ تعليمات الطبيب بصرامة، الذي منع كافة الزيارات له.

قد يهمك أيضاً :

سمية الألفي تُصاب بمرض نادر وتفقد 12 جنينًا قبل ولادتهم

 

سمية الألفي تطالب بحضانة حفيدتها "لينا" عقب زواج هند الحناوي

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سُميَّة الألفي و الفيشاوي قصَّة وفاء سُميَّة الألفي و الفيشاوي قصَّة وفاء



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 16:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 13:54 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:51 2020 السبت ,02 أيار / مايو

لا رغبة لك في مضايقة الآخرين

GMT 14:33 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 10:46 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

تعرفي على قواعد "فن الإتيكيت" للفتيات

GMT 01:55 2016 الخميس ,29 كانون الأول / ديسمبر

إيمان العاصي تجمع بين الرومانسية والشر في "السبع بنات"

GMT 08:13 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف نوم "مودرن"

GMT 14:25 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

أسباب تورم الأصابع وجفاف جلد طفلك

GMT 05:07 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

نصائح مهمة ومفيدة للتعامل مع الزوج البارد عاطفياً

GMT 09:03 2018 الثلاثاء ,13 شباط / فبراير

سر صراخ المومياء فاتحة الفم في المتحف المصري

GMT 08:25 2016 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

"هاربون" يعالج مرضى القلب دون إجراء عملية جراحية

GMT 15:47 2016 الأحد ,25 كانون الأول / ديسمبر

عبارات يطلقها الزوج لا يفهم معناها سوى المرأة

GMT 01:53 2020 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

موديلات بلايز شيفون صيفية من غادة بهاء

GMT 13:07 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مي سليم تستعد لطرح أغنية في أعياد رأس السنة

GMT 17:42 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

"مات ديمون" ينتظر عرض فيلمه الجديد ويحتفل بعيد ميلاده الـ 49