arablifestyle
آخر تحديث GMT 12:52:26
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 12:52:26
لايف ستايل

الرئيسية

التعامل مع نوبات الغضب في عمر سنتين فما أصغر

لايف ستايل

لايف ستايلالتعامل مع نوبات الغضب في عمر سنتين فما أصغر

نوبات الغضب
القاهرة - لايف ستايل

تعتبر نوبات الغضب من السلوكيات المضطربة الأكثر شيوعًا عند الأطفال، وتظهر في الفترة من عمر العام الأول وحتى الرابع، ثم تقل بعد الخامسة في الغالب الأعم.

يبدأ الطفل في البكاء والصراخ والصياح، وربما يرمي نفسه أرضًا ويركل بيديه وقدميه على الأرض أو ربما يضرب من حوله أو يرميهم بما تصل إليه يداه، وفي بعض الحالات قد يتطور الأمر إلى الإغماء.

قد يكون التعبير عن نوبات الغضب تعبيرًا سلبيًا يعتمد على الكبت إذ يظهر على الصغير بعض الاكتئاب ويمتنع عن تناول الطعام ويبتعد عن المكان وعن إخوته وينعزل في غرفته وهو أشد خطرًا من إظهار نوبة الغضب.

أسباب نوبات الغضب

    يصاب الأبوان بالدهشة إذ لا يتناسب غضب الطفل مع الأسباب الظاهرة أبدًا فقد يغضب الطفل ويثور لأتفه الأسباب كأن يرى أنك قدمت له الطعام على غير ما اعتاد أو أن لون كوب الحليب ليس ككل مرة وهكذا.

    مثيرات نوبات الغضب عند الطفل

    الحقيقة أن مثيرات نوبات الغضب هي الأسباب الحقيقية والتي قد تكون شيئًا مختلفًا تمامًا عن الأسباب الظاهرية التي يبكي الطفل عليها.

    تعب الطفل أو رغبته في النوم أو مرضه وشعوره بالألم

    التعدد في مصدر التربية وعدم الاتفاق بين الأبوين والتباين في سلوكهما كأن يكون أحدهما قاسيًا متشددًا والآخر متساهلًا جدًا

    عصبية الآباء وكثرة الانتقاد

    التدليل الزائد

    محاولة لفت نظر الأهل له خاصة بعد مجيء أخ جديد للأسرة

    ضعف الحالة الصحية أو معاناة الابن من تشوه خلقي يجعله راغبًا في لفت الانتباه

كيف تتعاملين مع طفلك أثناء نوبات غضبه؟

    كوني هادئة .. اعلم أن الأمر شديد الصعوبة ولكن عصبيتك لن تحل الموقف بل ستزيده تعقيدًا

    اتركيه فترة ليهدأ ويفضل أن تبتعدي عن المكان لكن ليس تمامًا ...بمعنى آخر ابتعدي عنه لكن لا تتجاهليه

    إذا لم يستجب اطلبي منه أن يتوقف عن ذلك ومن الأفضل لو كلمه أباه إن كانت النوبة قد ظهرت بسببك أو بالعكس

    لا تعاقبيه جسديًا أبدًا فهذه سن لا يجب أن تعاقبيه فيها بالضرب

    بعد أن يهدأ كلميه وقولي له أنك تقدرين غضبه لكن المشكلة في طريقة تعبيره

    إن كان يضربك أثناء نوبة الغضب فاسأليه هل يفضل أن تضربيه كما يفعل وهل وقتها سيكون سعيدًا وأنك تحبينه لكنك لا تحبين أن يفعل بك ذلك

    لا تقدمي له ما يريد حتى لا تصبح تلك وسيلته للضغط عليك. أظهري له مثلًا أن صراخه لا يغير الأمر لصالحه فإن كان هياجه سببه عدم سماحك بمزيد منم مشاهدة التلفاز فلا تغيري رأيك وتسمحي له بذلك. التزمي بقرارك حتى بعد أن يهدأ.

    اطلبي منه أن يفكر في الأمر وأن يخبرك كيف يجب أن تتصرفي معه لو تكرر منه ذلك

    تجنبي مثيرات نوبات الغضب كأن يكون فوات موعد النوم مشكلة لذا فعليك العودة من الخارج قبل موعد النوم مثلًا

    لا تشعري بالإحراج أمام الأغراب خارج المنزل أو أمام الضيوف وإلا ستكون هذه عادته للحصول على ما يريد

متى يصبح من الضروري استشارة الطبيب؟

    إذا كانت النوبة تتطور إلى الإغماء

    إذا استمرت النوبة لأكثر من 15 دقيقة

    إذا كانت تتكرر أكثر من مرتين يوميًا

    إذا ألحق الأذى بنفسه أو بالآخرين

إن كانت يتعرض لكوابيس ليلية

تعتبر نوبات الغضب من السلوكيات المضطربة الأكثر شيوعًا عند الأطفال، وتظهر في الفترة من عمر العام الأول وحتى الرابع، ثم تقل بعد الخامسة في الغالب الأعم.

يبدأ الطفل في البكاء والصراخ والصياح، وربما يرمي نفسه أرضًا ويركل بيديه وقدميه على الأرض أو ربما يضرب من حوله أو يرميهم بما تصل إليه يداه، وفي بعض الحالات قد يتطور الأمر إلى الإغماء.

قد يكون التعبير عن نوبات الغضب تعبيرًا سلبيًا يعتمد على الكبت إذ يظهر على الصغير بعض الاكتئاب ويمتنع عن تناول الطعام ويبتعد عن المكان وعن إخوته وينعزل في غرفته وهو أشد خطرًا من إظهار نوبة الغضب.

أسباب نوبات الغضب

    يصاب الأبوان بالدهشة إذ لا يتناسب غضب الطفل مع الأسباب الظاهرة أبدًا فقد يغضب الطفل ويثور لأتفه الأسباب كأن يرى أنك قدمت له الطعام على غير ما اعتاد أو أن لون كوب الحليب ليس ككل مرة وهكذا.

    مثيرات نوبات الغضب عند الطفل

    الحقيقة أن مثيرات نوبات الغضب هي الأسباب الحقيقية والتي قد تكون شيئًا مختلفًا تمامًا عن الأسباب الظاهرية التي يبكي الطفل عليها.

    تعب الطفل أو رغبته في النوم أو مرضه وشعوره بالألم

    التعدد في مصدر التربية وعدم الاتفاق بين الأبوين والتباين في سلوكهما كأن يكون أحدهما قاسيًا متشددًا والآخر متساهلًا جدًا

    عصبية الآباء وكثرة الانتقاد

    التدليل الزائد

    محاولة لفت نظر الأهل له خاصة بعد مجيء أخ جديد للأسرة

    ضعف الحالة الصحية أو معاناة الابن من تشوه خلقي يجعله راغبًا في لفت الانتباه

كيف تتعاملين مع طفلك أثناء نوبات غضبه؟

    كوني هادئة .. اعلم أن الأمر شديد الصعوبة ولكن عصبيتك لن تحل الموقف بل ستزيده تعقيدًا

    اتركيه فترة ليهدأ ويفضل أن تبتعدي عن المكان لكن ليس تمامًا ...بمعنى آخر ابتعدي عنه لكن لا تتجاهليه

    إذا لم يستجب اطلبي منه أن يتوقف عن ذلك ومن الأفضل لو كلمه أباه إن كانت النوبة قد ظهرت بسببك أو بالعكس

    لا تعاقبيه جسديًا أبدًا فهذه سن لا يجب أن تعاقبيه فيها بالضرب

    بعد أن يهدأ كلميه وقولي له أنك تقدرين غضبه لكن المشكلة في طريقة تعبيره

    إن كان يضربك أثناء نوبة الغضب فاسأليه هل يفضل أن تضربيه كما يفعل وهل وقتها سيكون سعيدًا وأنك تحبينه لكنك لا تحبين أن يفعل بك ذلك

    لا تقدمي له ما يريد حتى لا تصبح تلك وسيلته للضغط عليك. أظهري له مثلًا أن صراخه لا يغير الأمر لصالحه فإن كان هياجه سببه عدم سماحك بمزيد منم مشاهدة التلفاز فلا تغيري رأيك وتسمحي له بذلك. التزمي بقرارك حتى بعد أن يهدأ.

    اطلبي منه أن يفكر في الأمر وأن يخبرك كيف يجب أن تتصرفي معه لو تكرر منه ذلك

    تجنبي مثيرات نوبات الغضب كأن يكون فوات موعد النوم مشكلة لذا فعليك العودة من الخارج قبل موعد النوم مثلًا

    لا تشعري بالإحراج أمام الأغراب خارج المنزل أو أمام الضيوف وإلا ستكون هذه عادته للحصول على ما يريد

متى يصبح من الضروري استشارة الطبيب؟

    إذا كانت النوبة تتطور إلى الإغماء

    إذا استمرت النوبة لأكثر من 15 دقيقة

    إذا كانت تتكرر أكثر من مرتين يوميًا

    إذا ألحق الأذى بنفسه أو بالآخرين

إن كانت يتعرض لكوابيس ليلية

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التعامل مع نوبات الغضب في عمر سنتين فما أصغر التعامل مع نوبات الغضب في عمر سنتين فما أصغر



GMT 15:16 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

التعامل مع نوبات الغضب في عمر سنتين وما دون

GMT 02:04 2017 الإثنين ,02 كانون الثاني / يناير

10 خطوات لتهدئة نوبات الغضب لدى الأطفال

GMT 11:09 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

التعامل مع نوبات الغضب في عمر سنتين فما أصغر

GMT 22:46 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

القبض على شاب وفتاة داخل سيارة في الكويت
لايف ستايلالقبض على شاب وفتاة داخل سيارة في الكويت

GMT 10:57 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

لقاء الخميسي تردّ على السّخرية من فستان "شجرة الميلاد
لايف ستايللقاء الخميسي تردّ على السّخرية من فستان "شجرة الميلاد

GMT 06:35 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

محمد لطفي يكشف سر قصة "عربة الخضار
لايف ستايلمحمد لطفي يكشف سر قصة "عربة الخضار

GMT 10:48 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الملل في العلاقة الزوجية هذه علاماته
لايف ستايلالملل في العلاقة الزوجية هذه علاماته

GMT 17:53 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الوادي الجديد تنظم مؤتمرا موسعًا عن السياحة الاستشفائية 2020
لايف ستايلالوادي الجديد تنظم مؤتمرا موسعًا عن السياحة الاستشفائية 2020

GMT 12:17 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

"موتشي" تطلق مجموعة كروز 2020 التي تفيض بالأنوثة والحيوية
لايف ستايل"موتشي" تطلق مجموعة كروز 2020 التي تفيض بالأنوثة والحيوية

GMT 19:45 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

طرق بسيطة لمحاربة احتباس الماء في الجسم
لايف ستايلطرق بسيطة لمحاربة احتباس الماء في الجسم

GMT 07:33 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي علي كيفية تنظيف الاكسسوارات من السواد؟

GMT 18:18 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

اللون الزهري في الحذاء الرياضي أحدث موضة

GMT 16:04 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة ألتشين سانجو تظهر بلوك جديد

GMT 10:53 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

بـ ميدلي صاحبة السعادة الفنان رامي جمال يتصدر يوتيوب

GMT 13:24 2019 الثلاثاء ,28 أيار / مايو

إليكَ أشهر ماركات الثوب السعودي لعام 2019

GMT 07:34 2018 الأحد ,18 آذار/ مارس

تعرف على طرق لعلاج مشكلة"تساقط الشعر"

GMT 18:50 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

ياسمين صبري تبهر معجبيها بصور مميزة بعد طلاقها

GMT 17:58 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

تغير كبير في ملامح سحر رامي مع آخر إطلالة لها

GMT 11:35 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

يسرا عبد الرحمن تعرض أهم تصاميمها لعيد "الهلع "

GMT 18:32 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تتشابك المسؤوليات وتغيير مهم في مسيرتك المهنيّة

GMT 19:19 2018 الأحد ,09 أيلول / سبتمبر

قاتلة صافيناز تعترف "حبي لزوجي جعلني مجرمة"