arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

من بين علامات فاخرة تمثل تحولاً تامًا في الأزياء الرجالية

سُترات الـ"هوديز" تستحوذ على تفضيل السياسيين والمشاهير

لايف ستايل

لايف ستايلسُترات الـ"هوديز" تستحوذ على تفضيل السياسيين والمشاهير

سترات رجالي
لندن - ماريا طبراني

أثارت القطع التقليدية التي تم إنتاجها لماركة الأزياء العالمية سوبيريم، ضجة كبيرة هزت عالم الموضة العام الماضي، والتي شملت على السترات الرياضية المعروفة بالـ "هوديز" والسراويل الرياضية وقبعات البيسبول؛ حيث انتشرت هذه الملابس بين السياسيين والمشاهير وبذلك أصبح ارتداء تلك الملابس الأكثر شيوعاً بطريقة مستحدثة، وقلّت معها الميول لارتداء البدلات الرسمية التقليدية.

اقرأ أيضا:مجموعة “سوت سبلاي” لشتاء 2018 أزياء مريحة بلمسات أنيقة

وخلال هذا الموسم ظهرت أعمال أربع مصممين رئيسيين للملابس الرجالية لأول مرة من بين العلامات الفاخرة، ظهر على سبيل المثال أول تصميم لكيم جونز في ديور، كما ابتعد فيرجيل أبلو، في مجموعته المنتظرة لبيت أزياء لويس فيتون، عما كان متوقعاً، وأظهر ريكاردو تيشي، وهو رائد في أزياء الشارع الشهيرة خلال فترة عمله في جيفنشي، بذلات رفيعة المستوى تلائم غرف الاجتماعات، في هذه الأثناء، قدم هيدي سليمان ، الذي عرض ملابس الرجال لأول مرة في سيلين ، بدلة أنيقة سوداء.

انتشرت تلك الملابس الجديدة بين العامة وليس المشاهير فقط، كما وصفتها مجلة "جى كيو" GQ بأنها أفضل الملابس التى يمكن شرائها من سوبيريم، وعلى غير المتوقع فإن عديد من المشاهير المتعطشين للملابس الغريبة والجديدة كانوا يبحثون عن تلك السترات التي انتجتها سوبيريم.

المثير في أزياء سوبيريم أنها ليست عبارة عن سترات عادية فقط، بل إنها تمثل تحولاً تامًا في الأزياء، التي هيمنت عليها "ملابس الشارع الكاجوال" طوال العقد الماضي؛ فتجد السويت شيرت "الهوديز" والبناطيل الرياضية والأحذية الرياضية، تملأ محلات الملابس الرجالية على سبيل المثال، ويتم بيعها بسعر مرتفع جدًا.

 ووفقًا لشركة بين & كومباني الاستشارية، كان من المتوقع أن تكون ملابس الشارع - التي كانت في يوم من الأيام ملابس متخصصة للشارع والرياضة فقط - واحدة من أربعة عوامل دافعة لنمو سوق السلع الكمالية في عام 2018 بنسبة تقارب 6 إلى 8 في المائة.  

أن البدلة ليست بالزي الجديد داخل المجتمع، الإ أنها بشكل أو بآخر، منذ قرون كانت هي زي الأرستقراطيين الفرنسيين الذين كانوا يتنافسون في أواخر القرن الثامن عشر مع المحافظين في بريطانيا، الا انها الأن موجودة في كل مكان، ونراها كل يوم في المكاتب والشركات.

لكن هذا الأيام ومع التغيرات الجزرية في أسلوب الأزياء، فإن رؤية البدل أصبحت تتلاشي شيئًا فشيئًا من الشركات، فعلي سبيل المثال في العام الماضي، أصدرت شركة تعليمات بأن العمل لابد أن يكون بملابس غير رسمية وكان ذلك دليلاً من الشركات لجذب جيل الألفية من خلال نهج أكثر استرخاءً لملابس مكان العمل. مع تزايد أعداد العاملين من ذوي الياقات البيضاء بصورة متزايدة، يري 5 من كل 9 اشخاص إحتمالية ترك البدل لصالح زي اكثر راحة.

يعد أندرو سيدوتال، مصمم ألعاب بالغ من العمر 32 عامًا، حالة مثيرة للاهتمام، حيث يرتدي بدلة مختلطة يفصلها، ويقول: "إن ارتداء البدلة وسيلة للتواصل بسهولة تامة بحيث تعرف كيف تبني عرضًا منظمًا وجذابًا بشكل مرئي".

أما براين ترونزو، كبير محرري الملابس الرجالية في وكالة التنبؤ باتجاهات الازياء العالمية، فيرى أن وسائل الإعلام الاجتماعية هي التي أثارت ونشرت الموضة الرياضية، والخياطة الجديدة بشكل غير متوقع، مشيرًا إلى مجموعة من الخيارات الجديدة - بدءًا من تفاصيل الحرف اليدوية في كالفن كلاين وديور إلى العلامات التجارية الأصغر. يقول ترونزو: "أنا أملك 40 بدلة ولم أرتدي سترة واحدة منذ سنوات.. وفي اليوم الآخر وجدت نفسي في سترة رياضية وبنطلون نايكي".

تقول فيونا فيرث، مديرة المشتريات في بورتر، في العصر الذي طغت فيه أزياء الشارع على المدرج، فإن الخياطة التقليدية قد سقطت بالتأكيد على جانب الطريق بينما يرتدي الرجال ملابس عرضية.. عبر الإنترنت شهدت زيادة المبيعات بنسبة 30 ٪ في فصل الشتاء الماضي ومن المقرر أن ينمو هذا الموسم".

من الطبيعي أن تختلف الأذواق ومعايير الاختيار بين البشر في كل المجالات دون استثناء، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالملابس ومدى مناسبتها لمن يرتديها وكيف تؤثر على مظهره الخارجي ، فعلى الرغم من اتجاه أعداد كبيرة من الرجال إلى ارتداء البدلة سواء في العمل أو المناسبات المختلفة، إلا أن القليل منهم فقط يعرف ويدرك جيداً ما إذا كانت البدلة التي يرتديها تناسب مظهره وحجمه أم لا.

مايكل أديبايو، طبيب عام يبلغ من العمر 32 عامًا يسكن شمال شرق إنجلترا ، شخص يرتدي بذلة اختياريًا - ولكنه غالبًا ما يفعل ذلك على أية حال  "بطريقة أكثر استرخاءً ، دون ربطة عنق".

في أكتوبر ونوفمبر من العام الماضي، كانت هناك زيادة بنسبة 33٪ في البحث عن مصطلح "البدل الرجالية" على منصة البحث العالمية للأزياء Lyst. يقول مارشال كوهين ، محلل في شركة أبحاث السوقNPD Group: يبدو أن البليزرات هي التي تعيد لموضة البدل رونقها من جديد.

توماس هنري، مدير إستراتيجية يبلغ من العمر 34 عامًا يعمل في وكالة في نيويورك، ارتدى بدلة طوال حياته المهنية ، ليعطيه ميزة معينة ويضيف توازناً موثوقاً إلى مظهره الشاب.

قد يهمك أيضا:أغرب الأزياء الرجالية في فعاليات أسبوع باريس للموضة 

تشكيلة الأزياء الرجالية لموسم خريف وشتاء 2018 من "ساندرو"

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سُترات الـهوديز تستحوذ على تفضيل السياسيين والمشاهير سُترات الـهوديز تستحوذ على تفضيل السياسيين والمشاهير



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 10:11 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 09:45 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 23:17 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مشكلتي غريبة ابكي على اتفه الاسباب

GMT 14:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 07:34 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

طريقة عمل مكرونة بالبشاميل وكرات البطاطس

GMT 09:15 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة المُخرج الإيطالي الشهير برناردو برتولوتشي عن 78 عامًا

GMT 20:09 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق اللون الأحمر لإطلالة مُميّزة في الشتاء

GMT 16:16 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

حيل ذكية في زراعة النباتات تحول فناء منزل إلى حديقة واسعة

GMT 11:10 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

إعادة نشر صور حفلة زفاف نادين نسيب نجيم

GMT 08:53 2017 الجمعة ,07 إبريل / نيسان

تتحمل الصعاب حتى تجتازها بنجاح فيصفق الناس لك

GMT 12:16 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

جلسات خارجيه و طريقة تصميم حدائق المنزل

GMT 13:22 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

هند صبري أفضل ممثلة من مؤسسة السينما العربية

GMT 16:38 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

العطر النسائي الجديد لدار "ديور" يعكس فيض الورود

GMT 06:59 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

شاهيناز تؤكّد احترامها حلمي بكر