arablifestyle
آخر تحديث GMT 09:13:51
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 09:13:51
لايف ستايل

الرئيسية

الأم المعنفة قنبلة موقوتة قد تنفجر في وجه أطفالها

لايف ستايل

لايف ستايلالأم المعنفة قنبلة موقوتة قد تنفجر في وجه أطفالها

الأم المعنفة قنبلة موقوتة
القاهرة - لايف ستايل

في كثير من الأحيان تتعرض الأمهات لعنف زائد عن الحد، والأخطر من ذلك هو عدم شعور الآباء بما يفعلوه بهن وهي الكارثة الكبرى، لأن أغلب الآباء يظنون أن الحفاظ على الأسرة والحياة الزوجية مسؤولية الزوجات بالدرجة الأولى، لهذا لا يكترثون أبدا في ما يتعرضن له، فهم يعلمون أن كثير منهن سيتحملن ذلك، وما هو أكثر منه لتسير الحياة ولتبقى الأسرة في مأمن .. ولكن على حساب من؟
 
الأم المعنفة ليست وحدها الضحية
عندما تبدأ الأم في تجاهل ما تتعرض به من مظاهر العنف المختلفة والتي قد تكون ضرباً، أو إهانة، وتجريحاً، أو تشريداً، من أجل أطفالها، تبدأ قنبلة موقوتة التكوين داخلها والإعداد والتهيئة للإنفجار في الوقت الذي تكون فيه الأم غير قادرة على إستيعاب أي من مظاهر العنف المختلفة التي لا يتراجع فيها الأب، الأمر الذي يشكل خطرا كبيرا عليها وعلى أطفالها فهم المستقبل الوحيد أمامها، وهنا تكمن الخطورة.
 
تدهور الحالة النفسية
عندما تفقد الأم القدرة على التحمل، وهو أمر وارد جدا ويحدث من حولنا ويوميا، تصبح شديدة الإنفعال، متوترة، فاقدة للتركيز مع الأطفال والبيت، وقد تتحول في كثير من الأحوال إلى كتلة من الصمت وقد يتملك الإكتئاب منها، وتكره حياتها وتشعر بأنها كالغريق الذي يستنجد قبل الغرق بأعلى صوت .. فهل من ملبٍّ لها.
 
من يرعى الأم المعنفة؟
هل سيقوم الأب برعايتها بجانب رعاية أطفاله، هل سيتفرغ للإهتمام بالمنزل والأطفال وبها أيضا بعد أن  ساءت صحتها النفسية وتملك منها الإكتئاب، بسبب ما تعرضت له، مرة بالضرب، وأخرى بالسب، وثالثة بقلة التقدير والإهمال.
 
دور المجتمع؟
إذا كان بعض الآباء يسخّرون بنفسية الأم، ولا يقدرون قيمة ما تقوم به من مسؤوليات تجاه أسرتها وأطفالها، ولا يحرصون على بقائها بصحة جيدة سواء جسديا أو نفسيىا، ولا يدركون قمية أن تظل هكذا من أجل الحفاظ على الأسرة وعلى أطفالها، فعلى المجتمع والجهات المعنية أن ينظروا للأمر بجدية، وأن يجتهدو لحماية الأمهات المعنفة من العنف، حفاظا عليها وعلى دورها المثمر في تنمية المجتمع وحفاظا على الأبناء شباب المستقبل، وأساس نهضة البلاد.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأم المعنفة قنبلة موقوتة قد تنفجر في وجه أطفالها الأم المعنفة قنبلة موقوتة قد تنفجر في وجه أطفالها



GMT 20:08 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

عروس تتوفى بعد ساعات من حفل زفافها لهذا السبب
لايف ستايلعروس تتوفى بعد ساعات من حفل زفافها لهذا السبب

GMT 18:13 2020 الخميس ,20 شباط / فبراير

موديلات فساتين خطوبة بكم واحد من وحي النجمات
لايف ستايلموديلات فساتين خطوبة بكم واحد من وحي النجمات

GMT 06:39 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

نسرين أمين تؤكّد أن محمود حميدة "أستاذ الجيل"
لايف ستايلنسرين أمين تؤكّد أن محمود حميدة "أستاذ الجيل"

GMT 18:49 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

مشروب و6 أطعمة ينصح بها قبل يوم الزفاف
لايف ستايلمشروب و6 أطعمة ينصح بها قبل يوم الزفاف
لايف ستايلعدسات الأجانب توثق زيارتهم للأقصر بحضور «العناني»

GMT 21:26 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

أفكار لتنسيق التنانير بنقشة النمر هذا الموسم
لايف ستايلأفكار لتنسيق التنانير بنقشة النمر هذا الموسم

GMT 20:41 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

تعرفي علي أفضل سنفرة للوجه والجسم
لايف ستايلتعرفي علي أفضل سنفرة للوجه والجسم

GMT 17:53 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

8 أسباب وراء عدم رغبة الزوج في العلاقة الجنسية

GMT 13:40 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ديكورات جبس مودرن مذهلة لتزيين المنزل العصري

GMT 08:05 2017 الأحد ,24 كانون الأول / ديسمبر

غادة إبراهيم تكشف عن تصميمها المثير لأعياد رأس السنة

GMT 18:16 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

صورة نادرة غير متوقعة لـ"ليلى طاهر" بالمايوه

GMT 22:33 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

صناعة الخزف في المغرب تعرف اتجاهات فنية عديدة

GMT 12:36 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

انكسار "الترمومتر الزئبقي" قد يؤدي إلى الموت

GMT 17:25 2018 الخميس ,05 تموز / يوليو

أحدث موديلات النظارات الطبية لصيف 2018

GMT 08:23 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

فتاة تكشف عن الجمال السوري بعد غنائها في فيلم عالمي

GMT 20:41 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ترشيح رشا رزق لنيل جائرة "الغرامي" للموسيقى العالمية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle