arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

برازيلية تقتل شقيقتها وتنزع جنينًا من رحمها لتعطيه لأحد خاطفي الأطفال

لايف ستايل

لايف ستايلبرازيلية تقتل شقيقتها وتنزع جنينًا من رحمها لتعطيه لأحد خاطفي الأطفال

برازيلية تقتل شقيقتها
برازيليا - لايف ستايل

الجشع وحب المال يغير حتى نفوس المراهقات البريئات؛ فيتحولنّ بين ليلة وضحاها في بعض المناطق الفقيرة حول العالم إلى سارقات وقاتلات، ولا يعرفنّ حقوق ذوي أرحامهن عليهن.

ومن أجل المال وأسباب أخرى؛ قامت مراهقة برازيلية بوحشية غريبة بنزع الجنين من أحشاء شقيقتها قسراً وقتلها، ثم قتل ابنها الآخر بإغراقه.

حيث قامت فتاة برازيلية بضرب شقيقتها الحامل حتى الموت، ثم انتزعت جنينها من رحمها، وأعطته لامرأة تُدعى كاتيا رابيلو «35 عاماً» ادعت أنها حامل من حبيبها؛ ليتزوجها من أجل الطفل، وعزمت على الادعاء بأن طفل فابيانا هو طفلها، ويُشتبه بمساعدة ابنها المراهق «15 عاماً» لها بالمؤامرة على فابيانا بالتعاون مع شقيقتها الصغرى، التي اعترفت أيضاً بأنها أغرقت ابن شقيقتها غوستافو «7 سنوات» في بحيرة مجاورة بعد أن حاول إنقاذ والدته منها

وذكرت صحيفة «ذي صن» البريطانية، وموقع «نيوز»، أن الضحية فابيانا سانتانا البالغة من العمر 23 عاماً، والحامل في شهرها الثامن قد تعرضت للضرب العنيف على رأسها بعصا معدنية من قِبل شقيقتها الصغرى، حتى فارقت الحياة.

وعثرت الشرطة على الجنين، الذي انتزعته المراهقة، التي تبلغ من العمر 13 عاماً من شقيقتها، وهو على قيد الحياة لدى ابن كاتيا رابيلو المراهق، الذي كان الطفل برعايته.

ووُضع الرضيع، الذي يبلغ وزنه 3.9 أرطال «1.8 كيلوغرام» حالياً تحت العناية الصحية في مستشفى «بورتو بيز» القديم، ويُقال إنه بحالة صحية جيدة، رغم ولادته العنيفة حيث تم انتزاعه عنوة، ثم قُصَّ حبله السري بالسكين.

وعُثر على جثة فابيانا التي تم تشويه وجهها لعدم تعرف أحد إليها في مقبرة نائية، بعد ثلاثة أيام من اختفائها هي وابنها غوستافو، بعد قضائهم ليلة مع المشتبه بتواطؤهم: كاتيا ماربيلو وابنها وشقيقة الضحية الصغرى.

وقد صدمت الجريمة ضباط الشرطة بوحشيتها، للاشتباه بأنها جريمة قتل متعمد من شقيقتها المراهقة الصغيرة لإعطاء طفلها إلى كاتيا رابيلو، التي قُبض عليها وعلى ابنها ووجهت إليهما تهمة القتل العمد أيضاً، وتحريض الشقيقة على فعل ما فعلت.

وادعت الشقيقة الصغرى أنها قتلت شقيقتها وابنها للانتقام منها بعد اعتداء زوجها عليها جنسياً، لكن الضباط لم يصدقوا ادعاءها.

وبعد استجواب كاتيا رابيلو، اعترفت بأنها حرضت ابنها والمراهقة على ارتكاب الجريمة للحصول على طفلها.

قد يهمك أيضا : 

إخلاء سبيل مصرية أنجبت بعد 4 أشهر من زواجها

 

الجنايات تقضي بالإعدام لـ قاتل خطيبته في شبرا الخيمة

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برازيلية تقتل شقيقتها وتنزع جنينًا من رحمها لتعطيه لأحد خاطفي الأطفال برازيلية تقتل شقيقتها وتنزع جنينًا من رحمها لتعطيه لأحد خاطفي الأطفال



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 12:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 17:49 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

صور قديمة صادمة تكشف حقيقة نجم "حب للإيجار"

GMT 09:30 2019 الجمعة ,04 كانون الثاني / يناير

أبرز الفروق بين ديكورات جبس أسقف المنازل ومادة الـ "POP"

GMT 07:46 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة ومبتكرة لتصميم الجلسات الخارجية

GMT 16:26 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

"شوبارد" تعيد إحياء أول سوار لساعتها الرمزية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle