arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:36:43
لايف ستايل

الرئيسية

أسباب إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها

لايف ستايل

لايف ستايلأسباب إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها

إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها
القاهرة - لايف ستايل

في إمكانك بمنتهى السهولة أن تتعرَّف على المؤشرات التي تعكس حالة زوجتك، هل هي محبطة، أم سعيدة، أم سيئة المزاج؟ وإن كنت تعاني من عدم اهتمامها بك وبنفسها، فعليك البحث عن الأسباب الكامنة وراء ذلك، وفي مقدمتها طريقة معاملتك لها. في السطور الآتية ترصد لك مستشارة التربية الأسرية واختصاصية العلاقات الزوجية إيمان كامل أسباب عدم اهتمام زوجتك بنفسها وبك وتحللها.

تقول كامل: كما أن نوع الغذاء مرآة لصحة الإنسان، كذلك حالة زوجتك مرآة لأسلوب تعاملك معها، إذا كنت تعاملها بحب واهتمام فسينعكس ذلك عليها إشراقاً وتفاؤلاً، وطاقة، أما إذا كنت تهملها فلا تنتظر منها أن تكون معطاءة، أو مبادرة، ففاقد الشيء لا يعطيه، وهناك أسباب عدة تحوِّل زوجتك إلى شخصية لا تبالي بشيء، بما في ذلك الاهتمام بنفسها وبك، منها على سبيل الذكر لا الحصر:

- الخرس الزوجي:
يعد من أهم الأمور التي تؤدي إلى قتل العلاقة الزوجية ببطء، فعدم محادثتك زوجتك في مختلف المواضيع، خاصة العائلية، سيجعل الملل يسيطر على علاقتكما، ما سيدفع زوجتك إلى إهمال كل شيء؛ لأنها لا تستطيع أن تعطي في ظل علاقة قائمة على المسؤوليات والواجبات فقط.

- الجفاف العاطفي:
للكلمة الطيبة تأثير كبير، لذا جعلها الله سبحانه وتعالى صدقة، و«كلامك العاطفي» مع زوجتك كفيل بإذابة أي خلافات وتجديد الثقة بينكما، زوجتك تحب أن ترى نفسها في عيونك جميلة وجذابة، وتنتظر منك تلك الكلمات الرقيقة التي تسعد يومها، وتعطيها الطاقة لتتحمَّل أي صعابٍ، إذا كنت بخيلاً عاطفياً، فستقتل مشاعر زوجتك، وعندها ستتعامل معك بعدم اهتمام وبرود.

- إهمال العلاقة الزوجية:
العلاقة الزوجية تقربكما بشكل كبير، فإذا كنت مهملاً في هذا الجانب، وهو حق شرعي لها، فستشعر زوجتك بأنك لست في حاجة إليها وغير مهتم بها عندها ستتغير وستعاملك بعدم اهتمام، النساء يطبقن الحكمة القائلة: «مَن استغنى نحن عنه أغنى»، لذا عليك أن تعطي زوجتك حقها حتى تسعد بلقائك عندما تطلب هذا الأمر منها ولا تنفر منك.

- عدم وجود اهتمامات مشتركة:
لابد أن تخلق أشياء تفعلانها سوياً أياً كانت تلك الأشياء، مثل لعبة تلعبانها معاً، ومسلسل تتابعانه يومياً، وبرنامج تشاهدانه، كذلك قم معها بتغيير ديكور غرفتكما، افعلا أي شيء يسعدكما.

- المشاجرات المستمرة:
إذا كنت من الرجال المتسلطين والعصبيين الذين دائماً ما ينظرون إلى الأمور بنرجسية، ولا يهمهم راحة زوجاتهم وعلى خلاف دائم معهن، فماذا تنتظر منها إذاً؟! هل تنتظر بعد مشاجرة ما أن تهتم بك وتكون حنونة عليك؟! بالتأكيد ما تزرعه ستحصده.

- عدم التقدير المعنوي:
من شيء في وقت واحد بخلاف الزوج، وكل ما تنتظره منك نظرة إعجاب، كلمة داعمة تزوِّدها بالطاقة الإيجابية، كأنك تصفِّق لها على مجهودها، التقدير أسرع وسيلة لكسب اهتمام زوجتك بك.

- زيادة الأعباء عليها:
للزوجة مهام معروفة داخل المنزل، وقد تكون من النساء العاملات، فإذا لم تساعدها في بعض الأعمال المنزلية فعلى الأقل لا تزد عليها الأعباء بطلباتك الإضافية، لابد أن تكون عوناً لها لتشعر بالراحة، وتهتم بنفسها وبك، وتغدق عليك بعطفها وحنانها.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسباب إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها أسباب إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسباب إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها أسباب إهمال الزوجة لنفسها ولزوجها



GMT 05:30 2018 الإثنين ,23 تموز / يوليو

عمرو يُؤكّد أنّ يوسف شاهين وراء نجاحه في "طايع"
لايف ستايلعمرو يُؤكّد أنّ يوسف شاهين وراء نجاحه في "طايع"

GMT 10:53 2018 الثلاثاء ,17 تموز / يوليو

شاطئ خاص لكل منزل في مدينة ديفريني اليونانية
لايف ستايلشاطئ خاص لكل منزل في مدينة ديفريني اليونانية

GMT 05:16 2018 الأحد ,22 تموز / يوليو

فاتي جمالي على موعد جديد مع الدراما التركية
لايف ستايلفاتي جمالي على موعد جديد مع الدراما التركية

GMT 17:51 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

المشروبات الغازية تخفض معدلات الخصوبة
لايف ستايلالمشروبات الغازية تخفض معدلات الخصوبة

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيثان ماكرنان تشعر بمسؤوليتها عن مقتل صديقتها الديبلوماسية

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 10:36 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية