arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

دراسة تكشف أن هرمون الحب لا يلعب دوراً كبيراً في ترابط الزوجين

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة تكشف أن هرمون الحب لا يلعب دوراً كبيراً في ترابط الزوجين

الزواج
القاهرة - لايف ستايل

أظهر بحث جديد أجراه علماء بجامعة كاليفورنيا الأميركية، أن مستقبل هرمون «الأوكسيتوسين»، وهو هرمون يعد ضرورياً لتكوين الروابط الاجتماعية، «قد لا يلعب الدور الحاسم» الذي وصفه العلماء خلال الثلاثين عاماً الماضية.
وفي دراسة نشرت أمس (الجمعة) في دورية «نيورون»، وجد الفريق البحثي أن فئران «البراري» التي ولدت بدون مستقبلات لهرمون «الأوكسيتوسين»، أظهرت سلوكيات التزاوج الأحادي نفسها، والتعلق، والأبوة، مثل الفئران العادية، بالإضافة إلى ذلك، فإن الإناث التي ليست لديها مستقبلات «الأوكسيتوسين» تلد وتنتج الحليب، وإن كان بكميات أقل، من فئران الإناث العادية.
وتشير النتائج إلى أن البيولوجيا الكامنة وراء الترابط بين الزوجين والأبوة والأمومة لا تمليها تماماً مستقبلات «الأوكسيتوسين»، التي يشار إليها أحياناً باسم «هرمون الحب».
وفي هذه الدراسة، التي استمرت 15 عاماً، طبق الباحثون تقنيات وراثية جديدة لتأكيد ما إذا كان ارتباط «الأوكسيتوسين» بمستقبلاته هو بالفعل العامل وراء الترابط الزوجي. وأجريت التجارب على فئران البراري، لأنها واحدة من أنواع الثدييات القليلة المعروفة بتكوين علاقات أحادية الزواج مدى الحياة، لذلك يدرسها الباحثون لفهم بيولوجيا الترابط الاجتماعي بشكل أفضل.
واستخدم الباحثون تقنية المقص الجيني «كريسبر» لتوليد فئران البراري التي تفتقر إلى مستقبلات «الأوكسيتوسين» الوظيفية، وبعد ذلك، اختبروا الفئران المفتقدة لمستقبلات الهرمون لمعرفة ما إذا كان بإمكانها تكوين شراكات دائمة مع الفئران الأخرى.
ويقول ديفاناند مانولي، الطبيب النفسي بجامعة كاليفورنيا، الباحث الرئيسي بالدراسة، في تقرير نشره الموقع الإلكتروني للجامعة بالتزامن مع نشر الدراسة، «كانت المفاجأة أن الفئران المفتقدة لمستقبلات الهرمون شكلت روابط زوجية بسهولة مثل الفئران الطبيعية». ويضيف: «لم تكن هناك اختلافات يمكن تمييزها، فالسمات السلوكية الرئيسية التي كان يُعتقد أنها تعتمد على الهرمون، مثل الشركاء الجنسيين الذين يجتمعون معاً ويرفضون الشركاء المحتملين الآخرين، وكذلك الأبوة والأمومة من قبل الأمهات والآباء، يبدو أنها سليمة تماماً في غياب مستقبلات الهرمون».
وكان الأمر الأكثر إثارة للدهشة، هو حقيقة أن نسبة كبيرة من الإناث كانت قادرة على

وتوفير الحليب لصغارها مثل الحيوانات العادية، وذلك رغم الاعتقاد بأن المخاض يعتمد على «الأوكسيتوسين». وخلص الباحثون من ذلك إلى أن هرمون «الأوكسيتوسين» هو على الأرجح مجرد جزء واحد من برنامج جيني أكثر تعقيداً.

 

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف أن هرمون الحب لا يلعب دوراً كبيراً في ترابط الزوجين دراسة تكشف أن هرمون الحب لا يلعب دوراً كبيراً في ترابط الزوجين



GMT 20:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 12:19 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 04:39 2016 السبت ,17 كانون الأول / ديسمبر

يتحدّث الفلك عن انفراج أزمة وخروج من حالة الإحباط

GMT 13:47 2023 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

عطور نسائية سموكي للخريف والشتاء رائحتها تخطف الأنفاس

GMT 11:50 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

تصميمات هذه الأحذية هي الأنسب لتنسيقها مع التنورة الميدي

GMT 10:31 2019 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

تعيش أجواء حذرة خلال هذا الأسبوع

GMT 09:44 2018 الإثنين ,09 تموز / يوليو

"تومي هيلفيغر" تطلق تشكيلة ساعات مميزة جديدة

GMT 12:51 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

تجنبي الألوان الداكنة في الديكور الداخلي في موضة 2018

GMT 09:44 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

أطباق الجبن الشهيرة سر نجاح المطعم البريطاني في فرنسا

GMT 13:36 2017 الثلاثاء ,02 أيار / مايو

9 فوائد لاستخدام العشب الصناعي

GMT 05:41 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

"ديور هوم" تكشف عن تصميماتها الحديثة في مجموعة "AW17"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle