arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:08:21
لايف ستايل

الرئيسية

مصنع كسارة يحافظ على إرث لبنان العريق في صناعة أجود أنواع النبيذ

لايف ستايل

لايف ستايلمصنع كسارة يحافظ على إرث لبنان العريق في صناعة أجود أنواع النبيذ

النبيذ في لبنان
بيروت ـ غنوة دريان

تعود صناعة النبيذ لآلاف الأعوام، ومن بين روادها مصنع كسارة المشهور الذي أسس على يد رهبان يسوعيين خلال العام 1857، حيث جلبوا عناقيد العنب إلى لبنان من الجزائر ليتمكنوا من صناعة نبيذ بنفس النمط الفرنسي. وحافظت كسارا منذ اكثرمن 150 سنة، على إرث لبنان العريق في صناعة أجود انواع النبيذ ووسعت لتمديد انتشارها في جميع انحاء العالم ولاسيما في بلدان الاغتراب التي تحتضن الجاليات اللبنانية.

وحصدت الشركة بفضل نبيذها الفاخر عددا من الجوائز العالمية التي اكسبتها شهرة استثنائية منها الجائزة اللبنانية للامتياز. ويعتبر نبيذ شاتو كفريا الذي يبلغ إنتاجه السنوي حوالي مليوني زجاجة النبيذ الثاني في لبنان.

وقال شارل غسطين المدير الإداري في مصنع النبيذ اللبناني "شاتو كسارة" أن المجموعة تتطلع لبيع قصة وتاريخ لبنان وليس فقط النبيذ اللبناني، مشيراً إلى أن مجموعة من الأقبية القديمة والتي اكتشفت تحت الأرض التي تملكها كسارة في العام 1898، كشفت عن التاريخ الغني لإنتاج النبيذ في لبنان.

وأضاف غسطين أن "هناك مليون زجاجة من النبيذ خزنت في هذه الأقبية التي تعود إلى العصر الروماني". واعتبر مايكل كرم الكاتب المتخصص في مشروب النبيذ أن "لبنان ينتج ثمانية ملايين زجاجة من النبيذ سنويا"، مضيفاً "رغم أن هذا العدد يبدو كبيرا في البداية، إلا أنه يبدو ضئيلاً بالمقارنة مع بلدان أخرى مثل تركيا التي تنتج 70 مليون زجاجة من النبيذ سنوياً، وقبرص التي تنتج بين 35 و40 مليون زجاجة نبيذ".

ولكن الإنتاج الأكبر ليس دائما الأفضل. وتعتبر ندرة النبيذ اللبناني بمثابة عامل مميز، يمكن لمصانع النبيذ أن تستفيد منه لإبراز منتجاتها، بحسب ما يعتقد كرم. وتعود أقدم آثار مزارعي الكرمة ومنتجي النبيذ اللبنانيين إلى ما لا يقل عن أربعة آلاف عام، عندما كان الفينيقيون يبيعون نبيذهم في منطقة حوض البحر المتوسط.

وقال فوزي عيسى الشريك في ملكية "دومين ديس توريليس" إن "الرسالة من وراء مصنع النبيذ مفادها إنتاج نبيذ بجودة عالية، إذ أن المنتجات من هذه الأرض يصنعها أشخاص يعملون فيها". ولكن عيسى ما زال مدركا أن لبنان يجب أن يتغلب على الصور السلبية في الخارج. ويوافقه غسطين في الرأي، إذ يقول إن "الرسالة التي نريد تقديمها إلى العالم، مفادها أن لبنان ليس دولة مصدرة للإرهاب، بل لبنان مصدر للثقافة والنبيذ الجيد". وتنتج كروم العنب في لبنان أنواعا عدة من النبيذ الشهير عالميا مثل الميرلو والشاردونيه والكابيرنيه سوفينيون.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصنع كسارة يحافظ على إرث لبنان العريق في صناعة أجود أنواع النبيذ مصنع كسارة يحافظ على إرث لبنان العريق في صناعة أجود أنواع النبيذ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصنع كسارة يحافظ على إرث لبنان العريق في صناعة أجود أنواع النبيذ مصنع كسارة يحافظ على إرث لبنان العريق في صناعة أجود أنواع النبيذ



GMT 17:51 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

المشروبات الغازية تخفض معدلات الخصوبة
لايف ستايلالمشروبات الغازية تخفض معدلات الخصوبة

GMT 14:16 2018 الإثنين ,09 تموز / يوليو

اعرف العلاقة بين هرمون التستوستيرون والانتصاب
لايف ستايلاعرف العلاقة بين هرمون التستوستيرون والانتصاب

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيثان ماكرنان تشعر بمسؤوليتها عن مقتل صديقتها الديبلوماسية

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 10:36 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية